النسخة الورقية
  • الارشيف

العدد 11853 الإثنين 20 سبتمبر 2021 الموافق 13 صفر 1442
بحث متقدم

الكلمات الاكثر استخداما

  • 30%
  • الفجر
    4:06AM
  • الظهر
    11:31AM
  • العصر
    2:59PM
  • المغرب
    5:37PM
  • العشاء
    7:07PM

2021-09-14T11:06:48.067+03:00

جامعة العلوم التطبيقية تدشن نظاماً إلكترونياً جديداً لتسهيل عملية دخول الطلبة للجامعة

رابط مختصر
دشنت جامعة العلوم التطبيقية نظاماً جديداً يعتمد نظام الدرع الإلكتروني، ويتيح للطلبة الذين اختاروا الدراسة حضورياً الدخول للحرم الجامعي قبل مواعيد محاضراتهم بنصف ساعة، عبر تسجيل الدخول إلى نظام الخدمات الطلابية وإبراز صورة الدرع عند بوابات الجامعة، كما يقدم النظام خدمات حجز مواعيد مسبقة للطلبة لاستكمال بعض الإجراءات أو لقاء أحد المسؤولين في الجامعة.

ويأتي تدشين هذا النظام في إطار حرص الجامعة على تفعيل استخدام التكنولوجيا في تقديم الخدمات لطلبتها والاعتماد على الحلول المبتكرة، وعلى استحداث خدمات ذكية قائمة على التكنولوجيا، حيث تولي اهتماماً بالغاً في تطويرها مثل هذه الأنظمة بما يلبي احتياجات وتطلعات الطلبة ومنتسبي الجامعة.

ودشن هذا النظام الدكتور محمد يوسف أحمد نائب رئيس الجامعة للشؤون الإدارية والمالية وخدمة المجتمع، بحضور الأستاذ عبدالله الخاجة مدير إدارة الشؤون الإدارية والمالية، والأستاذ رفعت عثمان مدير إدارة تقنية المعلومات والاتصالات وإدارة المعرفة و رئيس وحدة الدعم التقني.

من جانبه أوضح الدكتور محمد يوسف أحمد نائب رئيس الجامعة للشؤون الإدارية والمالية وخدمة المجتمع أن تدشين نظام الدرع الإلكتروني يعتبر إضافة نوعية إلى الخدمات المتاحة حاليًا بالجامعة والمستخدمة بشكل فعال في نظم معلومات الطلبة، مشيراً إلى أن هذه الخطوة تأتي في إطار سعي الجامعة إلى التطوير المستمر وتوفير الخدمات للطلبة بأعلى المستويات.

ولفت نائب الرئيس للشؤون الإدارية والمالية وخدمة المجتمع إلى تجربة جامعة العلوم التطبيقية المتميزة في ظل الظروف الاستثنائية التي فرضتها جائحة كورونا، حيث نجحت منذ اللحظة الأولى في ابتكار كل ما هو جديد لتسهيل العملية التعليمية على طلبتها من خلال سلسلة من الخدمات الرقمية والإلكترونية التي ساعدت الطلبة على استكمال تحصيلهم العلمي وتحقيق الفائدة لهم في دراستهم، مشيراً إلى أن الجامعة نجحت في توظيف التكنولوجيا في كل ما من شأنه خدمة طلبتها وضمان سلامتهم.

وأشار الدكتور محمد يوسف إلى أن النظام الجديد يأتي استكمالاً لسلسلة من الخدمات الإلكترونية التي كانت الجامعة قد دشنتها سابقاً ضمن جهودها الرامية إلى التحول الإلكتروني ومواكبة أحدث التطورات للنهوض بمستوى الخدمات والبرامج التي تقدمها عبر الاعتماد على الحلول المستدامة، وعلى استحداث خدمات ذكية قائمة على التكنولوجيا، لمساعدة الطلبة لمعالجة جوانب متعددة فيما يخص العملية التعليمية.

بدوره أوضح الأستاذ عبدالله الخاجة مدير إدارة الشؤون الإدارية والمالية أن هذا النظام من شأنه أن يعزز من سلامة الطلبة أثناء تواجدهم في الجامعة، حيث يتوافق مع قرارات اللجنة التنسيقية في اتخاذ كافة التدابير الاحترازية للحفاظ على صحة الطلبة عند القدوم للجامعة كما يجعل الخدمات الجامعية متاحة للطلاب إلكترونياً بما يتواكب مع المستجدات التي فرضتها جائحة كورونا والتطورات التكنولوجية والاحترازات الصحية.

جدير بالذكر أن هذا النظام قد تم استحداثه وتصميمه داخلياً من قبل إدارة تقنية المعلومات والاتصالات وإدارة المعرفة ، لينضم إلى سلسلة أنظمة الجامعة الإلكترونية التي تم تصميمها وفق أعلى المعايير العالمية.

أبرز النقاط

شــارك بــرأيــك

التعليقات المنشورة لا تعبر عن رأي الايــام وإنما تعبر عن رأي أصحابها