النسخة الورقية
  • الارشيف

العدد 12099 الثلاثاء 24 مايو 2022 الموافق 23 شوال 1443
بحث متقدم

الكلمات الاكثر استخداما

  • 30%
  • الفجر
    3:19AM
  • الظهر
    11:36AM
  • العصر
    3:02PM
  • المغرب
    6:22PM
  • العشاء
    7:49PM

2022-01-18T14:01:52.867+03:00

الشيخة مي تستقبل المدير التنفيذي لمنظمة التحالف الدولي لحماية التراث في مناطق النزاع

رابط مختصر
استقبلت‭ ‬معالي‭ ‬الشيخة‭ ‬مي‭ ‬بنت‭ ‬محمد‭ ‬آل‭ ‬خليفة‭ ‬رئيسة‭ ‬هيئة‭ ‬البحرين‭ ‬للثقافة‭ ‬والآثار‭ ‬ورئيسة‭ ‬مجلس‭ ‬إدارة‭ ‬المركز‭ ‬الإقليمي‭ ‬العربي‭ ‬للتراث‭ ‬العالمي‭ ‬في‭ ‬مكتبها‭ ‬صباح‭ ‬اليوم‭ ‬الثلاثاء‭ ‬الموافق‭ ‬18‭ ‬يناير‭ ‬2022م‭ ‬السيد‭ ‬فاليري‭ ‬فريلاند‭ ‬المدير‭ ‬التنفيذي‭ ‬لمنظمة‭ ‬التحالف‭ ‬الدولي‭ ‬لحماية‭ ‬التراث‭ ‬في‭ ‬مناطق‭ ‬النزاع‭ - ‬ألف‭ ‬بحضور‭ ‬الدكتورة‭ ‬هبة‭ ‬عبدالعزيز‭ ‬مديرة‭ ‬المركز‭ ‬الإقليمي‭ ‬والدكتور‭ ‬منير‭ ‬بوشناقي‭ ‬مستشار‭ ‬المركز،‭ ‬وذلك‭ ‬في‭ ‬إطار‭ ‬التعاون‭ ‬والتواصل‭ ‬من‭ ‬أجل‭ ‬دعم‭ ‬جهود‭ ‬الحفاظ‭ ‬على‭ ‬التراث‭ ‬الحضاري‭ ‬في‭ ‬البلدان‭ ‬العربية‭.‬
وأكدت‭ ‬معالي‭ ‬الشيخة‭ ‬مي‭ ‬بنت‭ ‬محمد‭ ‬آل‭ ‬خليفة‭ ‬على‭ ‬أهمية‭ ‬التعاون‭ ‬ما‭ ‬بين‭ ‬مختلف‭ ‬المؤسسات‭ ‬المعنية‭ ‬بالتراث‭ ‬العالمي‭ ‬من‭ ‬أجل‭ ‬حفظ‭ ‬وصون‭ ‬المواقع‭ ‬التي‭ ‬تزخر‭ ‬بها‭ ‬المنطقة‭ ‬العربية،‭ ‬مشيدة‭ ‬بجهود‭ ‬منظمة‭ ‬ألف‭ ‬التي‭ ‬ساهمت‭ ‬في‭ ‬دعم‭ ‬هذه‭ ‬الجهود‭ ‬على‭ ‬مختلف‭ ‬المستويات‭.‬
وناقش‭ ‬الاجتماع‭ ‬سبل‭ ‬العمل‭ ‬المشترك‭ ‬ما‭ ‬بين‭ ‬المؤسستين‭ ‬في‭ ‬دعم‭ ‬جهود‭ ‬الحفاظ‭ ‬على‭ ‬مدينة‭ ‬شبام‭ ‬اليمنية‭ ‬المسجلة‭ ‬على‭ ‬قائمة‭ ‬التراث‭ ‬العالمي‭ ‬المعرض‭ ‬للخطر،‭ ‬حيث‭ ‬تم‭ ‬اطلاع‭ ‬السيد‭ ‬فريلاند‭ ‬على‭ ‬ما‭ ‬يقوم‭ ‬به‭ ‬المركز‭ ‬الإقليمي‭ ‬مشاريع‭ ‬حالياً‭ ‬من‭ ‬أجل‭ ‬تعزيز‭ ‬الإرث‭ ‬الثقافي‭ ‬للمدينة‭.‬
كما‭ ‬ووجه‭ ‬السيد‭ ‬فاليري‭ ‬فريلاند‭ ‬دعوة‭ ‬لمعالي‭ ‬الشيخة‭ ‬مي‭ ‬بنت‭ ‬محمد‭ ‬آل‭ ‬خليفة‭ ‬لحضور‭ ‬مؤتمر‭ ‬خاص‭ ‬بالمنظمة‭ ‬نهاية‭ ‬الشهر‭ ‬الجاري‭ ‬في‭ ‬العاصمة‭ ‬الفرنسية‭ ‬باريس،‭ ‬بمشاركة‭ ‬العديد‭ ‬من‭ ‬الوزراء‭ ‬والمسؤولين‭ ‬الحكوميين‭.‬
وشكر‭ ‬المدير‭ ‬التنفيذي‭ ‬للمنظمة‭ ‬جهود‭ ‬المركز‭ ‬الإقليمي‭ ‬العربي‭ ‬للتراث‭ ‬العالمي‭ ‬في‭ ‬حماية‭ ‬التراث‭ ‬الثقافي‭ ‬العربي،‭ ‬معرباً‭ ‬عن‭ ‬أمله‭ ‬أن‭ ‬يتوسع‭ ‬التعاون‭ ‬ما‭ ‬بين‭ ‬المؤسستين‭ ‬بما‭ ‬يحقق‭ ‬المزيد‭ ‬من‭ ‬الدعم‭ ‬والمشاريع‭ ‬الخاصة‭ ‬بالتراث‭ ‬الإنساني‭ ‬في‭ ‬المنطقة‭ ‬العربية‭.‬

أبرز النقاط

شــارك بــرأيــك

التعليقات المنشورة لا تعبر عن رأي الايــام وإنما تعبر عن رأي أصحابها