النسخة الورقية
  • الارشيف

العدد 10971 الثلاثاء 23 أبريل 2019 الموافق 18 شعبان 1440
بحث متقدم

الكلمات الاكثر استخداما

  • 30%

  • الفجر
    3:46AM
  • الظهر
    11:26AM
  • العصر
    3:07PM
  • المغرب
    6:05PM
  • العشاء
    6:35PM

المضحكي: عملية تصحيح أوراق الامتحانات الوطنية تتم وفق معايير دولية لقياس مخرجات المنهج الوطني

رابط مختصر
2019-04-17T17:57:57.710+03:00
قامت الرئيس التنفيذي لهيئة جودة التعليم والتدريب الدكتورة جواهر شاهين المضحكي يوم أمس الأربعاء الموافق 17 أبريل 2019، بزيارة تفقدية إلى مركز تصحيح الامتحانات الوطنية؛ للاطلاع على سير عملية تصحيح أوراق الامتحانات الوطنية لطلبة الصف السادس، التي اُختُتِمتْ يوم الثلاثاء الموافق 16 أبريل 2019، وشملت أكثر من 13 ألف طالب وطالبة من 101 مدرسة حكومية، وبعض المدارس الخاصة التي أبدت رغبةَ المشاركة في أداء هذه الامتحانات.
وفي هذا السياق، فقد أعلنت الرئيس التنفيذي عن بدء عملية تصحيح أوراق الإجابات في الامتحانات الوطنية لطلبة الصف السادس في دورتها الحادية عشرة، بمشاركة 125 مصححًا لامتحان اللغة العربية، و61 مصححًا لامتحان اللغة الإنجليزية، و 100مُصحِّح لامتحان الرياضيات، و95 مصححًا لامتحان العلوم؛ علمًا أن عملية التصحيح تتم وفق معايير دولية.
وقالت الدكتورة المضحكي: إنَّ الامتحانات الوطنية التي تشرف هيئةُ جودة التعليم والتدريب على تنفيذها وأدائها آليةٌ مُحْكَمةٌ، ومنهجيةٌ علميةٌ دقيقةٌ للكشف عن المستويات الحقيقية للطلبة في المهارات، والكفايات، والمعارف، من خلال أدائهم ورصد نتائجهم التي تنشرها الهيئة بعد إقرارها من قبل مجلس إدارتها، ومن ثمَّ اعتمادها من المجلس الأعلى لتطوير التعليم والتدريب؛ وذلك تحقيقًا لمبادئ العدالة، والاستدامة، والتنافسية، ولكون مؤشرات أداء هذه الامتحانات مرجعًا لأصحاب القرار لاتِّخاذِ المعالجات المناسبة للجوانب التي تحتاج إلى تطوير؛ إذ تعملُ الهيئةُ يدًا بيدٍ مع الشركاءِ المحليين والدوليين؛ لتتبوأ مملكةُ البحرين مكانةً مرموقةً في التعليم، وسمعةً طيبةً في تطبيق أنظمته، خاصة في مجال التعليم الأساسي والعالي.
وقد ذكرت الرئيس التنفيذي أنَّ الامتحانات الوطنية يتمُّ ووضعها في ضوء المنهج الوطني من قبل مجموعة من الخبراء والمتخصصين العاملين في هذا المجال؛ وفق ضوابط وإجراءات تتوافق مع المعايير والمقاييس الدولية؛ بهدف قياس كفايات الطلبة، ومفاهيمهم، ومعارفهم التي اكتسبوها نهاية الحلقة التعليمية الثانية؛ وتُعدُّ هذه الامتحانات مؤشرًا كاشفًا عن الأداء من خلال ما يصدرُ عنها من تقاريرَ تربويةٍ، ونتائجَ إحصائيةٍ دقيقة عن مستويات أداء الطلبة الفعلية، والتي من شأنها رفعُ كفاءةِ منظومة التعليم في المملكة وتحسينُ أدائه، بما توفره من معلوماتٍ للأطرافِ ذات العلاقة والشركاء الإستراتيجيين.

أبرز النقاط

شــارك بــرأيــك

التعليقات المنشورة لا تعبر عن رأي الايــام وإنما تعبر عن رأي أصحابها