النسخة الورقية
  • الارشيف

العدد 11560 الثلاثاء 1 ديسمبر 2020 الموافق 16 ربيع الآخر 1442
بحث متقدم

الكلمات الاكثر استخداما

  • 30%
  • الفجر
    4:44AM
  • الظهر
    11:26AM
  • العصر
    2:25PM
  • المغرب
    4:45PM
  • العشاء
    6:15PM

بنسبة زيادة بلغت 14% مقارنة بالفترة ذاتها من العام الماضي

2020-10-28T14:48:45.950+03:00

50.3 مليون دينار صافي أرباح بتلكو للتسعة أشهر الأولى من العام 2020

رابط مختصر
أعلنت شركة بتلكو اليوم عن نتائجها المالية للأشهر التسعة الأولى من العام 2020 (الفترة) ونتائج الربع الثالث من العام 2020، لفترة الثلاثة أشهر المنتهية في 30 سبتمبر 2020.
أعلنت بتلكو عن صافي الأرباح لمساهمي الشركة للربع الثالث من 2020 بقيمة 14.4 مليون دينار بحريني (38.2 مليون دولار أمريكي) بزيادة نسبتها 41% مقارنة مع 10.2 مليون دينار بحريني (27.1 مليون دولار أمريكي) للفترة ذاتها من العام 2019. وبلغ صافي الأرباح لمساهمي الشركة للتسعة أشهر الأولى من 2020 50.3 مليون دينار بحريني (133.4 مليون دولار أمريكي)، أي بزيادة قدرها 14% عن صافي الأرباح الذي بلغ 44.2 مليون دينار بحريني (117.2 مليون دولار أمريكي) للفترة المقابلة من 2019. وتُعزى الزيادة في صافي الأرباح إلى انخفاض المصاريف التشغيلية بنسبة 18% على أساس سنوي، مما يدل على نجاح برامج بتلكو لتقليص النفقات. وقد بلغت العائدات على السهم الواحد خلال الربع الثالث من العام 2020 8.7 فلسًا مقارنة مع 6.2 فلسًا في الربع الثالث من العام 2019، وبلغت العائدات على السهم الواحد خلال الفترة المذكورة 30.3 فلسًا، مقارنة مع 26.7 فلسًا في العام 2019.
بلغ مجموع الدخل الشامل لمساهمي الشركة للربع الثالث من العام 2020 17.8 مليون دينار بحريني (47.2 مليون دولار أمريكي)، أي بزيادة قدرها 120% مقارنة مع 8.1 مليون دينار بحريني (21.5 مليون دولار أمريكي) في الربع الثالث من العام 2019. بينما يُنسب مجموع الدخل الشامل لمساهمي الشركة خلال الأشهر التسعة الأولى من عام 2020 بقيمة 43.0 مليون دينار بحريني (114.1 مليون دولار أمريكي) أي بزيادة قدرها 1% مقارنة مع 42.5 مليون دينار بحريني (112.7 مليون دولار أمريكي).
انخفضت إيرادات الربع الثالث من العام 2020 بنسبة 1% مقارنة مع الربع الثالث من العام 2019، من 96.9 مليون دينار بحريني (257.0 مليون دولار أمريكي)، إلى 95.9 مليون دينار بحريني (254.4 مليون دولار أمريكي)، وبلغت إيرادات التسعة أشهر الأولى من العام 2020 285.7 مليون دينار بحريني (757.8 مليون دولار أمريكي)، بانخفاض بنسبة 4% مقارنة بإيرادات الفترة المقابلة من 2019 التي بلغت 298.5 مليون دينار بحريني (791.8 مليون دولار أمريكي).
ارتفع الربح التشغيلي لهذا الربع بنسبة 38% إلى 20.1 مليون دينار بحريني (53.3 مليون دولار أمريكي) من 14.6 مليون دينار بحريني (38.7 مليون دولار أمريكي) في الربع الثالث من عام 2019؛ في حين ارتفعت الأرباح التشغيلية على أساس سنوي بنسبة 22% من 55.6 مليون دينار بحريني (147.5 مليون دولار أمريكي) من عام 2019 إلى 67.6 مليون دينار بحريني (179.3 مليون دولار أمريكي) من عام 2020.
بلغت الأرباح قبل تكاليف التمويل والضرائب والاستهلاك والاستقطاعات (EBITDA) في الربع الثالث من عام 2020 حوالي 38.2 مليون دينار بحريني (101.3 مليون دولار أمريكي) مقارنة مع 31.6 مليون دينار بحريني (83.8 مليون دولار أمريكي) في الربع الثالث من عام 2019، مما يمثل زيادة بنسبة 21%. وعلى مدى التسعة أشهر، ارتفعت الأرباح قبل تكاليف التمويل والضرائب والاستهلاك والاستقطاعات (EBITDA) بنسبة 13% من 106.0 مليون دينار بحريني (281.2 مليون دولار أمريكي) خلال الفترة ذاتها من العام 2019 إلى 120.1 مليون دينار بحريني (318.6 مليون دولار أمريكي) بينما بلغ هامش (EBITDA) نسبة 42%.
وقد حافظت الميزانية العمومية للشركة على قوتها مع إجمالي حقوق الملكية العائدة إلى المساهمين الشركة بقيمة 464.6 مليون دينار بحريني (1,232.4 مليون دولار أمريكي) مقارنة مع 473.1 مليون دينار بحريني (1,254.9 مليون دولار أمريكي) اعتبارًا من 31 ديسمبر 2019، أيّ بانخفاض قدره 2%. وبلغ إجمالي الأصول 970.8 مليون دينار بحريني (2,575.1 مليون دولار أمريكي) في 30 سبتمبر 2020، أيّ بانخفاض وقدره 2%، وذلك مقارنة مع 992.9 مليون دينار بحريني (2,633.7 مليون دولار أمريكي) في 31 ديسمبر 2019. وبلغ صافي الأصول 502.2 مليون دينار بحريني (1,332.1 مليون دولار أمريكي) اعتبارًا من 30 سبتمبر 2020، أيّ بانخفاض وقدره 2%، وذلك مقارنة مع 513.4 مليون دينار بحريني (1,361.8 مليون دولار أمريكي) اعتبارًا من 31 ديسمبر 2019. بينما بلغت قيمة النقد والأرصدة البنكية للشركة 182.0 مليون دينار بحريني (482.8 مليون دولار أمريكي)، مما يعكس توزيعات الأرباح المؤقتة لعام 2020 البالغة 13.5 فلس لكل سهم مدفوع في شهر أغسطس 2020.


وقام رئيس مجلس إدارة بتلكو الشيخ عبدالله بن خليفة آل خليفة بالإعلان عن النتائج المالية للربع الثالث من العام 2020، خلال اجتماع مجلس الإدارة المنعقد بتاريخ 28 أكتوبر بالمقر الرئيسي لشركة بتلكو في الهملة.
وصرح الشيخ عبدالله بن خليفة آل خليفة قائلًا: «إن مجلس إدارة الشركة راضي عن النتائج المالية للربع الثالث من هذا العام حيث حققت بتلكو زيادة في صافي الربح والأرباح التشغيلية والأرباح قبل تكاليف التمويل والضرائب والاستهلاك والاستقطاعات (EBITDA) بنسبة 41% و38% و21% لكل منها في الربع الثالث والتسع الأشهر الأولى من عام 2020. وتعكس هذه النتائج الالتزام بتنفيذ الأهداف الاستراتيجية والإدارة الفعّالة للمصاريف، بالإضافة إلى التأقلم السريع مع التحديات التي شهدناها هذا العام.»
وأضاف بقوله: «إن رفع قيمة حقوق المساهمين هي من أولويات مجلس الإدارة، وعليه، فإننا حريصين على تحقيق نتائج مالية قوية تساهم في تحقيق عوائد إيجابية للمساهمين. وكذلك نحن سعيدون بأن نشهد ارتفاع سعر سهم شركة بتلكو مؤخرًا، حيث وصل السعر الحالي إلى أعلى مستوياته منذ عام 2011، وهذا يعكس مستوى أداء الشركة ككل في الآونة الأخيرة بالإضافة إلى الثقة العالية التي يوليها المستثمرون في الشركة وقراراتها الاستراتيجية.»
واختتم الشيخ عبدالله بن خليفة آل خليفة حديثه قائلًا: «أود أن أشكر جميع العاملين في الشركة على هذا الأداء المشرف وكذلك نود أن نعبر عن ثقة مجلس الإدارة بفريق الإدارة التنفيذية في الاستمرار على نفس الأداء والنمط واختتام العام بنتائج مالية قوية.»
ومن جانبه، قال السيد ميكيل فينتر الرئيس التنفيذي لشركة بتلكو: «حققت شركة بتلكو نتائج مالية إيجابية ومتوافقة مع الأداء المالي للستة أشهر الأولى من هذا العام والتي جاءت نتيجة جهود فريق بتلكو بأكمله واستمرار التزامهم في تحقيق الأهداف المرجوة على الرغم من الظروف الراهنة.»
وأضاف السيد فينتر بقوله: «إنه لمن أولوياتنا الأساسية الالتزام بتحقيق الأهداف التي وعدنا مجلس الإدارة بها، وفي الوقت ذاته، التركيز على متطلبات زبائننا المتغيرة باستمرار بالأخص تلك المعنية بزيادة استخدامهم لخدمات وحلول الاتصالات الرقمية. شهدنا في عام 2020 مدى أهمية خدمات الاتصال حيث قام الجميع بالاعتماد على الانترنت بشكل مكثف وذلك للتكيف مع الوضع الجديد والعمل والدراسة عن بُعد. وبناءً على ذلك، التزمنا بأن نكون في المقدمة لتقديم الحلول المناسبة التي تساهم في تمكين زبائننا وإثراء تجربتهم.»

أبرز النقاط

شــارك بــرأيــك

التعليقات المنشورة لا تعبر عن رأي الايــام وإنما تعبر عن رأي أصحابها