النسخة الورقية
العدد 11152 الإثنين 21 أكتوبر 2019 الموافق 21 صفر 1440
بحث متقدم

الكلمات الاكثر استخداما

  • 30%

  • الفجر
    4:20AM
  • الظهر
    11:23AM
  • العصر
    2:39PM
  • المغرب
    5:06PM
  • العشاء
    6:36PM

بالصور.. «الأشغال»: إنجاز 46% من مشروع تطوير شارع سار

رابط مختصر
2019-07-09T13:57:53.313+03:00
صرح مدير إدارة مشاريع وصيانة الطرق بوزارة الأشغال وشؤون البلديات والتخطيط العمراني المهندس سيد بدر علوي أن نسبة الإنجاز بمشروع تطوير شارع سار مع تقاطع شارع 35 بلغت نحو 46%، حيث يتم حالياً وضع طبقات الاسفلت الأولية وتنفيذ أعمال شبكة تصريف مياه الامطار، ومن المؤمل الانتهاء من المشروع قبل نهاية العام الجاري.
وقال مدير إدارة مشاريع وصيانة الطرق إن أعمال المشروع تتضمن توسعة الشارع بطول 3.895 كلم ليصبح طريقاً مزدوجاً ذو مسارين بعرض 7 متر في كل اتجاه وتطوير كافة التقاطعات عليه وتركيب 5 إشارات ضوئية عند التقاطعات التالية: تقاطع شارع سار مع شارع 35 – تقاطع شارع سار مع طريق 1523 – تقاطع شارع سار مع طريق 2941 – تقاطع شارع سار مع طريق 1715 وشارع 45 - و تقاطع شارع سار مع طريق 1725، الى جانب إنشاء ما يقارب 400 موقف للسيارات على امتداد الشارع وبالقرب من جامع سار، بالإضافة إلى إنشاء 4 شوارع خدماتية ستخدم المحلات التجارية وتسهل دخول القاطنين الى منازلهم بكل سهولة، كما سيتم إنشاء ممر مشاة بجانب الطريق في الاتجاهين على امتداد الشارع.

وأضاف م. سيد بدر علوي أن المشروع يشتمل على إنشاء شبكة جديدة لتصريف مياه الأمطار وإنشاء شبكة إنارة جديدة، بالإضافة الى أعمال تحويلات وتمديدات وحماية لشبكتي الماء والكهرباء والاتصالات وذلك بالتنسيق مع قسم إنارة الطرق والأقسام المعنية بهيئة الكهرباء والماء، وسيتم وضع القنوات الأرضية وذلك لاستخدمها مستقبلاً من قبل الخدمات الفنية لتلافي قطع الأسفلت مستقبلاً، كما سيتم إنشاء محطات للنقل العام بالتنسيق مع وزارة المواصلات والاتصالات، ووضع الإشارات والعلامات المرورية التنظيمية والتحذيرية اللازمة لتحقيق السلامة المطلوبة على الشارع.
وأوضح م. سيد بدر أن المشروع مطل على العديد من المجمعات السكنية والمنشآت التجارية، عدا عن حجم الحركة المرورية العالي وظاهرة المشاة، بالإضافة إلى مستخدمي الدراجات الهوائية والعديد من المداخل للمناطق السكنية على جانبي الشارع، وبالتالي تطلب إنشاء هذا الطريق وتطوير استراتيجية خاصة لتقسيم العمل ليتلائم مع إدارة الحركة المرورية وضمان تدفقها بشكل مستمر.


وتهدف وزارة الاشغال من خلال تطوير شارع سار الى تحسين انسيابية الحركة المرورية ورفع مستوى السلامة المرورية عليه وتنظيم حركة المركبات والمشاة وزيادة الطاقة الاستيعابية للشارع بنحو الضعف، حيث يستوعب شارع سار نحو 4000 مركبة في الساعة، ومن المؤمل - بعد انتهاء التطوير - أن يقل زمن الانتظار للمركبات بنسبة 60% وذلك نتيجة للمسارات الإضافية والجزر الفاصلة وتطوير التقاطعات، علماً بأن متوسط حجم الحركة المرورية الحالية على الشارع يبلغ 30 ألف مركبة في اليوم في الاتجاهين، أما في ساعات الذروة الصباحية وذروة الظهيرة، فتبلغ الكثافة المرورية قرابة 2000 مركبة في الساعة لكل اتجاه. ومن المتوقع أن تزيد الطاقة الاستيعابية للشارع بعد التطوير لتصل إلى 58 ألف مركبة في اليوم.
الجدير بالذكر أن التكلفة الإجمالية للمشروع الذي تمت ترسيته من قبل مجلس المناقصات والمزايدات على (شركة جلال العالي وأولاده) تبلغ 2,850.975 دينار (مليونان وثمانمائة وخمسون ألفاً وتسعمائة وخمسة وسبعون دينار).

أبرز النقاط

شــارك بــرأيــك

التعليقات المنشورة لا تعبر عن رأي الايــام وإنما تعبر عن رأي أصحابها