النسخة الورقية
العدد 11175 الأربعاء 13 نوفمبر 2019 الموافق 16 ربيع الأولى 1441
بحث متقدم

الكلمات الاكثر استخداما

  • 30%

  • الفجر
    4:33AM
  • الظهر
    11:22PM
  • العصر
    2:28PM
  • المغرب
    4:49PM
  • العشاء
    6:19PM

يوفنتوس يصعد لدور الـ16 لدوري الأبطال بفوز قاتل على لوكوموتيف.. وأتلتيكو يسقط أمام ليفركوزن

رابط مختصر
2019-11-07T01:13:54.107+03:00

قاد (البديل) دوجلاس كوستا فريقه يوفنتوس الإيطالي للتأهل مبكرا لدور الستة عشر لبطولة دوري أبطال أوروبا لكرة القدم، بعدما أحرز هدفا في الوقت القاتل خلال فوز الفريق الملقب بـ(السيدة العجوز) 2 / 1 على مضيفه لوكوموتيف موسكو الروسي اليوم الأربعاء في الجولة الرابعة لمباريات المجموعة الرابعة من مرحلة المجموعات للمسابقة القارية، التي شهدت فوز بايرليفركوزن الألماني 2 / 1 على ضيفه أتلتيكو مدريد الإسباني.

ورفع يوفنتوس، الفائز باللقب عامي 1985 و1996 رصيده إلى عشر نقاط في الصدارة، بفارق ثلاث نقاط أمام أقرب ملاحقيه أتلتيكو مدريد الإسباني، فيما توقف رصيد لوكوموتيف عند ثلاث نقاط في المركز الثالث، متفوقا بفارق المواجهات المباشرة على بايرليفركوزن، الذي بقى في ذيل الترتيب، المتساوي معه في نفس الرصيد.

وبادر يوفنتوس بتسجيل هدف مبكر عبر لاعبه الويلزي آرون رامسي في الدقيقة الرابعة، لكن سرعان ما أدرك لوكوموتيف التعادل في الدقيقة 12 عن طريق لاعبه أليكسي ميرانتشوك.

وبينما تأهب الجميع لانتهاء المباراة بالتعادل الإيجابي، أحرز كوستا هدف الفوز الثمين ليوفنتوس في الدقيقة الثالثة من الوقت المحتسب بدلا من الضائع للشوط الثاني، ليصبح الفريق الإيطالي ثاني المتأهلين للأدوار الإقصائية في أمجد الكؤوس الأوروبية، قبل جولتين على انتهاء دور المجموعات.

وعلى ملعب (باي أرينا)، حقق بايرليفركوزن أول انتصار في المجموعة، عقب تغلبه 2 / 1 على ضيفه أتلتيكو مدريد.

وجاء الهدف الأول للفريق الألماني عبر النيران الصديقة، بعدما سجل الغاني توماس بارتي لاعب أتلتيكو هدفا بالخطأ في مرمى فريقه في الدقيقة 41، فيما جاء الهدف الثاني عن طريق كيفن فولاند في الدقيقة .55

وأنهى ليفركوزن المباراة بعشرة لاعبين، بعدما تلقى لاعبه نديم أميري بطاقة حمراء في الدقيقة 84، ليستغل أتلتيكو النقص العددي ليقلص الفارق عن طريق نجمه ألفارو موراتا في الوقت المحتسب بدلا من الضائع.

لم تمر مباراة يوفنتوس ولوكوموتيف بمرحلة جس النبض، حيث استحوذ الفريق الإيطالي على الكرة منذ البداية، لتشهد الدقيقة الثالثة هدفا مبكرا له عن طريق رامسي.

وسدد النجم البرتغالي كريستيانو رونالدو ركلة حرة من الناحية اليسرى، ليسدد مباشرة نحو المرمى، أمسك ميخائيل لايسوف، حارس مرمى لوكوموتيف بالكرة قبل أن تسقط من يده بغرابة شديدة وتمر من بين قدميه وتتهادى نحو المرمى، ليكملها رامسي داخل الشباك.

حاول لوكوموتيف إدراك التعادل سريعا، وسدد لاعبه البرتغالي جواو ماريو من داخل منطقة الجزاء في الدقيقة السادسة، لكن الكرة علت العارضة بقليل.

ورد يوفنتوس بهجمة سريعة في الدقيقة التاسعة، حيث سدد رونالدو من داخل المنطقة لكن الكرة اصطدمت بالدفاع لتخرج لركلة ركنية لم تسفر عن شيء.

وبعد مرور ثلاث دقائق، أحرز لوكوموتيف هدف التعادل عن طريق أليكسي ميرانتشوك، الذي تلقى تمريرة عرضية متقنة من الناحية اليسرى من زميله البولندي ماسيل ريبوس، ليسدد ضربة رأس اصطدمت في القائم الأيسر، قبل أن تصل الكرة إليه من جديد، ويسددها بكل أريحية داخل الشباك.

اكتسب لوكوموتيف مزيدا من الثقة عقب هدف التعادل، وسدد ريفات زيمالتدينوف من خارج المنطقة في الدقيقة 16، لكن الكرة اصطدمت في الدفاع لتخرج إلى ركنية لم تستغل.

واصل لوكوموتيف سيطرته على المباراة، وأهدر ميرانتشوك فرصة محققة للفريق الروسي في الدقيقة 21، عندما تابع تمريرة عرضية من جهة اليمين، ليسدد ضربة رأس لكنها افتقدت للدقة لتبتعد عن المرمى بقليل.

وسدد البولندي جريجورز كريشوياك من خارج المنطقة في الدقيقة 27، غير أن مواطنه فويتشيك تشيزني، حارس مرمى يوفنتوس، أمسك الكرة بثبات.

استشعر يوفنتوس الحرج، وبدأ العودة لأجواء المباراة بمرور الوقت، وتلقى الأرجنتيني جونزالو هيجواين تمريرة أمامية في الدقيقة 33، ليسدد مباشرة من داخل المنطقة على يسار لايسوف، الذي أبعدها ببراعة لركلة ركنية لم تثمر عن أي جديد.

وعاد هيجواين لتهديد مرمى لوكوموتيف من جديد، حيث سدد من خارج المنطقة في الدقيقة التالية، لكن حارس الفريق الروسي كان لها بالمرصاد، وينتهي الشوط الأول بالتعادل بهدف لمثله.

بدأ الشوط الثاني بنشاط من جانب يوفنتوس، الذي حصل على ركلة حرة مباشرة في الدقيقة 48 نفذها رونالدو، الذي سدد على يسار حارس الفريق الروسي، لكنه أبعد الكرة بصعوبة بالغة.

وعاد رونالدو لتهديد مرمى لوكوموتيف من جديد، عندما سدد قذيفة من خارج المنطقة في الدقيقة 56 على يمين لايسوف، الذي أبعد الكرة بأطراف أصابعه لركنية لم تستغل.

وسنحت أول فرصة لأصحاب الأرض خلال هذا الشوط في الدقيقة 61 عندما سدد ميرانتشوك من داخل المنطقة، لكنها ذهبت ضعيفة لأحضان تشيزني، ليرد يوفنتوس بتسديدة زاحفة من خارج المنطقة عن طريق ميراليم بيانيتش، أمسكها حارس لوكوموتيف بسهولة في الدقيقة .63

أجرى يوفنتوس تبديله الأول في الدقيقة 65 بنزول رودريجو بيتانكور بدلا من رامسي.

وأطلق ميرانتشوك لاعب لوكوموتيف تصويبة من خارج المنطقة في الدقيقة 67 أمسكها تشيزني بسهولة، فيما دفع يوفنتوس بتبديله الثاني بنزول دوجلاس كوستا بدلا من سامي خضيرة في الدقيقة .70

وأهدر لوكوموتيف فرصة مؤكدة في الدقيقة 78، عندما وجد كريشوياك نفسه منفرد بتشيزني، ليسدد من داخل المنطقة، غير أن الكرة اصطدمت في الحارس الذي خرج من مرماه لملاقاته، لتصل إلى جواو ماريو، الذي سدد مباشرة من داخل المنطقة والمرمى خال، لكن الأرض انشقت عن ليوناردو بونوتشي، الذي أبعد الكرة من على خط المرمى.

أجرى لوكوموتيف تبديله الأول في الدقيقة 80 بنزول البرازيلي موريلو بدلا من ريفات زيمالتدينوف، ليرد يوفنتوس بتبديله الأخير بنزول باولو ديبالا بدلا من رونالدو.

كاد ديبالا أن يعيد التقدم ليوفنتوس من جديد في الدقيقة 85، عندما تلقى تمريرة عرضية زاحفة من جهة اليسار، ليسدد وهو على بعد خطوات من المرمى، غير أن مشاكسة الدفاع له حال دون وضعه الكرة داخل الشباك.

أجرى لوكوموتيف تبديله الثاني بنزول ألكسندر كولوميستيف بدلا من جواو ماريو في الدقيقة .86

وفاجأ كوستا الجميع بتسجيله هدف الفوز القاتل ليوفنتوس في الدقيقة الثالثة من الوقت المحتسب بدلا من الضائع، حيث توغل اللاعب البرازيلي بالكرة من الناحية اليسرى مراوغا أكثر من لاعب بمهارة، قبل أن يتبادل الكرة مع هيجواين، لينفرد بالمرمى ويضع الكرة بكل هدوء داخل المرمى، محرزا هدف الفوز الثمين ليوفنتوس، وينتهي اللقاء بفوز قاتل للفريق الإيطالي.

أبرز النقاط

شــارك بــرأيــك

التعليقات المنشورة لا تعبر عن رأي الايــام وإنما تعبر عن رأي أصحابها