النسخة الورقية
  • الارشيف

العدد 12183 الثلاثاء 16 أغسطس 2022 الموافق 18 محرم 1444
بحث متقدم

الكلمات الاكثر استخداما

  • 30%
  • الفجر
    3:46AM
  • الظهر
    11:42AM
  • العصر
    3:13PM
  • المغرب
    6:13PM
  • العشاء
    7:43PM

الجمعة 15 يناير 2021, 09:09 م

معاملة لا إنسانية وحاطّة بالكرامة تعرّض لها البحرينيون في السجون القطرية.. والحداد يسردها لـ«الأيام»

رابط مختصر
أكد المواطنون المفرج عنهم من سجون القطرية أن الدوحة حرمتهم من حقوقهم الإنسانية في أثناء فترة الاعتقال، بالإضافة إلى تعمّد الأجهزة الأمنية إهانتهم كونهم مواطنين بحرينيين.

وكشفوا في حديثهم لـ»الأيام»، لحظة وصولهم إلى مطار البحرين الدولي يوم أمس، أن اعتقالهم التعسّفي تمادى إلى مرحلة الانتقام، بالإضافة إلى شنّ حرب نفسية ضدهم.


وعبّر البطل المفرج عنه سامي الحداد عن سعادته الغامرة بالجهود التي بذلتها حكومة مملكة البحرين، منذ اللحظة الأولى لتوقيفه من قبل قوات خفر السواحل القطرية مع رفيقه محمد الدوسري في أثناء ممارستهما هواية صيد الأسماك، وقد تكللت هذه الجهود بالنجاح والإفراج عنهما من السجون القطرية.

وقال الحداد إن الكلمات تقف خجلة حائرة أمام الحملة الوطنية الشعبية التي انطلقت للمطالبة بالإفراج عنهما، وعن البحّار البحريني حبيب عباس، مؤكدًا أن توقيفهما جاء في أثناء وجودهما في المياه الإقليمية البحرينية.

وعن تفاصيل الاعتقال، عبّر سفير الأولمبية سامي الحداد عن صدمته من التعامل القطري معه، وحرمانه من أبسط حقوقه الإنسانية من أدوات النظافة والاستحمام، وعدم توفير الطعام والشراب بانتظام، بالإضافة إلى تعمّدهم إهانته اللفظية الشنيعة.

كما أن الأجهزة الأمنية عمدت إلى تشديد الحراسة من خلال وضع أربعة حراس في سجنه على مدار الساعة، وحرمانه من معرفة الليل من النهار.

أما المعتقل الذي وُضع به، فكشف سامي الحداد أنه سيّئ للغاية ولا يرقى أبدًا إلى العيش الآدمي بتاتًا.

المصدر: محمد بحر.. تصوير: حسن قربان

أبرز النقاط

شــارك بــرأيــك

التعليقات المنشورة لا تعبر عن رأي الايــام وإنما تعبر عن رأي أصحابها