النسخة الورقية
العدد 11090 الثلاثاء 20 أغسطس 2019 الموافق 19 ذو الحجة 1440
بحث متقدم

الكلمات الاكثر استخداما

  • 30%

  • الفجر
    3:48AM
  • الظهر
    11:41AM
  • العصر
    3:12PM
  • المغرب
    6:11PM
  • العشاء
    7:41PM

رسالة خطيرة للنساء.. تكبير الأرداف يتسبب بمرض مميت

رابط مختصر
2019-03-04T09:45:06.260+03:00
مرض قاتل ومميت، هذا ما ينتظره النساء اللاتي يلجأن إلى تكبير الأرداف بزرع السيليكون، وذلك وفق دراسة علمية هي الأولى من نوعها التي تتوصل لهذا الاكتشاف.

وأوضحت الدراسة أنه قد تصاب النساء اللاتي يزرعن مؤخراتهن بسرطان نادر في الدم، بعد عام من إجراء العملية الجراحية، وفق ما أوردته صحيفة “ديلي ميل” البريطانية.

وأضاف القائمون على الدراسة، من جامعة جنوب كاليفورنيا الأمريكية، أن امرأة في منتصف عمرها، تم تشخيص إصابتها بما يعرف بورم الخلايا الكبيرة المتحولة اللمفاوي، بالإضافة إلى اكتشاف أورام على رئتيها، وذلك بعد عام من زراعة أردافها.

وعقّب رئيس الجمعية الأمريكية لجراحي التجميل، الدكتور آلان ماتاراسو، على نتائج الدراسة، بالقول إنه من المنطقي، أن تحمل زراعات الأرداف نفس المخاطر المحتملة من زراعة الثدي.

وأضاف “ماتاراسو” أن مخاطر إصابة المرأة بسرطان الدم اللمفاوي، تزداد بعد 8 سنوات من إجرائها جراحة زراعة الثدي، وذلك بسبب نوع المادة المزروعة في صدرها، والمدة التي تستغرق لإجراء الزرع، مشيرًا إلى أن الالتهابات والوراثة من أبرز عوامل الخطر في الإصابة بالمرض القاتل.

وأوضح أنه من حسن الحظ، أن غالبية عمليات تكبيرات الأرداف تتم في الوقت الحالي، عن طريق إعادة تشكيل المنطقة حول الأرداف من خلال شفط الدهون.
ومن المنتظر أن تقرر إدارة الغذاء والدواء الأمريكية، خلال الأسابيع المقبلة، ما إذا كان سيتم حظر زراعة الأرداف، بسبب وجود مخاطر صحية من إجرائها.
المصدر: روتانا

أبرز النقاط

شــارك بــرأيــك

التعليقات المنشورة لا تعبر عن رأي الايــام وإنما تعبر عن رأي أصحابها