النسخة الورقية
  • الارشيف

العدد 12176 الثلاثاء 9 أغسطس 2022 الموافق 11 محرم 1444
بحث متقدم

الكلمات الاكثر استخداما

  • 30%
  • الفجر
    3:42AM
  • الظهر
    11:43AM
  • العصر
    3:13PM
  • المغرب
    6:19PM
  • العشاء
    7:49PM

كتاب الايام

إطلالة رياضية

قرار تمديد اليوم الدراسي.. وعلاقة الطلبة بالأندية

رابط مختصر
العدد 8263 الخميس 24 نوفمبر 2011 الموافق 28 ذو الحجة 1432

يعش الطلبة وأولياء أمورهم هذه الأيام معاناة لقرار وزارة التربية والتعليم لتمديد الدوام في المدارس لحصة دراسية إضافية لينتهي الدوام عند 2.15 بدلاً من 1.10 ظهرا... حيث ان هذا القرار جعلهم يتذمرون من المصاعب المحتملة التي سوف تواجههم من متاعب ومشقة التوصيل وممارسة ابنائهم لأنشطتهم الرياضية والاجتماعية والتوفيق ما بين واجباتهم المدرسية. وقد بينت وزارة التربية والتعليم من قبل بأن السبب من وراء اتخاذها قرار تمديد الدوام الدراسي لمصلحة التعليم، ولعدة أسباب منها خسارة الطالب في مملكة البحرين لساعات دراسية لكل ثلاث سنوات يقضيها الطالب في الدول المتقدمة في المدرسة، ولتحسين جودة التعليم بما يتوافق مع رؤية مملكة البحرين 2030 لرفع جودة المخرجات التعليمية. وفي المقابل تحدث بعض الطلبة وأولياء أمورهم عن قرار تمديد الدوام الدراسي بأنه قرار اتخذ من دون أعلامنا ومن دون أن يدرس من جميع الجوانب ومن أهمها طبيعة أجواء المنطقة المناخية مع ضيق الوقت في تأدية واجبات المدرسة وتأخرهم في العودة مع العلم بأن الحصة الدراسية الإضافية قد لا يستفيد منها كثير من الطلبة لاستنفاذ كل طاقاتهم طيلة اليوم. هذا بالنسبة للطالب وهو في مدرسته، وحيث ان معظم الطلبة في المدارس التي تتراوح أعمارهم ما بين العاشرة والسابعة عشرة يمارسون هواياتهم الرياضية في الأندية الوطنية في أوقات الفراق التي تتخلل ما بين العصر وقبل المغرب اغلبهم يلعبون في الفرق العمرية في الأندية .. لذلك فانه في حال طبق قرار الدوام المدرسي من قبل وزارة التربية والتعليم.. ماذا سيكون موقف الرياضة والرياضيين؟!! بالطبع سوف تكون الرياضة هي الخاسر من قرار تمديد الدوام الدراسي، والخاسر الأكبر لعبة كرة القدم لاعتمادها الكبير على بعض طلاب المدارس في جميع الفئات السنية، وأما أولياء الأمور، فبلاشك سوف يجبرون أنفسهم على منع أبنائهم اللعب في الأندية لضيق الوقت!! بطبيعة الحال هي سنة الحياة كلنا يريد تأمين مستقبل أبنائه خصوصا في هذه المرحلة التي تتطلب التسلح بالعلم.. وفي المقابل فان الوطن يحتاج لمواهب أبنائه في مختلف الجوانب ومنها الجانب الرياضي، وعندما تتعطل طاقات الشباب سيخسر الوطن مواهبهم، لذلك نتمنى بأن تكون المصلحة الوطنية هي العليا وعلى وزارة التربية والتعليم بأن تحسبها صح دون وضع مقارنات لاضافة حصة دراسية سوف تكون في وقت الطالب استنفذ كل طاقة لاستيعاب أي معلومة إضافية. فمقارنة وزارة التربية والتعليم بين دول متقدمة طبيعتها تختلف اختلافا كبيرا عن طبيعتنا في كل الاختلافات ربما لاتناسب في هذا الوقت.. وحتى لا يفقد طلبتنا في تحصيلهم التعليمي لا نريد الوطن أن يخسر مواهبهم الرياضية وتعتمد أنديتنا فقط على اللاعبين الذين يلعبون فقط في فئة الكبار ..ا .

شــارك بــرأيــك

التعليقات المنشورة لا تعبر عن رأي الايــام وإنما تعبر عن رأي أصحابها