النسخة الورقية
  • الارشيف

العدد 11853 الإثنين 20 سبتمبر 2021 الموافق 13 صفر 1442
بحث متقدم

الكلمات الاكثر استخداما

  • 30%
  • الفجر
    4:06AM
  • الظهر
    11:31AM
  • العصر
    2:59PM
  • المغرب
    5:37PM
  • العشاء
    7:07PM

2021-07-23T14:53:21.840+03:00

الصداع النصفي والدوار.. دراسة تكشف العلاقة

رابط مختصر

كشفت دراسة جديدة أن الأشخاص الذين يعانون بانتظام من الصداع النصفي هم أكثر عرضة للإصابة بالدوار أو الغثيان عند ركوبهم الأفعوانية (رولر كوستر).

ووفق ما نشرته صحيفة «ديلي ميل» البريطانية نقلاً عن دورية Neurology الصادرة عن الأكاديمية الأميركية لطب الأعصاب، تم فحص أدمغة مجموعة من 40 شخصاً، نصفهم يعانون من الصداع النصفي بشكل منتظم، أثناء مشاهدتهم مقاطع فيديو لركوب أفعوانية افتراضية.

نشاط أكبر للخلايا العصبية
كما توصل فريق باحثين من جامعة هامبورغ في ألمانيا إلى أن المعاناة من الصداع النصفي تصيب بدوار أكثر علاوة على وجود نشاط أكبر للخلايا العصبية في مناطق معينة من الدماغ، ونشاط أقل في مناطق أخرى.

وكانت منطقة المعالجة البصرية في الدماغ واحدة من المناطق الرئيسية التي شهدت نشاطاً متزايداً لدى مرضى الصداع النصفي أثناء مشاهدتهم الأفعوانية.

إلى ذلك يأمل الباحثون أنه من خلال تحديد هذه التغييرات وتحديدها بدقة، يمكن للدراسات المستقبلية أن تتوصل إلى فهم بشكل أفضل للصداع النصفي ومن ثم تؤدي إلى تطوير علاجات جديدة.

«مؤلم وموهن»
ويعد الصداع النصفي حالة صحية شائعة وهو عبارة عن صداع متوسط إلى شديد يتم الشعور به كألم نابض في جانب واحد من الرأس، ويمكن أن يؤدي إلى شعور البعض بالإعياء والمرض وكذلك الحساسية للضوء والصوت.

وقال الباحث آرني ماي: «يعاني ملايين الأشخاص بانتظام من صداع نصفي مؤلم وموهن يمكن أن يقلل من جودة حياتهم».

يشار إلى أنه غالباً ما يشكو الأشخاص المصابون بالصداع النصفي من الدوار ومشاكل التوازن وعدم تقدير موقع أجسامهم بدقة عند الحركة أثناء نوبة الصداع النصفي.

تغيرات في مناطق بالدماغ
إلى ذلك قام ماي وزملاؤه باستخدام أفعوانية افتراضية للكشف عن بعض المشكلات التي تزداد بشكل خاص في حالات الأشخاص الذين يعانون من الصداع النصفي، بالإضافة إلى بحث الارتباط بين الصداع النصفي والتغيرات في مناطق مختلفة من الدماغ.

وتم إجراء فحص لمخ كل مشارك متطوع في الدراسة بواسطة التصوير بالرنين المغناطيسي الوظيفي (fMRI) أثناء مشاهدته مقاطع الفيديو لتجربة ركوب الأفعوانية الافتراضية.

نسبة أكبر ومدة أطول
كما أظهرت نتائج الدراسة أن 65% من الأشخاص، الذين يعانون من الصداع النصفي بانتظام شعروا بالدوار أثناء مشاهدة مقاطع الفيديو مقارنة بـ30% من الأشخاص الذين لا يعانون من الصداع النصفي.

وفي استبيان حول دوار الحركة، والذي سجل شدة الأعراض على مقياس من 1 إلى 180، كان لدى الأشخاص الذين لديهم تاريخ من الصداع النصفي متوسط درجة 47 مقارنة بمتوسط درجة 24 للأشخاص الذين لا يعانون من الصداع النصفي. كما أن المصابين بالصداع النصفي يعانون من أعراض لفترة أطول بمتوسط دقيقة واحدة و19 ثانية مقارنة بمتوسط 27 ثانية لباقي الأشخاص.

البصرية والسمعية والحسية
ومن خلال فحوصات الدماغ، تمكن الباحثون من تحديد التغيرات في نشاط الخلايا العصبية بناء على تدفق الدم إلى مناطق معينة من الدماغ.

كما تبين أن هناك نشاطاً متزايداً بخمس مناطق بأمخاخ الأشخاص المصابين بالصداع النصفي. ويرجح الباحثون أن النشاط المتزايد يرتبط بنقل غير طبيعي للمعلومات البصرية والسمعية والحسية داخل الدماغ.

إلى ذلك يأمل الباحثون في أن يتم إجراء مزيد من الأبحاث المستقبلية، بحيث تضم مجموعات أكبر من الأشخاص المصابين بالصداع النصفي وللتأكد من دقة النتائج بهدف تطوير علاجات جديدة تضع نهاية لنوبات الصداع النصفي.

المصدر: العربية

أبرز النقاط

شــارك بــرأيــك

التعليقات المنشورة لا تعبر عن رأي الايــام وإنما تعبر عن رأي أصحابها