النسخة الورقية
العدد 10997 الأحد 19 مايو 2019 الموافق 14 رمضان 1440
بحث متقدم

الكلمات الاكثر استخداما

  • 30%

  • الفجر
    3:20AM
  • الظهر
    11:34AM
  • العصر
    3:02PM
  • المغرب
    6:19PM
  • العشاء
    7:49PM

تحت رعاية وزير العمل والتنمية الاجتماعية

جمعية البحرين للتدريب تنظم الأمسية الرمضانية السنوية «تحديات صنعت نجاحًا»

رابط مختصر
2019-05-15T20:21:48.820+03:00
تحت رعاية سعادة السيد جميل بن محمد علي حميدان وزير العمل والتنمية الاجتماعية تستعد جمعية البحرين للتدريب وتنمية الموارد البشرية وللعام السابع على التوالي لتنظيم الأمسية الرمضانية السنوية «تحديات صنعت نجاح - 7» وقد خصصت أمسية هذا العام دعمًا لطلبة مركز الأمير سلطان بن عبدالعزيز آل سعود لتنمية السمع والنطق التابع للجمعية البحرينية لتنمية الطفولة بمشاركة الأعضاء من كلتي الجمعيتين وعوائلهم، والعديد ممن الشخصيات من مختلف المؤسسات، وذلك مساء يوم السبت 18 مايو 2019 في فندق كراون بلازا.
وتعتبر هذه الأمسية أنموذجًا بارزًا لما تتضمنه من أسس تنموية ترتكز على استلهام العبر والدروس من قصص النجاح التي يتم استعراضها من قبل مجموعة من الشخصيات التي قد تواجه المحن والتحديات، وتتمكن من التغلب عليها صناعة قصة نجاح يحتذى بها ويستلهم منها الآخرون.
وقد صرح السيد أحمد عطية رئيس مجلس إدارة الجمعية بأن:» أمسية هذا العام اتجهت برمتها لدعم الطلبة بمركز الأمير سلطان بن عبدالعزيز آل سعود لتنمية السمع والنطق، لما يمتلكون من قصص نجاح مميزة حققها الطلبة الملتحقين بالمركز بفضل جهود إدارة المركز والجمعية التابع لها بالتعاون مع أولياء أمور الطلبة، حيث استطاعوا توفير سبل الدعم والمساندة اللازمة للطلبة الذين يواجهون صعوبات في السمع والنطق وأثبتوا جدارة عالية في تمكينهم لمواجهة تلك التحديات ومعالجتها وفق التشخيص والعلاج اللازم والمنهجيات التربوية الحديثة، مما ساهم في قدرة هؤلاء الطلبة على مواصلة الدراسة والحصول على مؤهلات جامعية وفرص عمل مميزة.
وأكد عطية، بأن الجمعية تعتز بمثل هذه الإنجازات التي يحققها المواطن البحريني وإصراره على تحدي الصعاب وصناعة النجاح، إذ تخصص أمسية هذا العام لاستعراض تلك القصص من قبل رئيس المركز البروفيسور فؤاد شهاب ومجموعة من أولياء أمور الطلبة في وسط يعج بخبراء التنمية البشرية في مختلف المجالات والعديد من الشخصيات والمسؤولين في عدد من المؤسسات، ليكونوا شركاء معًا في النجاح والدعم اللازم الذي تستحقه تلك الفئة التي واجهت العديد من التحديات واستطاعوا أن يثبتوا للمجتمع بأحقيتهم في ممارسة حياتهم بشكل طبيعي يمارسون واجباتهم الوطنية على أكمل وجه ويكونوا عناصر بشرية مساهمة في التنمية.
كما أشار بأن الأمسية تتضمن العديد من الفقرات المميزة التي تسهم في تعزيز العلاقات بين الجهتين في جو مليء بالمتعة والفائدة.

أبرز النقاط

شــارك بــرأيــك

التعليقات المنشورة لا تعبر عن رأي الايــام وإنما تعبر عن رأي أصحابها