النسخة الورقية
  • الارشيف

العدد 12181 الأحد 14 أغسطس 2022 الموافق 16 محرم 1444
بحث متقدم

الكلمات الاكثر استخداما

  • 30%
  • الفجر
    3:45AM
  • الظهر
    11:42AM
  • العصر
    3:13PM
  • المغرب
    6:15PM
  • العشاء
    7:45PM

الأحد 02 يناير 2022, 02:03 م

العراق: نسعى للحصول على منظومات متطورة لصد المسيرات

رابط مختصر

مع سعي العراق للحفاظ على ضبط بعض المجموعات المسلحة والميليشيات التي عمدت خلال السنوات الماضية إلى مهاجمة بعض المقار أو القنصليات سواء عبر صواريخ الكاتيوشا أو المسيرات، أكد قائد الدفاع الجوي معن السعدي، اليوم الأحد، أن «أجواء البلاد مؤمنة، ولا حراك للطائرات الأجنبية إلا بموافقة السلطات العراقية».

كما أوضح أن هناك مساعي حثيثة من أجل إدخال أنظمة متطورة إلى البلاد لمكافحة الطائرات المسيرة.

«نوعية أفضل»
وقال في مقابلة مع وكالة الأنباء العراقية: «منظومات معالجة الطائرات المسيرة ستدخل الخدمة قريبا».

كذلك أكد أن القوات العراقية تسعى لامتلاك منظومة آي اس 500 المتطورة. وتابع قائلا «لدينا منظومات anti drone لمعالجة الطائرات المسيرة الصغيرة لكنها محدودة وقليلة، لذلك تسعى الحكومة، وعلى رأسها رئيس الوزراء ووزير الدفاع، إلى الحصول على نوعية أفضل لتلك المنظومات لمعالجة كل التهديدات التي تطال المسؤولين والأماكن الحيوية في بغداد والمحافظات».

إلى ذلك، كشف أن القوات الجوية تعمل حالياً على تصنيع مسيرات في معمل تصليح الأسلحة والمعدات بقيادة الدفاع الجوي، بهدف الدفاع وليس الهجوم، مؤكداً أن «هناك تقدماً ملحوظاً في تصنيع الدرون بعيدة المدى التي تستخدم بدون طيار وذات كلفة أقل وفعالية أكبر».

أكثر من 45 هجوماً
يذكر أن السنة الماضية (2021) وحتى التي قبلها، شهد العراق عدة هجمات عبر الدرون طالت مواقع تضم عسكريين أميركيين.

فقد استهدف أكثر مشن 45 هجوما بالطائرات المسيرة والصواريخ، مصالح الولايات المتحدة في العراق العام الماضي. وبات استخدام طائرات بلا طيار يشكل مصدر قلق للتحالف الدولي وواشنطن على السواء، لأن هذه الأجهزة الطائرة يمكنها الإفلات من الدفاعات الجوية.

ووجهت الإدارة الأميركية آنذاك أصابع الاتهام إلى الميليشيات الموالية لإيران، فيما تعهدت بغداد بالتصدي لتلك الهجمات ومحاسبة مرتكبيها.

أبرز النقاط

شــارك بــرأيــك

التعليقات المنشورة لا تعبر عن رأي الايــام وإنما تعبر عن رأي أصحابها