النسخة الورقية
  • الارشيف

العدد 12137 الجمعة 1 يوليو 2022 الموافق 2 ذو الحجة 1443
بحث متقدم

الكلمات الاكثر استخداما

  • 30%
  • الفجر
    3:15AM
  • الظهر
    11:41AM
  • العصر
    3:07PM
  • المغرب
    6:34PM
  • العشاء
    8:04PM

خلال لقائها بالأكاديميين والإداريين في الكلية

الثلاثاء 24 مايو 2022, 08:49 م

رئيسة جامعة البحرين: كلية تقنية المعلومات إحدى أهم نوافذنا على المستقبل

رابط مختصر
قالت رئيسة جامعة البحرين الدكتورة جواهر بنت شاهين المضحكي، إن كلية تقنية المعلومات تعتبر واحدة من أهم نوافذ الجامعة المفتوحة على المستقبل، وذلك للارتباطات الكبيرة والمتعددة لمجالات تقنية المعلومات مع كافة مناحي الحياة، وهذه التقاطعات في ازدياد مضطرد بما يجعل هذه الكلية في قلب التحولات المنتظرة في شتى الاتجاهات، منوهة بالاهتمام الكبير الذي يوليه حضرة صاحب الجلالة الملك حمد بن عيسى آل خليفة، بدعوته المتكررة بأهمية الأخذ بالتقنيات الحديثة، والذكاء الاصطناعي وجميع أركان الثورة الصناعية الرابعة لكي نكون في ركاب الدول المتقدمة، كما جاء في الكلمة السامية خلال افتتاح دور الانعقاد الثاني من الفصل التشريعي الخامس في نوفمبر 2019.
جاء ذلك في اللقاء الذي عقدته رئيسة جامعة البحرين يوم الثلاثاء (24 مايو 2022) مع منتسبي كلية تقنية المعلومات من الأكاديميين والإداريين وذلك ضمن سلسلة اللقاء التي تعقدها أسبوعياً مع كليات ودوائر الجامعة.
وقالت: «إنه لمن حسن الطالع أن يقع هذا اللقاء في مناسبة مهمة، وهي الذكرى السادسة والثلاثون لتأسيس جامعة البحرين (24 مايو 1986)، والتي شهدت الكثير من التطورات والقصص الملهمة والإيجابية خلال هذه العقود، والتي أسهمت بشكل فاعل وأساسي في مدّ البلاد بالكوادر الشبابية المتعلمة تعليماً عالياً راقياً، وكانت مرافقة دائماً للتحولات التي شهدتها مملكة البحرين».
وأطلعت رئيسة الجامعة الحاضرين على خطط الجامعة وتطلعاتها ومساعيها الحالية والمستقبلية في التطوير والتحسين، واستمرار الارتقاء بالجوانب الأكاديمية والإدارية.
وطرح منتسبو كلية تقنية المعلومات العديد من الأسئلة والاستفسارات والمقترحات خلال اللقاء، بعضها يتعلق بأمور خاصة بالكلية، وبعضها الآخر يشمل الجامعة ككل. وقالت د. المضحكي إن الأسئلة التي لم يجر التطرق إليها نظراً لضيق الوقت، ستكون محل اهتمام الإدارة للنظر فيها، ودراسة المقترحات بشكل دقيق، وتنفيذ ما يمكن تنفيذه منها.
وقد تناوب على الإجابة على الأسئلة – إلى جانب رئيسة الجامعة – كل من نائب الرئيس لخدمة المجتمع وشؤون الخريجين الدكتور محمد صالح الأنصاري، ونائب الرئيس لخدمات تقنية المعلومات والشؤون الإدارية والمالية الدكتور أسامة عبدالله الجودر، ونائب الرئيس للبرامج الأكاديمية والدراسات العليا الدكتور محمد رضا قادر.
وقدم د. الأنصاري مجموعة من الإحصائيات التي تشير إلى إقبال سوق العمل على توظيف خريجي كلية تقنية المعلومات بشكل لافت، وكذلك تنافس المؤسسات لاستقطاب الطلبة في فصل التدريب العملي، والتي ينتهي جانب كبير منها بالتوظيف.
فيما استعرض د. الجودر عدداً من المواضيع ذات الطابع الإداري التي تم السؤال عنها في اللقاء، مشيراً إلى أنها تحت الدراسة، وأن عدداً منها أوشك على الانتهاء بعد الاجتماع مع الجهات الرسمية في الدولة ذات العلاقة.
وفي نهاية اللقاء، شكرت عميدة الكلية الدكتورة حصة جاسم الجنيد، رئيسة الجامعة ونوابها، على تخصيص هذا الوقت للتحاور المباشر مع منتسبي الكلية، لما في ذلك من تواصل فاعل ومفيد لمواصلة الارتقاء بعمل الجامعة الوطنية.

أبرز النقاط

شــارك بــرأيــك

التعليقات المنشورة لا تعبر عن رأي الايــام وإنما تعبر عن رأي أصحابها