النسخة الورقية
  • الارشيف

العدد 12092 الثلاثاء 17 مايو 2022 الموافق 16 شوال 1443
بحث متقدم

الكلمات الاكثر استخداما

  • 30%
  • الفجر
    3:23AM
  • الظهر
    11:35AM
  • العصر
    3:03PM
  • المغرب
    6:19PM
  • العشاء
    7:44PM

كتاب الايام

الحوسبة السحابية والتخصصات النوعية المستقبلية

رابط مختصر
العدد 11975 الخميس 20 يناير 2022 الموافق 17 جمادى الآخر 1443

اعتماد سياسة الحوسبة السحابية في مملكة البحرين بنجاح، ونقل أكثر من 70% من العمليات والأنظمة الحكومية التابعة لـ72 جهة حكومية إلى نظام الحوسبة السحابية، إضافة إلى نقل 32 جهة حكومية وغير حكومية إلى السحابة، مع تأسيس 4 جهات حكومية جديدة تبنت التقنية لتكون بالكامل على الحوسبة السحابية، بعض من منجزات ومؤشرات نجاح مملكة البحرين في تبني واعتماد الحوسبة السحابية أولاً على المستوى الحكومي. 

فائدة هذا التوجه تتمحور حول العمل على تقليص فترة تجهيز البنية التحتية للمشاريع الحكومية التقنية بنسبة 60%، وخفض المصروفات التشغيلية للبنية التحتية والأنظمة الحكومية التقنية بنسبة تتراوح بين 60 إلى 80%.. وكل ذلك يجعلنا أمام خريطة جديدة لمنظومة العمل الحكومية وأيضًا في نوعية التخصصات المطلوبة لادارة مستقبل مختلف جملةً وتفصيلاً. 

هذه الخطة الواعدة تحقق نسبة وفر كبيرة في الاعمال المختلفة، وهي تستلزم اعادة رؤية للمستقبل بدءًا من طريقة وضع الاهداف واختيار آليات العمل وصولاً إلى اختيار التخصصات المطلوبة لإدارة واقع جديدة يختلف عما نعيشه الآن من معطيات وإمكانات وطريقة عمل تقليدية. 

القائمون على هذه الخطة النوعية كشفوا عن بعض النتائج، منها إسهام مشروع نظام التعلم الإلكتروني لوزارة التربية والتعليم في توفير نحو 97 ألفًا و432 دينارا وبنسبة بلغت 89%، وتوفير نقل مشروع نظام تقييم الأداء المؤسسي (تكامل) لجهاز الخدمة المدنية نحو 80 ألفًا و235 دينارًا بحرينيًا، أي ما يعادل 83%، وغيرها.

هذا الوفر الكبير سيكون له آثار مستقبلية أكبر وأكثر، وهو ما سيتحقق على يد دفعة أولى من الشباب البحريني المدرب والذي بلغ عددهم 750 بحرينيا دربوا على تقنيات الحوسبة السحابية، والحاجة المستقبلية للمزيد حسب رأي المسئولين الذين يتطلعون لايجاد كوادر ذات تخصصات دقيقة ونوعية وجديدة.

أخيرا من المهم الادراك المجتمعي لما يختزله اختيار أمازون ويب سيرفيسز (AWS)، والتي تُعد من أكبر مزودي خدمات الحوسبة السحابية في العالم، لتكون مملكة البحرين مقرا لمراكز بياناتها الأولى في المنطقة المعني بتقديم خدمات الحوسبة السحابية للمملكة ودول الشرق الأوسط، والتي أطلقت في 2019، فهي دليل على النظرة المستقبلية لواقع جديد يصيب مفاصل العمل ويطور من آلياته. 

ثمة آفاق واعدة لايجاد صناعات تقنية ومشاريع متطورة تتناسب مع تبني حكومة مملكة البحرين لسياسة الحوسبة السحابية أولاً، فمملكة البحرين وبفضل رؤى حضرة صاحب الجلالة الملك حمد بن عيسى آل خليفة عاهل البلاد المفدى حفظه الله ورعاه، وتوجيهات الحكومة برئاسة صاحب السمو الملكي الأمير سلمان بن حمد آل خليفة ولي العهد رئيس مجلس الوزراء حفظه الله، ماضية في تحقيق المنجزات الواعدة والتي تعتبر الحكومة الالكترونية واحدة من منجزاتها.

شــارك بــرأيــك

التعليقات المنشورة لا تعبر عن رأي الايــام وإنما تعبر عن رأي أصحابها