النسخة الورقية
العدد 11056 الأربعاء 17 يوليو 2019 الموافق 14 ذو القعدة 1440
بحث متقدم

الكلمات الاكثر استخداما

  • 30%

  • الفجر
    3:24AM
  • الظهر
    11:44AM
  • العصر
    3:11PM
  • المغرب
    6:32PM
  • العشاء
    8:02PM

الهيئة الوطنية لتنظيم المهن والخدمات الصحية تشارك في أعمال المؤتمر الدولي للتنظيم الصحي في دبي

رابط مختصر
2018-10-07T18:49:44.357+03:00
شاركت الهيئة الوطنية لتنظيم المهن والخدمات الصحية بوفد برئاسة الرئيس التنفيذي للهيئة سعادة الدكتورة مريم عذبي الجلاهمة في فعاليات المؤتمر الثالث عشر للرابطة الدولية لهيئات التنظيم الصحي - IAMRA – 2018، والذي ينظم في مدينة دبي بدولة الإمارات العربية المتحدة الشقيقة.

وحضرت الرئيس التنفيذي للهيئة الدكتورة مريم الجلاهمة حفل الافتتاح الذي أقيم صباح اليوم برعاية معالي الشيخ حمدان بن راشد آل مكتوم نائب حاكم دبي، وزير المالية، رئيس هيئة الصحة بدبي، وبحضور معالي السيد حميد محمد القطامي المدير العام لهيئة الصحة بدبي.

ويعد المؤتمر حدثاً عالمياً في شؤون التنظيم الصحي، والذي يتم عقده للمرة الأولى خارج نطاق أمريكا الشمالية وأستراليا وقارة أوروبا، وتستضيفه دولة الإمارات العربية المتحدة في مدينة دبي للمرة الأولى على مستوى منطقة الشرق الأوسط، وضمن أعمال (مؤتمر دبي الثالث للتنظيم الصحي)، وذلك تحت شعار: «تمكين التنظيم الصحي بالابتكار والأدلة العلمية».

وصرحت الرئيس التنفيذي الدكتورة مريم الجلاهمة بأن الهيئة تشارك بوفد كبير يمثل مختلف الأقسام ومن بينها قسم تنظيم المرافق، ووحدة الشكاوى وتسجيل المهن الصحية، وشارك الوفد في العديد من البرامج وورش والمحاضرات التي تناولت تنظيم المهن والخدمات الصحية، والتعامل مع الاخطاء الصحية، وتنظيم المرافق الصحية، التحولات الدولية، ودور القطاعين العام والخاص في جودة الخدمات الصحية.

واستعرضت الرئيس التنفيذي للهيئة د.الجلاهمة تجربة مملكة البحرين من خلال اللقاءات الجانبية مع ممثلي الهيئات الصحية الرقابية المشاركة في المؤتمر ومن بينها دبي والمملكة المتحدة والهند وغيرها من الوفود المشاركة، حيث أشارت إلى نجاح المملكة بتوجيهات القيادة الرشيدة والحكومة الموقرة في إطلاق العديد من المبادرات الاستراتيجية لتطوير القطاع الصحي في المملكة والتركيز على تحقيق أعلى معايير الجودة والتميز والاستدامة في الخدمات الصحية في المملكة، ومن أبرزها إطلاق الخطة الوطنية للصحة وتطوير التشريعات الصحية الوطنية ومراجعة اللوائح المنظمة للمهن والخدمات الصحية وتعزيز بيئة الاستثمار الصحي في المملكة.

ويشارك في هذا الحدث المهم، الذي تمتد أعماله حتى الثلاثاء، بتنظيم من هيئة الصحة بدبي، ما يزيد على 1000 من القادة وكبار المسؤولين وصناع القرار والخبراء والأطباء والمتخصصين، والمتحدثين الدوليين، الذين يمثلون أكثر من 40 دولة، الأمر الذي يشكل بدوره منصة عالمية نوعية للحوار وتبادل الخبرات ونقل المعرفة والتجارب الناجحة، إلى جانب بحث جميع المستجدات على ساحة التنظيم الصحي، وما يتصل بذلك من قضايا وتحديات تواجه عالمنا اليوم.

ويرتكز المؤتمر على 4 محاور رئيسة، هي: نماذج التنظيم المبتكرة، والممارسات الآمنة والجودة، والكوادر المهنية الصحية، والتعليم الطبي، حيث يناقش المحور الأول للمؤتمر (نماذج التنظيم المبتكرة) موضوعات عدة أهمها: الحوكمة، والتنظيم الصحي للتخصصات الدقيقة، وإدارة الشكاوى الطبية. فيما يركز المحور الثاني (الممارسات الأمنة والجودة)، على مناقشة: سبل الحصول على الرعاية الآمنة من خلال التنظيم الفعال، واستمرارية الكفاءة وإعادة التحقق من المهارات، وتحديد سوء الأداء والسلوك والعمل على تحسينه، والأدوية المراقبة، ونماذج الرعاية غير التقليدية بما في ذلك التطبب عن بعد والجينوميات، والممارسات غير التقليدية، فيما يتناول المحور الثالث (الكوادر المهنية الصحية) العديد من الموضوعات.

ويصاحب المؤتمر معرض تشارك به العديد من الشركات العاملة في قطاع التنظيم الصحي من السوق المحلي والإقليمي والعالمي، حيث تقوم بعرض منتجاتها وخدماتها ومشاريعها المتنوعة.

أبرز النقاط

شــارك بــرأيــك

التعليقات المنشورة لا تعبر عن رأي الايــام وإنما تعبر عن رأي أصحابها