النسخة الورقية
  • الارشيف

العدد 12136 الخميس 30 يونيو 2022 الموافق 1 ذو الحجة 1443
بحث متقدم

الكلمات الاكثر استخداما

  • 30%
  • الفجر
    3:15AM
  • الظهر
    11:41AM
  • العصر
    3:07PM
  • المغرب
    6:34PM
  • العشاء
    8:04PM

نمو إيرادات المجموعة 7% إلى نحو 1.3 مليار دولار عن فترة الربع الأول

السبت 23 أبريل 2022, 12:27 م

مجموعة «زين» ترفع أرباحها الصافية الفصلية 6% وتسجل 156 مليون دولار

رابط مختصر

أعلنت مجموعة زين (المُدرجة في بورصة الكويت تحت الرمز :ZAIN) أن نتائجها المالية الفصلية سجلت نموا قويا على مستوى مؤشراتها المالية الرئيسية عن فترة الربع الأول من السنة المالية الحالية، إذ رفعت المجموعة أرباحها الصافية الفصلية بنسبة 6% لتصل إلى نحو 47 مليون دينار (156 مليون دولار)، مقارنة مع 45 مليون دينار (147 مليون دولار) عن نفس الفترة من العام 2021، بربحية للسهم الواحد بلغت 11 فلسا.
وأوضحت «زين» في بيان صحافي أنها رفعت إيراداتها الفصلية المجمعة عن فترة الربع الأول بنسبة 7% لتسجل 408 ملايين دينار (1.35 مليار دولار)، مقارنة مع إجمالي إيرادات بلغت 382 مليون دينار (1.26 مليار دولار) عن نفس الفترة من العام 2021.
وبينت زين الشركة الرائدة في الابتكارات الرقمية في أسواق الشرق الأوسط وأفريقيا أن حجم الأرباح قبل خصم الضرائب والفوائد والاستهلاكات الـ EBITDA بلغ 154 مليون دينار (507 ملايين دولار)، مقارنة مع 158 مليون دينار (523 مليون دولار) عن الفترة المشابهة من العام 2021، وبلغ هامش ربحية الـ EBITDA 38%.
وكشفت المجموعة عن نمو قاعدة عملائها بنسبة 5%، حيث ارتفعت إلى نحو 50.9 مليون عميل، وعزت هذا النمو إلى الزخم الهائل لعملياتها في أسواق السعودية والعراق، بينما سجلت إيرادات خدمات البيانات لعمليات المجموعة 536 مليون دولار، تمثل 40% من إجمالي الإيرادات المجمعة.
وذكرت المجموعة أن مؤشراتها المالية الرئيسية تأثرت بترجمة العملات الأجنبية، وجاء ذلك بشكل رئيسي من انخفاض قيمة العملة في السودان من متوسط (271 جنيه سوداني / دولار) خلال فترة الربع الأول من العام 2021 إلى متوسط )483 جنيه سوداني / دولار) خلال الربع الأول من العام 2022، وكلف ذلك المجموعة 120 مليون دولارعلى مستوى الإيرادات المجمعة، و80 مليون دولار على مستوى الأرباح قبل خصم الضرائب والفوائد والاستهلاكات الـ EBITDA.
وقال رئيس مجلس الإدارة في مجموعة زين أحمد الطاحوس « تبحث مجموعة زين عن الفرص المربحة في قطاعات النمو الجديدة، حيث باتت أكثر استعدادا للاستثمار في المرحلة التالية من النمو في قطاع الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات، ويبرز الأداء القوي للعمليات التشغيلية عن هذه الفترة، التركيز المستمر على تطوير وتحديث الشبكات والتوسع في الخدمات الرقمية».
وقال نائب رئيس مجلس الإدارة الرئيس التنفيذي في مجموعة زين بدر ناصر الخرافي «سجلت عملياتنا التشغيلية نموا قويا عن هذه الفترة، بفضل تنفيذنا الناجح لاستراتيجية أعمالنا، والتوسع في البينة التحتية الرقمية، وهو ما انعكس بالإيجاب على مؤشراتنا المالية الرئيسية».
وأوضح الخرافي قائلا «إن الأداء القوي لعملياتنا التشغيلية، وخصوصا في الكويت والسعودية حيث نمت الأرباح الصافية بنسبة 22% و 97% على التوالي، يعود إلى نمو عملاء شبكة الجيل الخامس، والتوسع في قطاع المشاريع والأعمال الـ B2B، وعزز هذا الأداء النمو القوي لعمليات زين السودان، التي حققت ارتفاعا قويا في أرباحها الصافية الفصلية بنسبة 156%، ويعزى ذلك إلى نجاحها في اكتساب المزيد من العملاء لشبكة الجيل الرابع».
وأفاد الخرافي «إن تركيزنا المستمر على توفير أفضل تجربة عملاء على شبكاتنا، يدفعنا دائما إلى ضخ المزيد من الاستثمارات في النفقات الرأسمالية، حيث استثمرنا خلال الربع الأول 74 مليون دولار في التوسع في مشاريع البنية التحتية، وترقية الشبكات (الجيلين الرابع والخامس)، والإطلاق المستمر لشبكة الجيل الخامس في أسواق الكويت، السعودية، والبحرين، ونقل الألياف إلى المنازل (FTTH) ، وقد ساعدتنا هذه الاستثمارات في اكتساب 2.3 مليون عميل جديد على مستوى الأفراد والمؤسسات، حيث ارتفعت قاعدة العملاء بنحو 5%، جاءت غالبيتها من نمو قاعدة عملاء زين السعودية بنسبة 17%، وزين العراق بنسبة 9%».
وأضاف الخرافي «في ظل تزايد أنشطة استخدام الإنترنت، والأعمال المصرفية الإلكترونية، وانتشار الشبكات الاجتماعية، والخدمات الحكومية الرقمية، فإن صناعة الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات أصبحت المحرك الرئيسي لعجلة النمو الاقتصادي، وأصبحت أكثر تأثيرا في تعزيز التنوع الاقتصادي».
وبين بقوله «لقد فتحت هذه التطورات آفاقا جديدة لنمو أعمالنا، إذ استفادت المجموعة من هذه التحولات الجذرية بتحقيقها نموا هائلا في قطاع المشاريع والأعمال B2B Solutions)) بنسبة ارتفاع بلغت 19%، إذ ركزت على فرص النمو المربحة في هذا القطاع الذي يشهد توجه المؤسسات والشركات نحو استخدام تكنولوجيا المعلومات، حيث الاعتماد المتزايد على تكنولوجيا المعلومات من مختلف القطاعات، الذي دعا بدوره الشركات ومؤسسات الأعمال إلى التأقلم مع هذه التطورات، لإدارة مشاريعها بأسلوب حديث بغرض تحسين نوعية الخدمات، وتحسين تجربة العملاء».
وكشف أن المجموعة تقوم بدفع أعمالها إلى المزيد من مبادرات التحول الرقمي والتوسع في عصر الخدمات السحابية، حيث تستهدف أن تكون الشريك الرقمي المفضل للحكومات ومؤسسات الأعمال في مجال الحوسبة السحابية، وتوفير الحلول السحابية في تطوير البنية التحتية، ومساعدتها في بناء اقتصاد متنوع مستدام.
وبين الخرافي أن مجموعة زين ومن خلال كيانها التكنولوجي «زين تك» تسعى إلى نشر مفهوم « النمو مع السحابة»، الذي ازداد استخدامه مؤخرا مع انتشار المنصات الرقمية ودعم العمليات الذكية، وهو ما يجعل المستقبل للخدمات السحابية المدارة وحلول الأمن السيبراني، التي تسعى المجموعة من خلالها إلى تقديم سلسلة من المزايا غير المسبوقة إلى المؤسسات الحكومية وقطاعات الأعمال في أداء التخزين وإمكانية التوسع مع فاعلية على مستوى التكلفة.
وذكر أن مجالات البنية التحتية وتشارك الأبراج إحدى الركائز الرئيسية لاستراتيجية أعمالنا، إذ نعمل حاليا على استثمار كافة الإمكانات الكامنة للبنية التحتية، من خلال الدخول في شراكات استراتيجية مع كيانات متخصصة في مشاركة البنية التحتية، مشيرا إلى أن زين كانت من أولى الشركات التي بدأت في اتجاه تشارك البنية التحتية، حيث كانت صاحبة الريادة في أسواق الشرق الأوسط وأفريقيا في اتفاقيات أبراج الاتصالات بعد أن أبرمت أول صفقة بيع وإعادة استئجار أبراج اتصالات في المنطقة في السوق الكويتية، ومن بعدها في المملكة الأردنية.
وتابع بقوله «في إطار هذه الاسترتيجية وافقت شركة زين السعودية على بيع وإعادة استئجار 8,069 برجا مقابل 3.03 مليار ريال سعودي (807 ملايين دولار) إلى تحالف يقوده صندوق الاستثمارات العامة في المملكة».
وعلى صعيد توسع عمليات المجموعة في عمليات البيع بالجملة قال الخرافي «بدأت شركتنا التابعة زين غلوبال كونيكت (ZGC) - المسؤولة عن دمج مبادرات المجموعة في مجال مبيعات الجملة – العمل على ربط منطقة الشرق الأوسط بقارة أوروبا من خلال نظام الكابلات البحري J2M جدة إلى مرسيليا، حيث يشكل هذا الاستثمار أول ملكية لشركتنا في مجال الكابلات البحرية، وذلك كجزء في إطار منظومة كابلات باكستان وشرق إفريقيا (PEACE)».
وأضاف قائلا «هذه الخطوة ستوفر لمجموعة زين الاستقلال التشغيلي الكامل، كما سيمنحها عاملاً حاسماً لتعزيز مبادرات التحول الرقمي في المنطقة، خصوصا في مجالات أعمال الخدمات السحابية، وخدمات إنترنت الأشياء».
وأوضح الخرافي بقوله «يأتي هذا الاستثمار بعد نجاح المجموعة في إعادة هيكلة خدماتها التجارية الدولية والبيع بالجملة حتى تستفيد من فرص النمو الهائلة التي تشهدها أسواق الشرق الأوسط وأفريقيا، حيث تسعى (زين غلوبال كونيكت) إلى دعم الاحتياجات المتزايدة للأسواق التي تعمل فيها زين، واحتياجات الشركات الناقلة العالمية الأخرى سعياً إلى تحقيق اتصال دولي عال الجودة، فهدفها الاستراتيجي أن تصبح الناقل المفضل لشركات الاتصالات وشركات النقل الأخرى من خلال تكثيف أعمالها في المنصات والكيبلات الدولية ومراكز البيانات».
وأشار إلى أن هذه الفترة شهدت ارتفاعات قوية في معدلات نمو العملاء في العديد من مبادراتنا الرقمية، إذ تواصل أعمال المجموعة التوسع في خدمات التكنولوجيا المالية، بفضل زخم أعمال منصة «تمام» في السعودية، و»زين كاش» في العراق والأردن، وخدمة M-Gurush في جنوب السودان، مبينا أن المجموعة بصدد التقدم بطلب الحصول على ترخيص بنك رقمي في السوق الكويتية، حيث تتطلع إلى قيادة البنوك المنافسة في هذا المجال.
وأفاد الخرافي «تشهد أسواق المنطقة نظرة إيجابية بتنامي عمليات المدفوعات الإلكترونية، التي يقودها تزايد استخدام الخدمات المصرفية الإلكترونية، والاعتماد على تطبيقات التكنولوجيا المالية، لذا زادت المجموعة من تركيز أعمالها في مجالات التكنولوجيا المالية «فينتك»، حيث شهدت نموا هائلا على مستوى الإيرادات وحجم قاعدة العملاء، حيث قفزت الأخيرة بأكثر من 180%».
ومضى في قوله «وفي اتجاه آخر تواصل المجموعة ترقية وتحديث شبكاتها، حيث أطلقت شركة زين السعودية شبكة الجيل الخامس (5G LAN)، لتكون أول مشغل اتصالات في منطقة الشرق الأوسط وشمال أفريقيا يدشن هذه الخدمة، وبموجب هذه التقنية المتطورة، ستلبي الشركة متطلبات عملائها في قطاع الأعمال، حيث ستوفر استخدامات وتطبيقات الجيل الخامس المستقبلية بالاعتماد على الشبكة دون الحاجة إلى إنفاق استثمارات على المعدات وعقود الصيانة، وستقدم الشركة أيضاً شبكة جيل خامس محلية افتراضية تعتمد بشكل كامل على شبكة الجيل الخامس (G Stand-Alone 5) لتوفر لمشتركيها تحديداً شريحة قطاع الأعمال تجربة عصرية وموثوقة وآمنة».
وأضاف الخرافي «وتعزيزا لجهود المجموعة في مجالات الاستدامة، دخلت زين في تعاون مشترك مع مشغلين آخرين لافتتاح أول مختبر إقليمي بالتعاون مع TIP وIntel، بعد التوقيع على مذكرة تفاهم Open RAN لتعزيز تجارب الشبكة للمستخدمين النهائيين، كما شاركت في مذكرة تفاهم تهدف إلى تسريع التعاون بشأن تغيرات المناخ للحفاظ على البيئة وحمايتها وتقليل البصمة الكربونية».
ولفت الخرافي إلى أن المجموعة تواصل الحفاظ على توليد تدفقات نقدية صحية من مبادراتها الرقمية التي توسعت فيها مؤخرا، حيث حققت نموا هائلاً في الإيرادات ونمو قاعدة العملاء في مجالات الخدمات الرقمية، والرياضات الإلكترونية، ومنصات واجهة برمجة التطبيقات التي وحدت عملياتها في المنطقة تحت العلامة التجارية الجديدة Dizlee.
وذكر أن عمليات المجموعة تحرز تقدما كبيرا مع مشغل زين الرقمي في السعودية «ياقوت»، والعلامة الرقمية oodi في العراق، وعلى جانب آخر تستثمر المجموعة بقوة في مجالات الألعاب الرياضية التي تشهد زخما هائلا في أسواق الشرق الأوسط، وقد حققت العلامة التجارية Zain Esports نجاحا كبيرا خلال الفترة الأخيرة، إذ دخلت في تعاون مع شركة الألعاب الناشئة PlayHera لإطلاق شركة PLAYHERA MENA لاستهداف سوق الألعاب الإلكترونية (تقدر بـ 100 مليون لاعب) في أسواق الشرق الأوسط وشمال أفريقيا.
وقال الخرافي «نجحت المجموعة مؤخرا في إطلاق كيانها الرقمي الجديد Dizlee الاسم الجديد لـ «منصة واجهة برمجة التطبيقات» الخاصة بأعمالها في المنطقة، الذي ستتوسع من خلالها كمزود إقليمي للخدمات الرقمية يقدم خدمات الفوترة المباشرة، والتراسل والتوثيق الرقمي، حيث سيقوم الكيان التشغيلي الجديد بتوحيد الخدمات الرقمية الرئيسية لعمليات المجموعة».
وأعرب الخرافي عن فخره بالتأثير القوي الذي تحدثه العلامة التجارية «زين» في صناعة الاتصالات في أسواق المنطقة، والتقارب الفعال الذي تقوم به مع مجتمعاتها على صعيد الابتكارات الرقمية، ومجالات الاستدامة، ومبادرات التنوع والاشتمال، والتشارك المستمر مع قاعدة العملاء من خلال حملاتها التسويقية وعروضها التجارية.
الجدير بالذكر أن مؤسسة Brand Finance الشركة الاستشارية الرائدة في مجالات التقييم والاستراتيجيات للعلامات التجارية في الأسواق الدولية - مقرها لندن – رفعت تقييمها للعلامة التجارية «زين» إذ قيمتها المؤسسة الدولية بمبلغ 2.4 مليار دولار.

الكويت.. نمو المؤشرات المالية
حافظت شركة زين الكويت على ريادتها السوقية، إذ ارتفعت قاعدة العملاء إلى نحو 2.5 مليون عميل نشط، وستتمر الشركة في تحقيق أعلى معدلات الربحية لعمليات المجموعة، حيث ارتفعت إيراداتها الفصلية بنسبة 7% لتصل إلى نحو 85 مليون دينار (280 مليون دولار)، ونمت الأرباح قبل الفوائد والضرائب والاستهلاكات بنسبة 12% لتصل إلى نحو 31 مليون دينار (104 ملايين دولار)، وعكس ذلك هامش (EBITDA) بنسبة 37%، وقفزت الأرباح الصافية الفصلية بنسبة 22% لتصل إلى نحو 21 مليون دينار (68 مليون دولار)، وبفضل الكفاءة التشغيلية لشبكتها ونمو أعمالها في قطاع الـ B2B، سجلت الشركة نموا في إيرادات خدمات البيانات بنسبة 5%، تمثل 39% من إجمالي الإيرادات.

السعودية.. قفزة هائلة في الأرباح
سجلت الإيرادات الفصلية لشركة زين السعودية نموا بنسبة 12% لتصل إلى نحو 582 مليون دولار، وحققت الشركة أرباحا قبل خصم الفوائد والضرائب والاستهلاكات (EBITDA) بقيمة 193 مليون دولار، وقد عكس ذلك هامش EBITDA بنسبة 33%، وقفزت الأرباح الصافية بنسبة 97% لتصل إلى نحو 21.5 مليون دولار، وبفضل امتلاك الشركة لأكبر شبكة5G في المنطقة، حققت عمليات زين السعودية ارتفاعا في قاعدة عملائها بنسبة 17% لتصل إلى نحو 8.4 ملايين عميل، وقد مثلت إيرادات خدمات البيانات 44% من إجمالي الإيرادات.

العراق.. ريادة سوقية
حققت عمليات شركة زين العراق نموا في حجم إيراداتها الفصلية بنسبة 5% لتصل إلى نحو 194 مليون دولار، وسجلت الشركة نموا في أرباحها قبل الفوائد والضرائب والاستهلاكات EBITDA بنسبة 8% لتصل إلى نحو 81 مليون دولار، وقد عكس ذلك هامش EBITDA بنسبة 42%، وبلغت الأرباح الصافية 3 ملايين دولار، وبفضل زخم أعمالها خلال هذه الفترة رفعت الشركة قاعدة العملاء بنسبة 9% لتصل إلى نحو 17.6 مليون عميل، لتحافظ الشركة على ريادتها السوقية.

السودان.. أداء تشغيلي قوي
سجلت عمليات شركة زين السودان نموا صحيا على مستوى جميع مؤشراتها المالية الرئيسية، إذ رفعت الشركة أرباحها الصافية الفصلية بنسبة 156% لتصل إلى نحو 46 مليون دولار، ورفعت الشركة الإيرادات إلى 98 مليون دولار، ونمت الأرباح قبل خصم الفوائد والضرائب والاستهلاكات إلى 51 مليون دولار، مما عكس هامش أرباح بنسبة 53%، وبفضل الاداء التشغيلي القوي نمت إيرادات خدمات البيانات بنسبة 13%، حيث تمثل 31% من إجمالي الإيرادات، وحافظت الشركة على ريادتها السوقية بقاعدة عملاء بلغت 16.6 مليون عميل نشط.

الأردن.. نمو قاعدة العملاء
سجلت عمليات شركة زين الأردن إيرادت فصلية بقيمة 124 مليون دولار، وحققت الشركة أرباحا قبل خصم الفوائد والضرائب والاستهلاكات EBITDA بقيمة 56 مليون دولار، مما عكس هامش EBITDA بنسبة 45%، واستقرت الأرباح الصافية عند 20 مليون دولار، ومع التوسع المستمر لعمليات الشركة في خدمات الجيل الرابع، ارتفعت إيرادات خدمات البيانات بنسبة 5%، لتمثل 50% من إجمالي الإيرادات، وشهدت هذه الفترة نجاح الشركة في رفع قاعدة عملائها بنسبة 3% لتصل إلى نحو 3.6 مليون عميل نشط، مما حافظ على ريادتها السوقية لقطاع الاتصالات في المملكة.

البحرين.. نمو البيانات
سجلت عمليات شركة زين البحرين نمواً في حجم إيراداتها الفصلية بنسبة 4% لتصل إلى 46 مليون دولار، وارتفعت الأرباح قبل خصم الفوائد والضرائب والاستهلاكات EBITDA بنسبة 3% لتصل إلى 15 مليون دولار، مما عكس هامش EBITDA بنسبة 33%، ونمت الأرباح الصافية بنسبة 3% لتصل إلى 4.2 مليون دولار، وشهدت هذه الفترة ارتفاع في إيرادات خدمات البيانات بنسبة 6%، لتمثل 45% من إجمالي الإيرادات.

أبرز النقاط

شــارك بــرأيــك

التعليقات المنشورة لا تعبر عن رأي الايــام وإنما تعبر عن رأي أصحابها