النسخة الورقية
  • الارشيف

العدد 11525 الثلاثاء 27 أكتوبر 2020 الموافق 10 ربيع الأول 1442
بحث متقدم

الكلمات الاكثر استخداما

  • 30%
  • الفجر
    4:23AM
  • الظهر
    11:22AM
  • العصر
    2:35PM
  • المغرب
    5:00PM
  • العشاء
    6:30PM

2020-09-20T13:46:18.807+03:00

جمعية «ألواني البحرين» تنتخب مجلس إدارتها الجديد

رابط مختصر
عقدت جمعية «ألواني البحرين» جمعيتها العمومية العادية انتخبت خلالها أعضاء مجلس إدارتها الجديد لمدة عامين قادمين 2020-2022، وجرت الانتخابات عبر تطبيق زوم بعد اكتمال النصاب القانوني المطلوب، وبإشراف لجنة انتخابية مستقلة رأسها المهندس محمود الشيخ.

واستمع أعضاء الجمعية العمومية خلال اللقاء إلى التقرير الأدبي لأعمال الجمعية خلال العامين الماضيين، والذي تضمن عددا من البرامج والمبادرات والفعاليات مثل دعم النشاط الحرفي للمرأة بالتعاون مع مركز الحرف اليدوية، والمشاركة البحرينية في معرض جلفود بدبي، إضافة إلى جملة من برامج التوعية لتشجيع المرأة على المشاركة الفاعلة في المجتمع التجاري وذلك بالشراكة مع عدد من المؤسسات التعليمية والأهلية والجهات المعنية. كما استمع الأعضاء إلى التقرير المالي الذي تضمن تفاصيل عن ميزانية الجمعية وإيراداتها ونفقاتها خلال العامين الماضيين.

وعقب لقاء الجمعية العمومية عقد مجلس الإدارة الجديد اجتماعا جرى خلاله إعادة انتخاب عمار عاجي رئيسا للجمعية، والدكتورة حورية عباس نائبا للرئيس، ونادية عبد الله أمينا ماليا، وزهير مكي أمينا للسير، وعضوية كل من علياء بن رجب ومحمد الجفيري وأمل جناحي.

رئيس مجلس إدارة الجمعية السيد عمار عواجي أكد أهمية الدعم الذي تحظى به الجمعية من وزارة العمل والتنمية الاجتماعية ممثلةً بمعالي الوزير السيد جميل بن علي حميدان، مشيدا بحرص سعادته على الحضور شخصيا لعدد من فعاليات الجمعية وتوجيهاته السديدة لتعزيز عمل الجمعية وأثرها، كما نوه عواجي بدعم مديرة إدارة دعم المنظمات الأهلية بالوزارة السيدة نجوى عبد اللطيف جناحي لجمعية ألواني في جميع مفاصل عملها.

وأثنى عواجي أيضا على أعضاء مجلس الإدارة السابق وأعضاء الجمعية على ما بذلوه من جهود تطوعية مخلصة من أجل النهوض بمكانة الجمعية والارتقاء بمسيرة عملها، معربا عن شكره لجميع المساهمات والمبادرات الجماعية والفردية التي تقدم بها وعمل على تنفيذها الأعضاء المتطوعون.

وتحدث عواجي خلال الاجتماع عن عدد من المبادرات والمشاريع والبرامج المستقبلية الخاصة بالجمعية في إطار مساعيها لدعم رائدات الأعمال، وتشجيع المزيد من الفتيات على إطلاق مشاريعهن التجارية الخاصة، وتحقيق رؤية الجمعية في تعزيز الاستقلال الاقتصادي للمرأة البحرينية ورفع مساهمتها في التنمية.

وقال إن التحديات الراهنة التي فرضتها جائحة كوفيد-19 تدفعنا لمزيد من العمل والابتكار من أجل رفع كفاءة وقدرات المرأة لزيادة مشاركتها بالعملية التنموية بالمملكة، وتعزيز الثقافة المجتمعية لدور المرأة وحقوقها وواجباتها لتمكينها اقتصاديا واجتماعيا، والتعاون في تبادل الخبرات مع رواد الأعمال في الخليج العربي فيما يخص تمكين ودعم مشاركة المرأة بالتنمية».

أبرز النقاط

شــارك بــرأيــك

التعليقات المنشورة لا تعبر عن رأي الايــام وإنما تعبر عن رأي أصحابها