النسخة الورقية
  • الارشيف

العدد 11795 السبت 24 يوليو 2021 الموافق 14 ذو الحجة 1442
بحث متقدم

الكلمات الاكثر استخداما

  • 30%
  • الفجر
    3:30AM
  • الظهر
    11:44AM
  • العصر
    3:12PM
  • المغرب
    6:29PM
  • العشاء
    7:59PM

كتاب الايام

زاوية القبطان

خليفة بن سلمان فقيد الوطن.. عزاء واجب علينا ولنا

رابط مختصر
العدد 11544 الأحد 15 نوفمبر 2020 الموافق 29 ربيع الأول 1442

  • كان صديقًا للكل وقائدًا تمشي خلفه البحرين بأبنائها لتتعلم منه حب الوطن

 

لا نعرف اليوم من ننعى ولمن نتوجّه بالتعزية ومن نواسي في مصيبتنا التي ألمّت بأهل البحرين كافة، فإن كانت وفاة صاحب السمو الملكي الأمير خليفة بن سلمان آل خليفة تستوجب التعزية، فلنا الحق فيها وفي تبادلها بيننا وبين بعض.

هذا الرجل الذي كان والدًا لكل إنسان في مملكة البحرين، ولا أبالغ إذا قلت إنه كان والدًا حتى للغرباء ممن يعيشون على جزيرتنا، رجل حفر تاريخ البحرين الوطني عبر 4 عقود ونيّف، وسجل اسمه في سجلات الأمم المتحدة كرجل الدولة من الطراز الأول والفريد.

كان صديقًا للكل وقائدًا تمشي خلفه البحرين بأبنائها لتتعلم منه حب الوطن والتفاني في خدمته والإبداع في تطوير مجتمعه بشتى السبل.

هذا الرجل الذي لن يتكرر في تاريخنا المعاصر، وسيبقى دومًا في قلوب الذين عايشوه والقادمين بعدهم، لما له من فضل -بعد الله عز وجل- على الأجيال السابقة واللاحقة، وكما نبكي اليوم على فراقه لنا، ستأتي بعدنا أجيال تدمع أعينها عندما تعرف معنى الأصالة في سيرته التي ستبقى على مر عصور البحرين.

سيدي الأمير خليفة بن سلمان آل خليفة، ستبقى لنا دومًا عزًا وفخرًا نروي سيرتك لأبنائنا ولمن عرفوا البحرين ومن سيعرفونها من بعدك.

سنبقى دومًا حافظين جميلك علينا وعلى من كانوا قبلنا، وسيتوقف التاريخ عند هذه اللحظة التي فارقتنا فيها، ليرصد انفعالاتنا وانطباعاتنا عندما سمعنا الخبر الأليم.. بل أكثر خبر مؤلم في خضم أحداث حياتنا.

ولا نملك اليوم وبعد ذلك، إلا أن ندعو الله مخلصين أن يتغمّدك برحمته الواسعة، وأن يجعلك في مقام عليين، وأن يسكنك أعلى مراتب الجنة، بدعائنا جميعًا.. صغارًا وكبارًا، فلو سجلنا أكثر عبارة قيلت اليوم في البحرين والمنطقة، لكانت بجدارة «اللهم ارحمه واغفر له واسكنه جنات النعيم، وألهم أهله وذويه وشعب البحرين الصبر والسلوان».

أحر التعازي وخالص المواساة إلى مقام حضرة صاحب الجلالة الملك حمد بن عيسى آل خليفة عاهل البلاد المفدى، وإلى صاحب السمو الملكي الأمير سلمان بن حمد آل خليفة ولي العهد الأمين، وإلى العائلة المالكة الكريمة وإلى شعب البحرين الوفي. إنا لله وإنا إليه راجعون، ولا حول ولا قوة الا بالله العلي العظيم.

 

رئيس تحرير جريدة الديلي تربيون الإنجليزية

شــارك بــرأيــك

التعليقات المنشورة لا تعبر عن رأي الايــام وإنما تعبر عن رأي أصحابها