النسخة الورقية
العدد 11092 الخميس 22 أغسطس 2019 الموافق 21 ذو الحجة 1440
بحث متقدم

الكلمات الاكثر استخداما

  • 30%

  • الفجر
    3:50AM
  • الظهر
    11:41AM
  • العصر
    3:11PM
  • المغرب
    6:08PM
  • العشاء
    7:38PM

لدى ترؤسه وفد المملكة في افتتاح المنتدى السياسي رفيع المستوى بالأمم المتحدة ..

الحمر: المملكة أولت القطاعات الحيوية الأولوية في سعيها نحو تنفيذ الأهداف التنموية

رابط مختصر
2019-07-17T10:50:03.113+03:00
ترأس المهندس باسم بن يعقوب الحمر وزير الإسكان وفد مملكة البحرين في افتتاح اعمال المنتدى السياسي رفيع المستوى المنعقد بمقر الأمم المتحدة بولاية نيويورك الأمريكية، والذي شهد حضور الأمين العام للأمم المتحدة انطونيو غوتيريش ورئيس المجلس الاقتصادي والاجتماعي بالأمم المتحدة انغا كينغ ورؤساء وفود الدول المشاركة.

وعلى هامش الاجتماع اكد المهندس باسم الحمر ان انعقاد مثل تلك المنتديات رفيعة المستوى تكتسب أهمية كبيرة باعتبارها تمثل فرصة لاستعراض تقارير الدول الأعضاء التي تتناول اجراءاتها وجهودها لتنفيذ أهداف التنمية المستدامة 2030، مؤكدا حرص مملكة البحرين على تنفيذ تلك الأهداف من خلال ربطها ببرنامج الحكومة.

وأردف الوزير ان مملكة البحرين اولت اهتمام كبير نحو تنفيذ أهداف التنمية المستدامة وخاصة الأهداف الحيوية منها والتي تعد من ركائز التنمية في معظم الدول، والتي تتناول القطاعات الاقتصادية والسياسة والتعليمية ومجالات البيئة وتطوير سوق العمل، مشيرا إلى أن المملكة تمكنت من قطع خطوات كبيرة على صعيد تنفيذ تلك الأهداف.

وأشار المهندس الحمر إلى ان بيان مملكة البحرين الذي ستقدمه المملكة خلال أعمال هذا المنتدى ستركز بشكل كبير على جهود القطاعات الحكومية ومنظمات المجتمع المدني في تحقيق الأهداف التنموية، وما حققته المملكة من نتائج منذ تقديم التقرير الوطني الطوعي الاول العام الماضي.

وفي سياق متصل اكد المهندس الحمر ان ما حققته البحرين من نتائج على صعيد تحقيق الأهداف الانمائية التي أنجزتها المملكة فعليا، وما حققته حتى الان على صعيد أهداف التنمية المستدامة 2030، يحظى باستحسان المسئولين بالأمم المتحدة والدول الأعضاء، لاسيما وان المملكة أكدت جديتها في تنفيذ تلك الأهداف من خلال ربطها ببرنامج الحكومة السابق والحالي، وتحقيق ما نسبته 78% من تلك الاهداف.

وقد اكد الأمين العام للأمم المتحدة انطونيو غوتيريش خلال الافتتاح ان السنوات الأربعة الماضية شهدت حراكا دوليا مميزا لتحقيق الأهداف التنموية، وان التقارير الطوعية التي تقدمها الدول الأعضاء تباعا تعطي مؤشرات ان السير نحو تحقيق تلك الاهداف يسير على الطريق الصحيح، مشددا على ضرورة مضاعفة الجهود والحرص على مشاركة الجميع في تحقيق أهداف التنمية المستدامة خلال السنوات القادمة حتى تتضاعف تلك النتائج.

وقال غوتيريش ان ما سيصدر عن المنتدى من توصيات مهمة يجب ان تحظى باهتمام الدول الساعية بجدية لتحقيق الاهداف التنموية، باعتبارها تمثل خلاصة تجارب الدول في تحقيق كل هدف من الاهداف الـ١٧.

أبرز النقاط

شــارك بــرأيــك

التعليقات المنشورة لا تعبر عن رأي الايــام وإنما تعبر عن رأي أصحابها