النسخة الورقية
  • الارشيف

العدد 11313 الإثنين 30 مارس 2020 الموافق 6 شعبان 1441
بحث متقدم

الكلمات الاكثر استخداما

  • 30%

  • الفجر
    4:12AM
  • الظهر
    11:42AM
  • العصر
    3:11PM
  • المغرب
    5:53PM
  • العشاء
    7:23PM

لأعضاء وموظفي مجلس الشورى

2020-02-23T11:55:01.747+03:00

«الشورى» و «التنمية السياسية» يقيمان ورشتي عمل حول مهارات التعامل مع وسائل الإعلام

رابط مختصر
انطلاقًا من الحرص المشترك بين الأمانة العامة لمجلس الشورى ومعهد البحرين للتنمية السياسية لدعم العمل التشريعي، وبهدف تعزيز المهارات البرلمانية والفنية والمعرفة القانونية والسياسية لأعضاء مجلس الشورى، أقام مجلس الشورى بالتعاون مع معهد البحرين للتنمية السياسية يومي الأربعاء و الخميس الماضي 20 فبراير 2020، ورشتي عمل بعنوان "مهارات التعامل مع وسائل الإعلام"، وذلك ضمن برنامج "مهارات برلمانية لأعضاء مجلس الشورى"، وذلك بمقر المجلس، حيث أقيم البرنامج الأربعاء الماضي لموظفي أمانة المجلس ضمن برنامج الدعم البرلماني لأمانة الشورى، والخميس لأعضاء المجلس ضمن برنامج مهارات برلمانية لأعضاء مجلس الشورى.


وقال سعادة المستشار أسامة أحمد العصفور، الأمين العام لمجلس الشورى، إنَّ الأمانة العامة نظمت بتوجيهات من معالي السيد علي بن صالح الصالح، رئيس المجلس، برنامج متخصص لدعم أصحاب السعادة الأعضاء، وذلك لتعريفهم بأحدث وأنجع مهارات التعامل مع مختلف وسائل الإعلام، واستثمار وسائل الإعلام الحديثة في إبراز المنجزات التشريعية، والنجاحات التي يحققها المجلس من خلال ممارسة دوره التشريعي، وحرصه على النهوض بالتجربة الديمقراطية بمملكة البحرين.


وأوضح المستشار العصفور أن البرنامج التدريبي أقيم بالتعاون مع معهد البحرين للتنمية السياسية، ضمن برنامج الدعم البرلماني لأصحاب السعادة الأعضاء، وقدمها على مدى يومين الأستاذ ماجد الغامدي، المستشار الإعلامي في جهاز إذاعة وتلفزيون الخليج لمجلس التعاون لدول الخليج العربية، حيث شمل اليوم الأول عددًا من منتسبي الأمانة العامة للمجلس، فيما خُصص اليوم الثاني لأصحاب السعادة أعضاء مجلس الشورى.

وأكد المستشار العصفور أنَّ دعم وتعزيز مهارات أصحاب السعادة الأعضاء، بالتقنيات والآليات الجديدة في التعاطي والتعامل مع وسائل الإعلام المرئية والمسموعة والمقروءة، يعتبر تعزيزًا لأدائهم وجهودهم التي يبذلونها في سن التشريعات الوطنية، مشيرًا إلى أن الإعلام يعد داعمًا ومساندًا للعملية التشريعية، من خلال نشر وإبراز التشريعات التي تُسهم في استمرار نهضة وتقدم مملكة البحرين، إلى جانب المساهمة في توعية وتثقيف المجتمع بالأدوار المهمة للسلطة التشريعية.


من جانبها قالت السيدة إيمان فيصل جناحي المدير التنفيذي لمعهد البحرين للتنمية السياسية إن برنامج "مهارات برلمانية" و"الدعم البرلماني" تم تخصيصهما لتقديم دورات تدريبية متخصصة، من أجل التركيز على تنمية وتطوير المهارات التي تصب في تعزيز كفاءة الأداء لدى السادة أعضاء السلطة التشريعية وموظفي الأمانة العامة، ومن بينها مهارات التعامل مع وسائل الإعلام، والتي تعد مهارة ضرورية لتعزيز قنوات التواصل مع المجتمع، والمساهمة في إبراز الدور الحيوي الذي ينهض به مجلسي الشورى والنواب في خدمة العمل التشريعي في المملكة.


وأكدت جناحي أن مسؤوليات ومهام مجلس الشورى، في مجال التشريع تتصل بشكل مباشر بقضايا المجتمع ومجريات الحياة على كافة الأصعدة السياسية والاقتصادية والاجتماعية، وهو الأمر الذي يجعل من الإعلام الوسيلة الأكثر فعالية في خلق قنوات للتفاعل والتغذية العكسية بين مجلس الشورى والمجتمع، بما يسهم في تعريف المجتمع بجهود المجلس ومنجزاته، وإيصال وجهات نظر والرؤى المجتمعية المختلفة تجاه القضايا والموضوعات التي يبحثها المجلس.


وعبرت جناحي عن اعتزازها بالتعاون الذي يجمع المعهد والمؤسسة التشريعية بغرفتيها الشورى والنواب، والأمانتين العامتين بالمجلسين، في مجال تنمية وتعزيز المهارات لدى الأعضاء وموظفي الأمانتين، بما يسهم في تعزيز جهود المجلسين وتطوير أدائهما لخدمة مسيرة العمل الوطني في المملكة.

وقدم الورشة المستشار الإعلامي ماجد الغامدي من المملكة العربية السعودية الشقيقة، حيث تطرق إلى عدد من المحاور والقواعد الإعلامية للتعامل مع وسائل الإعلام، ومهارات الإعداد المتميز للمقابلات التلفزيونية والإذاعية والصحافية، والرسائل الأساسية في المقابلات الإعلامية، ومهارات الظهور الإعلامي الرسمي والمتميز.
وتضمنت الورشة، التعريف بطرق وآليات التعامل مع الكاميرا ، ومواجهة الأسئلة الصعبة أمام وسائل الإعلام، والإلقاء ومواجهة الكاميرا، وأهم المشكلات في التعامل مع وسائل الاعلام

أبرز النقاط

شــارك بــرأيــك

التعليقات المنشورة لا تعبر عن رأي الايــام وإنما تعبر عن رأي أصحابها