النسخة الورقية
  • الارشيف

العدد 12181 الأحد 14 أغسطس 2022 الموافق 16 محرم 1444
بحث متقدم

الكلمات الاكثر استخداما

  • 30%
  • الفجر
    3:45AM
  • الظهر
    11:42AM
  • العصر
    3:13PM
  • المغرب
    6:15PM
  • العشاء
    7:45PM

الأحد 02 يناير 2022, 06:36 م

بالصور.. جديد «اللوزي».. منازل مازالت بلا كهرباء.. الوزير خلف في الموقع قبل قليل.. وتحركات على قدم وساق

رابط مختصر
استقبلت منازل في منطقة اللوزي ليل هذا اليوم بلا كهرباء؛ بسبب الاعطال التي تسببت بها مياه الأمطار.
وقالت عضو مجلس بلدي الشمالية زينب الدرازي للأيام ان وزير الأشغال والبلديات حضر الى منطقة اللوزي وعاين المنازل قبل قليل وان تحركات كبيرة قائمة على قدم وساق لتقديم المساعدة المنازل المتضررة.
وأفادت في تصريح للأيام انها تواصلت مع هيئة الكهرباء والماء والتي وعدت بإيجاد حلول سريعة للمنازل التي انقطعت عنها الكهرباء وإصلاح الأعطال.
كما أفادت بأن هيئة الكهرباء بدأت بإصلاح مصابيح الإنارة في شوارع اللوزي.
وقدّر النائب محمود البحراني في تصريح للأيام عدد المنازل المتضررة في اللوزي بـ 150 منزلًا، وقال بأن خسائرها كبيرة جدًا.
وأضاف «المنطقة منكوبة حيث المداخل مغلقة وشوارع وبيوت المنطقة مظلمة وغارقة في المياه والتي وصل مستوى البعض منها الى اكثر من متر».
وأفاد بأن بعض أهالي المنطقة يفكرون جديا في اللجوء الى القضاء لحل معاناتهم المتكررة، حيث لا يحصلون على التعويضات التي تتناسب مع خسائرهم، كما لا توجد بوادر جدية لإيجاد حلول جذرية.
وتسائل النائب البحراني عن جدوى إنشاء شارع جديد في اللوزي وتقدر تكلفته بـ 5 ملايين دينار ونصف والذي من المفترض ان يعالج مسألة تجمع مياه الامطار ونقلها الى مناطق أخرى، حيث ان الشارع نفسه مغمور بالمياه وبات شبه مغلق ويصعب مرور السيارات من خلاله.
وقال البحراني أنه خاطب العديد من المسؤولين للوقوف عن هذه المشكلة التي تسببت في قطع الكهرباء عن بعض المنازل كما تسببت في اضرار مادية كبيرة في الممتلكات والسيارات وغيرها.
ومن جهة أخرى أكد البحراني أنه يعمل على خاطبة المعنين من اجل توفير منازل مؤقتة للمتضررين لحين حل المشكلة خاصة وان الكثير من الأسر باتت محاصرة في الطوابق العليا للمنازل ولا تستطيع الخروج من المنزل لقضاء مصالحها اليومية كما لا يمكن الدخول للمنطقة الا عبر الخوض في المياه لمسافات من اجل الوصول الى البيوت.

المصدر: فاطمة سلمان

أبرز النقاط

شــارك بــرأيــك

التعليقات المنشورة لا تعبر عن رأي الايــام وإنما تعبر عن رأي أصحابها