النسخة الورقية
  • الارشيف

العدد 11760 السبت 19 يونيو 2021 الموافق 9 ذو القعدة 1442
بحث متقدم

الكلمات الاكثر استخداما

  • 30%
  • الفجر
    3:12AM
  • الظهر
    11:39AM
  • العصر
    3:04PM
  • المغرب
    6:32PM
  • العشاء
    8:02PM

2021-06-11T11:59:53.130+03:00

«شؤون الأشغال»: «الطرق» تجتاز 7,9 مليون ساعة عمل دون حوادث في عدد من مشاريع الاستراتيجية

رابط مختصر

كشفت وزارة الأشغال وشؤون البلديات والتخطيط العمراني بأن الوزارة أنجزت نحو 7.9 مليون ساعة عمل دون حوادث أو إصابات عمل، وذلك في عدد من مشاريع (قطاع الطرق) الاستراتيجية المنتهية مؤخرا، أو على وشك الانتهاء.
وذكرت: إن الوزارة تولي اهتماماً كبيراً لمتطلبات الصحة والسلامة في تنفيذ مشاريع البنية التحتية في مختلف مناطق المملكة، مضيفة بإنه لمعرفة مدى الالتزام بمتطلبات السلامة في تنفيذ مشاريع الطرق فقد تم وضع مؤشرات لقياس الأداء ومن بينها عدد ساعات عمل دون حوادث في مواقع تنفيذ المشاريع، وتم تحقيق ساعات عمل طويلة لعدد من مشاريع الطرق دون حوادث أو إصابات.
وتابعت: وعلى سبيل المثال لا الحصر، فقد تم تسجيل 2.363.755 ساعة عمل دون حوادث في مشروع تطوير شارع الشيخ زايد، ومشروع إنشاء الطرق المؤدية إلى إسكان اللوزي حقق حوالي 374.170 ساعة عمل بدون حوادث، أما مشروع جنوب البحرين الدائري فقد حقق 1.562.494 ساعة عمل بلا إصابات في مراحله الأولى والثانية، كذلك تنفيذ الحزمة الثانية من مشروع جسر المحرق الرابع اجتازت 945.480 ساعة عمل دون إصابات تذكر، بالإضافة إلى المرحلة الأولى من إنشاء شارع جنوب البحرين الدائري فقد استغرق 228.280 ساعة عمل بلا إصابات. ويضاف إلى ذلك مشروع تقاطع سار الذي سجل 1,853,580 ساعة بدون حوادث، ومشروع تطوير شار ع املك حمد الذي سجل 574,680 ساعة كذلك بدون حوادث. وهذا يكشف المستوى المتقدم من الوعي بالسلامة في بيئة العمل لدى الفرق العاملة على تنفيذ هذه المشاريع الاستراتيجية.
وأوضحت أنه ومن بين الإجراءات المتبعة في سبيل تحقيق السلامة في مشاريع الطرق تقوم الوزارة بالطلب من المقاولين وقبل بدء بأعمال المشروع بتقديم خطة للصحة والسلامة المهنية والبيئية في موقع العمل، تتضمن إجراءات حماية العاملين والممتلكات في الموقع من الحوادث والاصابات، واعداد خطة لتقييم المخاطر والإجراءات الواجب اتخاذها لمنع وقوع الحوادث، حيث يتم عرض هذه الخطة على المختصين في قسم الصحة والسلامة لدراستها وابداء أي ملاحظات بخصوصها.
وقالت: أنه وحرصا لمتطلبات السلامة يتطلب من المقاولين تعيين عدد من اختصاصي ومسؤولي السلامة في الموقع، حيث يتم تقييمهم من خلال حضور عدد من دورات السلامة والصحة المعدة من قبل القسم المعني بالوزارة، وتأكيدا لكفاتهم يتم عمل اختبار لهم، حيث انه لا يتم السماح على من لا يجتاز الاختبار بممارسة العمل كمسؤول سلامة في الموقع.
الجدير بالذكر أن القسم المعني بالسلامة في الوزارة يقوم بعدد من الزيارات تفتيشية المنتظمة لمواقع العمل المختلفة، للتأكد من اتباع المقاولين العاملين إجراءات السلامة وامتثالهم لجميع متطلبات الصحة المهنية والسلامة، حيت أنه يتم رفع تقرير لكل زيارة يقومون بها، وهو ما انعكس إيجابياً من التقليل من الحوادث المضيعة للوقت في مشاريع الطرق.

أبرز النقاط

شــارك بــرأيــك

التعليقات المنشورة لا تعبر عن رأي الايــام وإنما تعبر عن رأي أصحابها