النسخة الورقية
العدد 11154 الأربعاء 23 أكتوبر 2019 الموافق 23 صفر 1440
بحث متقدم

الكلمات الاكثر استخداما

  • 30%

  • الفجر
    4:21AM
  • الظهر
    11:22AM
  • العصر
    2:37PM
  • المغرب
    5:03PM
  • العشاء
    6:33PM

المبعوث الخاص لرئيس الوزراء البريطاني: نموذج البحرين في التعايش لا يتكرر في عالمنا المعاصر

رابط مختصر
2019-10-10T12:37:55.633+03:00
أقام مركز الملك حمد العالمي للتعايش السلمي بالتعاون مع (هذه هي البحرين)، حفلاً على شرف السيد رحمن تشيشتي المبعوث الخاص لرئيس الوزراء البريطاني لحرية الدين والمعتقد بمناسبة زيارته للمملكة الاولى بعد تعيينه في منصبه الجديد.

وقد حضر الحفل سمو الشيخ فيصل بن راشد آل خليفة نائب رئيس المجلس الأعلى للبيئة رئيس الاتحاد الملكي للفروسية وسباقات القدرة، ومعالي الشيخ فواز بن محمد آل خليفة سفير مملكة البحرين لدى المملكة المتحدة، ومساعد وزير الخارجية عبدالله الدوسري وجمع من كبار الشخصيات الدبلوماسية والاجتماعية وأعضاء في مجلسي الشورى والنواب وقيادات دينية من مختلف المذاهب والأديان.

وتخلل الحفل عدد من الكلمات والمقاطع المصورة، واستعراض تجربة البحرين الرائدة إقليميًا وعالميًا في مجال تعزيز قيم التسامح والتعايش السلمي والحرية الدينية، وتسليط الضوء على المنجزات التي حققها مركز الملك حمد العالمي للتعايش السلمي في تقريب وجهات النظر وإبرام عدة مذكرات تفاهم مع مختلف المؤسسات والمنظمات غير الحكومية حول العالم تخدم الارتقاء بحوار الأديان وضمان حقوق البشرية في حرية التعبد والتعايش بسلام بغض النظر عن المعتقد او المذهب.

كما أكد الحضور على تاريخية العلاقات بين البحرين وبريطانيا في كافة مجالات التنسيق المشترك وأوجه التعاون بين البلدين الصديقين، مشددين على توافر فرص كثيرة وقواسم مشتركة بين الجانبين لتعظيم الجهود المبذولة في سبيل نقل الحرية الدينية والتعايش السلمي إلى آفاق أرحب من الانتشار عالميًا، انطلاقًا من التجربة البحرينية الفريدة من نوعها.

وزار المبعوث الخاص لرئيس الوزراء البريطاني لحرية الدين والمعتقد عددًا من دور العبادة لمختلف الأديان في مختلف محافظات المملكة، لتشمل مساجد ومآتم وكنائس، ومعبد شريناتجي الهندوسي في المنامة الذي يعتبر الأقدم في تاريخ المنطقة، كما زار منطقة عوالي للاطلاع على أعمال بناء أكبر كنيسة كاثوليكية في المنطقة.

وأكد السيد رحمن تشيشتي أن مملكة البحرين تفوّقت كثيرًا على الكثير من الدول المتقدمة في مسعاها نحو تعزيز قيم التسامح والتعايش السلمي، معربًا عن انبهاره الشديد بما شاهده في المملكة من انسجام لافت بين الصروح الدينية القديمة منها والحديثة أو قيد الإنشاء مثل الكاتدرائية العربية في عوالي.

وأضاف تشيشتي بالقول: "فخور جدًا بزيارتي لمملكة البحرين منذ تعييني لرئيس الوزراء البريطاني لحرية الدين والمعتقد، وهي الأولى في جولتي الخارجية قبل الذهاب إلى الفاتيكان. وأن النموذج البحريني يؤكد أن ما يلصق بالإسلام من وصمات إرهاب وتطرف وعنف هو كله محض كذب وافتراء. وأن ما يقدمه قائد عربي مسلم ودولة عربية مسلمة بحجم البحرين تمد يدها إلى أبعد بقعة في العالم لخدمة التعايش والسلام والمحبة أمر عظيم للبشرية ويشار له بالبنان بكل تأكيد".

وبين تشيشتي أن تاريخ البحرين العريق في التعايش بسلام ووئام وانتشار الحريات الدينية يعتبر نموذجًا لا يتكرر في عالمنا المعاصر، مطالبًا بضرورة تصدير النموذج البحريني إلى جميع دول العالم.

أبرز النقاط

شــارك بــرأيــك

التعليقات المنشورة لا تعبر عن رأي الايــام وإنما تعبر عن رأي أصحابها