النسخة الورقية
  • الارشيف

العدد 11558 الأحد 29 نوفمبر 2020 الموافق 14 ربيع الآخر 1442
بحث متقدم

الكلمات الاكثر استخداما

  • 30%
  • الفجر
    4:42AM
  • الظهر
    11:26AM
  • العصر
    2:25PM
  • المغرب
    4:45PM
  • العشاء
    6:15PM

بمناسبة يوم «اليتيم العربي»

2020-03-31T19:22:16.600+03:00

ناصر بن حمد يشيد بالرعاية الأبوية التي يحظى بها الأيتام من جلالة الملك المفدى

رابط مختصر
رفع سمو الشيخ ناصر بن حمد آل خليفة ممثل جلالة الملك للأعمال الخيرية وشئون الشباب رئيس مجلس أمناء المؤسسة الملكية للأعمال الإنسانية أسمى آيات الشكر والتقدير إلى والد الجميع حضرة صاحب الجلالة الملك حمد بن عيسى آل خليفة عاهل البلاد المفدى الرئيس الفخري للمؤسسة الملكية للأعمال الإنسانية حفظه الله ورعاه، مشيداً سموه بالرعاية الملكية الكريمة والاهتمام الأبوي الذي يحظى به الأيتام في مملكة البحرين، وحرص جلالته على تقديم مختلف الخدمات والرعاية لنكون سندًا وعوناً لأبناء مملكتنا الغالية التي تنعم بقيادة جلالة الملك المفدى وبدعم حكومته الرشيدة بقيادة صاحب السمو الملكي الأمير خليفة بن سلمان آل خليفة رئيس الوزراء الموقر ومؤازرة صاحب السمو الملكي الأمير سلمان بن حمد آل خليفة ولي العهد الأمين نائب القائد الأعلى النائب الأول لرئيس مجلس الوزراء.


جاء ذلك بمناسبة ذكرى يوم اليتيم العربي الذي يصادف الجمعة الأولى من أبريل، حيث أكد سموه أن رعاية اليتيم هي إحدى ركائز المشروع الإصلاحي لجلالة الملك المفدى، إيمانا من جلالته بأهمية دور اليتيم في بناء المجتمعات والنهوض به من أجل خير شعب البحرين الكريم بمختلف فئاته، وهو الأمر الذي نسعى إلى تحقيقه من خلال المؤسسة الملكية للأعمال الإنسانية.



وأوضح سموه أن المؤسسة الملكية للأعمال الإنسانية تحرص وضمن عملها اليومي على متابعة أبنائها والاهتمام بهم وبصحتهم وتعليمهم وتوفير كافة أشكال الرعاية والخدمات التي تسهم في تطورهم وصقل شخصياتهم إلى جانب توفير الحياة الكريمة المستقرة لهم ولأسرهم، من أجل بناء جيل متعلم ينهض بالوطن.



ومن جانبه أعرب الأمين العام للمؤسسة الملكية للأعمال الإنسانية الدكتور مصطفى السيد عن خالص شكره وتقديره إلى جلالة الملك المفدى على اهتمام جلالته الدائم بتقديم أفضل الرعاية لأيتام البحرين وتوفير البيئة الصالحة لهم، مثمنا الدعم الكريم التي تحظى به المؤسسة من قبل الحكومة الرشيدة، مشيدًا بجهود سمو الشيخ ناصر بن حمد آل خليفة وقيادته للعمل الإنساني للمؤسسة بشكل مباشر وحرص سموه على تحقيق رؤى وتطلعات جلالة الملك المفدى.



وأضاف سعادته إن العمل على رعاية الأيتام هو شرف عظيم وعمل إنساني له الأجر والثواب الجزيل من رب العالمين، ومن جلالة الملك المفدى تعلمنا الكثير في الجانب الإنساني والاجتماعي وخصوصًا في لقاءاته مع أبناء المؤسسة، هذه اللقاءات تحمل طابع لقاء الأب بأبنائه فجلالته يأنس ويفرح بقربهم ومنه اكتسبنا وتعلمنا أهمية هذا الأمر، مؤكداً أن جميع موظفي المؤسسة يواصلون العمل لتحقيق رؤى وتطلعات جلالة الملك وتوفير كافة أشكال الرعاية الاجتماعية والصحية والتعليمية والأسرية والمعيشية لأسر المؤسسة.

أبرز النقاط

شــارك بــرأيــك

التعليقات المنشورة لا تعبر عن رأي الايــام وإنما تعبر عن رأي أصحابها