النسخة الورقية
العدد 11063 الأربعاء 24 يوليو 2019 الموافق 21 ذو القعدة 1440
بحث متقدم

الكلمات الاكثر استخداما

  • 30%

  • الفجر
    3:29AM
  • الظهر
    11:44AM
  • العصر
    3:12PM
  • المغرب
    6:30PM
  • العشاء
    8:00PM

وزير المواصلات: 1300 موظف خضعوا للتدريب ضمن البرامج التدريبية لمشغلي مبنى المسافرين الجديد

رابط مختصر
2019-07-14T16:21:45.660+03:00

أعلن سعادة وزير المواصلات والاتصالات المهندس كمال بن أحمد بن محمد، رئيس مجلس إدارة شركة مطار البحرين، الجهة المسؤولة عن إدارة وتشغيل مطار البحرين الدولي، أن جميع البرامج التدريبية لمشغلي مبنى المسافرين الجديد تجري على قدم وساق ووفق الجدول الزمني المحدد لتدريب أكثر من 5800 موظف من جميع الأطراف ذات العلاقة والشركاء الاستراتيجيين بمطار البحرين الدولي على كيفية تشغيل مبنى المسافرين الجديد بفاعلية وكفاءة.

وأضاف سعادته أنه منذ إطلاق الدورات التعريفية والبرامج التدريبية التي ينظمها المقاولون منذ ثلاثة شهور تم تدريب أكثر من 1300 موظف، وهو ما يشكّل 27 في المائة من إجمالي عدد منتسبي الجهات ذات العلاقة المقرر مشاركتهم في التدريبات خلال فترة الاستعداد للافتتاح الرسمي لمبنى المسافرين الجديد.

وفي هذا الصدد أكد سعادته أن مبنى المسافرين الجديد يتميز بمجموعة من أحدث النُظم والمعدات المتطورة التي تحتاج إلى مهارات خاصة لتشغيلها، لذا فإن شركة مطار البحرين حريصة على اختبار جاهزية الأنظمة والعمليات والموظفين بشكل كامل وتجربتها عدة مرات لتوفير تجربة متميزة للمسافرين عند افتتاح المبنى، مشيرًا إلى أن جميع المحاضرات التدريببة البالغ عددها 170 محاضرة والتي أقيمت حتى اليوم ضمن فعاليات الدورات التعريفية قد حضرها موظفون من أعضاء فريق كل من شركة مطار البحرين وشركة خدمات مطار البحرين وهيئة تنظيم سوق العمل وشركة هلا بحرين وشركات الطيران العاملة في مطار البحرين الدولي ودوائر شرطة المطار وشؤون الجمارك وشؤون الجنسية والجوازات والإقامة التابعة لوزارة الداخلية، واستكمالًا للخطة التدريبية الموضوعة من قبل شركة فرابورت العالمية، فإنه من المتوقع أن تتسارع وتيرة البرامج التدريبية خلال الأشهر الثلاثة القادمة لتشمل أعدادًا أكبر من الموظفين وتغطي كافة الجوانب التقنية المطلوبة.

علاوةً على ذلك، قام أكثر من 500 موظف من أعضاء فريق كل من شركة مطار البحرين وشركة خدمات مطار البحرين ووزارة الداخلية بالمشاركة في 70 محاضرة تدريبية نظمها مقاولو مبنى المسافرين الجديد بهدف اختبار نُظم تقنية المعلومات والاتصالات ونظم مناولة الأمتعة. إذ تمثل هذه المحاضرات فرصة ممتازة لمنتسبي جميع الأطراف ذات العلاقة بمطار البحرين الدولية للتأكيد على درايتهم التامة بطريقة عمل هذه النظم الجديدة المتطورة، فضلًا عن تسليط الضوء على أي مشاكل محتملة ليتخذ المقاولون المعنيون الإجراءات اللازمة لحلها.

ومن جانبه أعرب الرئيس التنفيذي لشركة مطار البحرين السيد محمد يوسف البنفلاح عن خالص شكره وتقديره لفريق التدريب التابع للجنة الوطنية المعنية بالإعداد لتشغيل مبنى المسافرين الجديد ونقل الحركة الجوية وجميع الأطراف ذات العلاقة المشاركة في هذا البرنامج المتكامل على ما أحرزوه من تقدم متميز خلال فترة زمنية قصيرة نسبيًا. وأضاف: «بالطبع ما زال أمامنا الكثير لنحققه خلال الفترة القادمة، ومع ذلك فإنني على يقين أننا سنتمكن من التغلب على أي تحديات بفضل جهودنا المتضافرة والتنسيق المستمر بين جميع الجهات المعنية.»

وأشار البنفلاح إلى أن ضمان عمل كافة الأجهزة والمعدات المتطورة وشبكات الاتصالات التي يتم استخدامها في مبنى المسافرين الجديد يعتبر من التحديات الرئيسية في مشروع مبنى المسافرين الجديد نظرًا لما يحتاجه ذلك من استيعاب تام وفهم واسع لكيفية عمل هذه الأنظمة وتجربتها بشكل متكامل، ومن هنا تنبع الأهمية القصوى لهذه الدورات التعريفية والبرامج التدريبية التي ينظمها المقاولون والتي تهدف إلى تحقيق الاستفادة الكاملة من المميزات التي توفرها هذه الأجهزة حتى يتسنى لمطار البحرين الدولي توفير تجربة سفر تتسم بأعلى معايير الراحة والرفاهية، مشيرًا إلى أنه قد تم التعاقد مع شركة «Thales Sita» الفرنسية العالمية الرائدة في مجال تكنولوجيا أنظمة الطيران والنقل والفضاء لتوفير نظام أمن مبتكر وموثوق يضمن استمرار العمليات، كما يعزز من مركزية إدارة عمليات المطار ويلبي جميع متطلبات السلامة والأمن. وبفضل خواص معالجة البيانات الذكية، سيوفر النظام للمشغلين إطار أمني حقيقي ودراية كاملة بحالة العمليات، كما سيتضمن هذا النظام الأمني جميع التقنيات المتطورة اللازمة لإدارة المطار مثل الحماية عن طريق المراقبة الذكية عبر الفيديو، ومراقبة الدخول، والقياسات الحيوية، والبنية التحتية لتقنية المعلومات والاتصالات.

وسعيًا إلى ضمان جاهزية هذه الأعداد الكبيرة من منتسبي الجهات ذات العلاقة وإعدادهم بشكل فعّال، تم تشكيل فريق تدريب تابع للجنة الوطنية المعنية بالإعداد لتشغيل مبنى المسافرين الجديد ونقل الحركة الجوية يتألف من 13 عضوًا من شركة مطار البحرين ووزارة الداخلية وشركة خدمات مطار البحرين، والذي يقوم بعقد ورش العمل التعريفية ثلاثة أيام في الأسبوع. كذلك ستستمر هذه الدورات حتى موعد افتتاح مبنى المسافرين الجديد، وتغطي مجموعة كبيرة من المواضيع المهمة، بما في ذلك نظرة عامة على المطار ومبنى المسافرين، والموظفين وتدفقات المسافرين، ونُظم مناولة الأمتعة وغيرها الكثير.

أبرز النقاط

شــارك بــرأيــك

التعليقات المنشورة لا تعبر عن رأي الايــام وإنما تعبر عن رأي أصحابها