النسخة الورقية
العدد 11154 الأربعاء 23 أكتوبر 2019 الموافق 23 صفر 1440
بحث متقدم

الكلمات الاكثر استخداما

  • 30%

  • الفجر
    4:21AM
  • الظهر
    11:22AM
  • العصر
    2:37PM
  • المغرب
    5:03PM
  • العشاء
    6:33PM

الإماراتي هزاع المنصوري يعود إلى الأرض في ختام رحلة تاريخية إلى محطة الفضاء الدولية

رابط مختصر
2019-10-03T23:00:32.737+03:00
عاد هزاع المنصوري أول رائد فضاء إماراتي إلى الأرض اليوم الخميس في ختام الرحلة التاريخية إلى محطة الفضاء الدولية على متن مركبة «سويوز أم أس 12» التي حملت أيضا رائدي الفضاء الأمريكي نيك هيج، والروسي أليكسي أوفشينين، وذلك عقب ثمانية أيام أجرى خلالها المنصوري مجموعة من التجارب العلمية المكثفة.

وذكرت وكالة انباء الامارات ان مركبة الفضاء «سويوز أم أس 12» هبطت في منطقة سهلية جنوب شرق مدينة جيزكازجان في كاراغندا، وسط كازاخستان، في تمام الساعة الثانية و59 دقيقة من بعد ظهر اليوم.

وأوضحت انه تم نقل رواد الفضاء فور هبوطهم لإجراء الفحوصات اللازمة وفق الإجراءات المتبعة مع الرواد لدى عودتهم من الفضاء، وبعد انتقال الرائدين أليكسي أوفشينين وهزاع المنصوري إلى مركز يوري غاغارين لتدريب رواد الفضاء في مدينة النجوم، في موسكو، قامت الدكتورة حنان السويدي، بمعاينة هزاع المنصوري للتأكد من حالته الصحية.

وأشارت الى ان رائد الفضاء الإماراتي هزاع المنصوري أجرى 16 تجربة علمية بالتعاون مع شركاء دوليين ، بينها 6 تجارب على متن محطة الفضاء الدولية في بيئة الجاذبية الصغرى «Microgravity» وهي بيئة منعدمة الجاذبية تقريبا، لدراسة تفاعل المؤشرات الحيوية لجسم الإنسان في الفضاء مقارنة بالتجارب التي أجريت على سطح الأرض، ودراسة مؤشرات حالة العظام، والاضطرابات في النشاط الحركي، والتصور وإدارك الوقت عند رائد الفضاء، إضافة إلى ديناميات السوائل في الفضاء، وأثر العيش في الفضاء على البشر، وهذه المرة الأولى التي يتم فيها هذا النوع من الأبحاث على شخص من المنطقة العربية.

وكشف مركز محمد بن راشد للفضاء عن تفاصيل رحلة العودة والتي بدأت بإغلاق مدخل مركبة «سويوز أم أس 12» في تمام الساعة الثامنة والثلث بتوقيت دولة الإمارات من صباح يوم الخميس 3 أكتوبر؛ وبعد إجراء فحوصات التأكد من عدم وجود أي تسرب، أعطيت إشارة الجهوزية التامة، وانفصلت المركبة عن المحطة في تمام الساعة 11 و37 دقيقة صباحا، متخذة مسارها في اتجاه الأرض.

وبهذه المناسبة، قال السيد حمد عبيد المنصوري رئيس مجلس إدارة مركز محمد بن راشد للفضاء « اليوم وبكل فخر نستقبل سفير دولة الإمارات في الفضاء، هزاع المنصوري، عائدا إلى الأرض حاملا نتائج تجارب علمية مهمة للبشرية والمجتمع الدولي، أجراها على متن محطة الفضاء الدولية؛ ليفتح الطريق أمام الشباب العربي لآمال وأحلام جديدة في هذا القطاع».

وأضاف « اليوم تم تحقيق نقلة تاريخية في قطاع الفضاء باكتمال قصة نجاح جديدة لدولة الإمارات، انطلق خلالها أحد أبنائها حاملا معه «طموح زايد» وعلم دولة الامارات مشيرا الى ان المنصوري يعتبر اليوم نموذج يحتذى به ليس لشباب الإمارات فحسب، وإنما للشباب العربي جميعا وقدوة تنير الطريق أمام الأجيال القادمة».

أبرز النقاط

شــارك بــرأيــك

التعليقات المنشورة لا تعبر عن رأي الايــام وإنما تعبر عن رأي أصحابها