النسخة الورقية
العدد 11154 الأربعاء 23 أكتوبر 2019 الموافق 23 صفر 1440
بحث متقدم

الكلمات الاكثر استخداما

  • 30%

  • الفجر
    4:21AM
  • الظهر
    11:22AM
  • العصر
    2:37PM
  • المغرب
    5:03PM
  • العشاء
    6:33PM

الصالح: دعم العاهل للسلطة التشريعية مكّنها من تحقيق تقدم تشريعي يواكب مسيرة التقدم بمملكة البحرين

رابط مختصر
2019-10-09T18:03:48.723+03:00
أكد معالي السيد علي بن صالح الصالح، رئيس مجلس الشورى، أن الدعم الكبير، والمتابعة المستمرة التي يوليها حضرة صاحب الجلالة الملك حمد بن عيسى آل خليفة عاهل البلاد المفدى حفظه الله ورعاه، للسلطة التشريعية، مكّنها من تحقيق تقدم تشريعي ونوعي مميز، يواكب الازدهار والتطور الذي تشهده مملكة البحرين، في ظل العهد الزاهر لجلالة العاهل المفدى، مشيرًا إلى أن هذه المساندة المتواصلة للسلطة التشريعية بغرفتيها الشورى والنواب، تمثل القاعدة الأساسية، والركيزة التي تدفعها نحو بذل مزيدٍ من الجهد، والعمل على سن التشريعات والقوانين التي تحقق تطلعات القيادة الحكيمة، وتعزز الحياة الكريمة لجميع المواطنين.

وأعرب معالي رئيس مجلس الشورى عن عظيم فخره واعتزازه وأصحاب السعادة أعضاء المجلس، بلقاء جلالة الملك المفدى رعاه الله، وتسليمه التقرير السنوي الذي يرصد أداء مجلس الشورى وإنجازاته خلال دور الانعقاد الأول من الفصل التشريعي الخامس، مؤكدًا معاليه أن لقاء جلالة العاهل المفدى والاستماع لتوجيهاته وملاحظاته يعكس اهتمام جلالته وحرصه على النهوض بعمل مجلس الشورى، من أجل الاستمرار في حصد النجاحات والمنجزات التشريعية، وبما يتواءم مع مختلف الظروف والتحديات.

وأشار معالي رئيس مجلس الشورى إلى أن الحصاد التشريعي لمجلس الشورى خلال دور الانعقاد الماضي، يمثل نتاجًا لتوجيهات جلالة الملك المفدى، وتحفيزه المستمر للعمل التشريعي الذي يجسد الديمقراطية الحقيقية، انطلاقًا من الثوابت الوطنية، والمبادئ والقيم التي أكد عليها دستور مملكة البحرين، وميثاق العمل الوطني.

كما أكد معالي رئيس مجلس الشورى أن المجلس سيواصل عطاءه وجهده لدعم المشروع الإصلاحي لجلالة الملك المفدى، وتعزيز مسيرة الديمقراطية للمملكة، والبناء على ما تحقق من إنجازات تشريعية متعددة.

وقدم معالي رئيس مجلس الشورى أسمى آيات الشكر والعرفان، وجزيل الامتنان، لحضرة صاحب الجلالة العاهل المفدى على دعمه المستمر للسلطة التشريعية، سائلاً المولى عزّ وجل أن يحفظ جلالته من كل سوء، وأن يديم عليه موفور الصحة والعافية، وعلى المملكة وشعبها العزيز نعمة الأمن والأمان في ظل قيادته الحكيمة.

أبرز النقاط

شــارك بــرأيــك

التعليقات المنشورة لا تعبر عن رأي الايــام وإنما تعبر عن رأي أصحابها