النسخة الورقية
  • الارشيف

العدد 10971 الثلاثاء 23 أبريل 2019 الموافق 18 شعبان 1440
بحث متقدم

الكلمات الاكثر استخداما

  • 30%

  • الفجر
    3:46AM
  • الظهر
    11:26AM
  • العصر
    3:07PM
  • المغرب
    6:05PM
  • العشاء
    6:35PM

تاجر إيراني يعيش في البحرين منذ 30 سنة بجواز سفر باكستاني مزور

رابط مختصر
2019-04-17T19:20:22.243+03:00



أرجأت المحكمة الكبرى الجنائية الأولى قضية تاجر خمسيني من أصول إيرانية، ويعيش في البحرين منذ 30 عاما، متهم بالحصول على جواز سفر باكستاني بطريقة غير مشروعة، إلى جلسة 5 مايو المقبل لندب محام للمتهم عن طريق الوزارة مع استمرار حبسه على ذمة القضية.



التاجر يبلغ من العمر «52 عاما»، وورد بشأنه بلاغ من الإدارة العامة للمباحث والأدلة الجنائية من قبل ملازم قال إن المتهم دخل البلاد بطريقة غير مشروعة، مشيرا إلى أنه تاجر في سوق المنامة ولديه ثلاثة أبناء جميعهم إيرانيين وقد حصلوا على جواز السفر الباكستاني بطريقة غير مشروعة، وهم حاليا خارج مملكة البحرين وبصدد الرجوع إلى عملهم، حيث انهم غادروا البلاد بعد الحملة الأمنية التي قامت بها وزارة الداخلية على الإيرانيين الحاصلين على الجنسية الباكستانية بطريقة غير مشروعة.



وبتكثيف التحريات وعمليات المتابعة وبسؤال المصادر الموثوقة تم التوصل لهوية الاشخاص وهم كل من المتهم وابنائه الثلاثة وجميعهم من سكنة منطقة النعيم، وتبين ان المتهم لديه محل تجاري للمواد الغذائية وهو إيراني واسمه في الجواز الباكستاني مختلف عن الاسم الإيراني، وقد حصل وأبنائه الثلاثة على الجنسية الباكستانية بطريقة مخالفة للقانون وجميعهم اسمائهم مختلفة عن بعضهم البعض، وأشار إلى أنهم خارج البلاد ولم يرجعوا مع والدهم.



وفي التحقيقات نفى المتهم ما نسب إليه وقال إنه ذو أصول إيرانية وعندما كان صغيرا هرب من ايران وتوجه الى باكستان وحصل على الجنسية الباكستانية ثم حضر الى مملكة البحرين مستخدما هذه الجواز وبقي في البحرين حوالي 30 سنة وكان يتنقل بين البلدان باستخدام هذا الجواز، وأوضح أنه توجه الى إيران وباكستان عدة مرات ولم يوقفه أحد، وأن جواز السفر الذي بحوزته صحيح.



وأرجع المتهم هروبه من إيران إلى باكستان بسبب النظام الايراني وقال إنه عندما توجه إلى باكستان مكث فيها سنة وتزوج من باكستانية ثم تقدم بطلب للحكومة للحصول على الجنسية، وقد أنجب أبناءه الثلاثة المذكورين في أوراق القضية.




أسندت النيابة للمتهم أنه في 12/2/2019، اولا: اشترك بطريق المساعدة مع موظف حسن النية في ارتكاب جريمة إدخال بيانات في وسيلة تقنية المعلومات التي تخص الإدارة العامة للجنسية والجوازات على نحو من شأنه إظهار بيانات غير صحيحة على أنها صحيحة بنية استعمالها كبيانات صحيحة بأن سلم الموظف جواز سفر مزور على أنه صحيح والذي قام بإدخال بياناته في نظام الإدارة بما يفيد دخوله مملكة البحرين عن طريق المطار وذلك خلافا للحقيقة فتمت الجريمة بنا على تلك المساعدة.



ثانيا: اشترك بطريق الاتفاق مع آخر مجهول على تزوير محرر خاص وهو جواز السفر المنسوب صدوره إلى جمهورية باكستان باسمه الشخصي وذلك عن طريق اصطناعه وتقليده.
ثالثا: استعمل المحرر الخاص سالف الذكر مع علمه بتزويره بأن قدمه لموظف الجوازات للدخول لمملكة البحرين.
رابعا: دخل البلاد بطريقة غير مشروعة.
المصدر: أيمن شكل:

أبرز النقاط

شــارك بــرأيــك

التعليقات المنشورة لا تعبر عن رأي الايــام وإنما تعبر عن رأي أصحابها