النسخة الورقية
  • الارشيف

العدد 11653 الخميس 4 مارس 2021 الموافق 20 رجب 1442
بحث متقدم

الكلمات الاكثر استخداما

  • 30%
  • الفجر
    4:40AM
  • الظهر
    11:50AM
  • العصر
    3:10PM
  • المغرب
    5:40PM
  • العشاء
    7:10PM

2021-01-17T15:05:03.310+03:00

خالد بن حمد يشكر جلالة الملك لاهتمامه بالبطل العالمي سامي الحداد

رابط مختصر
أعرب سمو الشيخ خالد بن حمد آل خليفة النائب الأول لرئيس المجلس الأعلى للشباب والرياضة، رئيس اللجنة الأولمبية البحرينية عن خالص شكره وعظيم امتنانه إلى حضرة صاحب الجلالة الملك حمد بن عيسى آل خليفة عاهل البلاد المفدى حفظه الله ورعاه، لاهتمام جلالته بالإفراج عن بطل كمال الأجسام العالمي وسفير اللجنة الأولمبية البحرينية سامي الحداد وباقي رفاقه البحارة.
وأكد سموه أن الاتصال الهاتفي لجلالته أيده الله، بالبطل سامي الحداد للإطمئنان على صحته يعكس الرعاية الفائقة التي يوليها جلالة الملك المفدى حفظه الله ورعاه للحركة الرياضية ودعم جلالته لكافة أبنائه الرياضيين، كما أن تلك اللفتة الكريمة تعكس المشاعر الأبوية الصادقة لجلالة الملك تجاه كافة أبنائه المواطنين لاسيما الرياضيين، والذين كانوا ولا يزالوا يحظون بالدعم والرعاية من لدن جلالته حفظه الله ورعاه.
وأضاف سمو الشيخ خالد بن حمد آل خليفة أن اهتمام جلالة الملك بالبطل سامي الحداد تجسد التقدير الكبير والدعم اللامحدود الذي يوليه جلالته للقطاع الرياضي وبأبطال الوطن من أصحاب الإنجازات ممن رفعوا راية الوطن عالية خفاقة في مختلف المحافل الخارجية.
وجدد سموه بالغ شكره وعظيم امتنانه إلى جلالة الملك حفظه الله ورعاه، معربا سموه عن اعتزازه بتوجيهات جلالته السامية واهتمامه الكبير بقضية البطل سامي الحداد والبحارة البحرينيين المفرج عنهم ورعايته الكريمة لكل أهل البحرين الكرام، معربا عن فخره واعتزازه بالقيادة الحكيمة لجلالة الملك المفدى، ضارعاً إلى المولى تعالى أن يحفظ جلالته ويمتعه بوافر الصحة والسعادة ويديمه ذخراً وسنداً وعزاً للبحرين وشعبها الوفي.
وتقدم سمو الشيخ خالد بن حمد آل خليفة بخالص الشكر والتقدير لكافة أجهزة الدولة الرسمية، التي ساهمت في الإفراج عن البطل العالمي وسفير اللجنة الأولمبية البحرينية سامي الحداد ورفاقه البحارة، مهنئا سموه الحداد والبحارة بعودتهم إلى أرض الوطن سالمين.

أبرز النقاط

شــارك بــرأيــك

التعليقات المنشورة لا تعبر عن رأي الايــام وإنما تعبر عن رأي أصحابها