النسخة الورقية
العدد 11154 الأربعاء 23 أكتوبر 2019 الموافق 23 صفر 1440
بحث متقدم

الكلمات الاكثر استخداما

  • 30%

  • الفجر
    4:21AM
  • الظهر
    11:22AM
  • العصر
    2:37PM
  • المغرب
    5:03PM
  • العشاء
    6:33PM

تعرف على الطريقة الصحيحة لحفظ الأجبان في الثلاجة

رابط مختصر
2019-10-08T11:00:00.843+03:00
يرتكب الناس أخطاء كثيرة في طريقة تعاملهم مع الأجبان، إذ يعمد كثيرون إلى لفها بغلاف بلاستيكي لاصق مما يفسد طعمها، فيما يشتري غيرهم شرائح الجبن المبشور الذي يحوي على مواد مضافة، أو بتناول الأجبان مباشرة من الثلاجة.

ويعتقد الخبراء أن هؤلاء يفسدون الطعم حتى قبل أن يباشروا بإعداد الطعام، مشيرين إلى عدد من طرق الحفظ الخاطئة التي تؤدي إلى فقدان الأجبان جودتها في الأطعمة، بما في ذلك الوجبات الجاهزة.

يقول مؤسس "ذا تشيز غيك" إدوارد هانكوك، لـ "ديلي ميل": "بالنسبة إلى المستهلكين، تقع المسؤولية في حفظ الجبن بشكل صحيح وتناوله بسرعة، أما بالنسبة إلى محبي الجبنة، فلا بد أن يبقى طعم منتجات الأجبان لذيذاً أطول فترة ممكنة".

يوضح أن المشكلة الأساسية في حفظ الأجبان تكمن في التوازن ما بين "تجفيفها" و "تعريقها"، فإذا جفت الأجبان تخسر مذاقها وملمسها وطبيعتها، وإذا تعرقت فإنها تكون أكثر عرضة لنمو العفن وتطور طعم ورائحة كريهة.

أما النصائح التي يقدمها فهي: عدم لفها بغلاف بلاستيكي، وعدم تناولها مباشرة من الثلاجة، وتجنب تجميدها، والابتعاد عن الجبن المبشور، وشراء الحاجة من الأجبان وما يمكن تناوله منها، واستخدام سكاكين مختلفة لأجبان مختلفة للاحتفاظ بالمذاق.

وبدلاً من الغلاف البلاستيكي، يشير إلى وجود لفائف مخصصة لحفظ الأجبان، أو استخدام لفائف شمع العسل لأنها تسمح للأجبان في التنفس وخروج بعض الرطوبة. كما ينصح قبل تقديم الأجبان بإبقائها خارج الثلاجة حتى تصل إلى حرارة الغرفة، وتركها لتتنفس بين 15 إلى 30 دقيقة في سبيل إطلاق مذاقها الكامل، فالأجبان حسب قوله: "أشياء حية تتنفس وكل تلك النكهة تركد في الثلاجة"، وهو يفضل تخزينها في جارور الخضار أو وعاء مغلق لأنه أقل جفافاً وبرودة من باقي الثلاجة.

أما بالنسبة إلى تجميد منتجات الأجبان لحفظها لفترة أطول، يقول هانكوك إن الأجبان الطرية والرطبة ستتلف، أما الاجبان القاسية فقد يبدو مظهرها جيداً، إلا أنها ستكون مسلوبة من نكهتها المعقدة.

وهو ينصح بإبقاء القشرة الخارجية للأجبان وعدم إزالتها إلا عند تناول الجبن، والابتعاد عن الأجبان المبشورة، ذلك أنه باستثناء البارميزان، يضاف للأجبان مواد لضمان عدم التصاقها معاً، حسب قوله، مؤكدا أن تناول الجبن أفضل بعد تقطيعه للمرة الأولى.
المصدر: البيان

أبرز النقاط

شــارك بــرأيــك

التعليقات المنشورة لا تعبر عن رأي الايــام وإنما تعبر عن رأي أصحابها