النسخة الورقية
  • الارشيف

العدد 12186 الجمعة 19 أغسطس 2022 الموافق 21 محرم 1444
بحث متقدم

الكلمات الاكثر استخداما

  • 30%
  • الفجر
    3:47AM
  • الظهر
    11:42AM
  • العصر
    3:12PM
  • المغرب
    6:11PM
  • العشاء
    7:41PM

الثلاثاء 22 فبراير 2022, 07:33 م

صافي الربح الموحد لـ «البحرين الوطني» يصل إلى 55 مليون دينار في نهاية العام 2021 بزيادة بنسبة 8.5% عن العام الماضي

رابط مختصر

أعلن بنك البحرين الوطني ش.م.ب عن انخفاض صافي الربح العائد للمساهمين بنسبة 20.6% أيّ ما يُعادل 8.1 مليون دينار بحريني (21.5 مليون دولار أمريكي) لفترة الربع الرابع المنتهية في 31 ديسمبر 2021 مقارنة مع 10.2 مليون دينار بحريني (27.1 مليون دولار أمريكي) للفترة ذاتها من العام 2020. وتُعزى هذا الانخفاض إلى انخفاض الدخل من الأنشطة غير الأساسية، وتحديدًا المبالغ المستردة من الأصول المشطوبة سابقًا.
وانخفضت ربحية السهم الواحد لفترة الربع الرابع إلى 4 فلس بحريني (1 سنت أمريكي)، مقابل 5 فلس بحريني (1 سنت أمريكي) لنفس الفترة من العام 2020.
شهد إجمالي الدخل الشامل العائد لمساهمي بنك البحرين الوطني انخفاضًا بنسبة 71.8% ليصل إلى 9.0 مليون دينار بحريني (23.9 مليون دولار أمريكي)، مقابل 31.9 مليون دينار بحريني (84.6 مليون دولار أمريكي) في عام 2020. ويُعزى الانخفاض بشكل أساسي لتحركات القيمة العادلة لمحافظ السندات السيادية والأسهم.
كما انخفض الدخل التشغيلي بنسبة 10.1% في الربع الرابع ليصل إلى 36.4 مليون دينار بحريني (96.6 مليون دولار أمريكي) مقارنة مع 40.5 مليون دينار بحريني (107.4 مليون دولار أمريكي) لنفس الفترة من العام الماضي. ويُعزى ذلك لانخفاض الدخل من الأنشطة غير الأساسية، أي المبالغ المستردة من الأصول المشطوبة سابقًا.
وعلى صعيد فترة 12 شهرًا المنتهية في 31 ديسمبر 2021، فقد أعلن بنك البحرين الوطني عن ارتفاع صافي الربح العائد لمساهمي بنك البحرين الوطني بنسبة 1.1% ليصل إلى 53.9 مليون دينار بحريني (143.0 مليون دولار أمريكي) للسنة المنتهية في 31 ديسمبر 2021، مقابل 53.3 مليون دينار بحريني (141.4 مليون دولار أمريكي) في عام 2020.
بينما ارتفع صافي الربح الموحد بنسبة 8.5% ليصل إلى 55.0 مليون دينار بحريني (145.9 مليون دولار أمريكي) مقابل 50.7 مليون دينار بحريني (134.5 مليون دولار أمريكي). وتأتي هذه الزيادة بالرغم من انخفاض الإيرادات الأخرى غير الأساسية للمجموعة والمخصصات الاحتياطية الطارئة لعام 2021، مما يدل على مرونة الأنشطة الأساسية لبنك البحرين الوطني على هيئة صافي إيرادات الفوائد والرسوم والعمولات.
وبلغت ربحية السهم الواحد 29 فلس بحريني (8 سنت أمريكي)، نفس مستوى عام 2020.
شهد إجمالي الدخل الشامل العائد لمساهمي بنك البحرين الوطني انخفاضًا بنسبة 10.0% ليصل إلى 45.1 مليون دينار بحريني (119.6 مليون دولار أمريكي)، مقابل 50.1 مليون دينار بحريني (132.9 مليون دولار أمريكي) في عام 2020. ويتضمن الدخل الشامل الآخر، تحركات القيمة السوقية على مدار العام، من ضمنها: تقلبات القيمة العادلة المؤقتة على السندات السيادية ومحافظ الأسهم.
وارتفع الدخل التشغيلي بنسبة 2.0% ليبلغ 150.9 مليون دينار بحريني (400.3 مليون دولار أمريكي) مقارنة مع 147.9 مليون دينار بحريني (392.3 مليون دولار أمريكي) في عام 2020. ارتفاع الدخل من مصادر الإيرادات الأساسية للبنك، صافي دخل الفوائد والرسوم والعمولات، فاق انخفاض الدخل من الأنشطة غير الأساسية، وتحديدًا المبالغ المستردة من الأصول المشطوبة سابقًا.
شهد إجمالي حقوق المساهمين للمجموعة ارتفاعًا بنسبة 1.6% ليصل إلى 527.8 مليون دينار بحريني (1,400.0 مليون دولار أمريكي)، مقارنة مع 519.7 مليون دينار بحريني (1,378.5 مليون دولار أمريكي) كما هو بتاريخ 31 ديسمبر 2020. وتُعزى هذه الزيادة إلى صافي الربح العائد للمساهمين بعد توزيعات الأرباح لعام 2020.
ارتفع إجمالي الأصول للمجموعة بنسبة 4.0% ليصل إلى 4,535.6 مليون دينار بحريني (12,030.8 مليون دولار أمريكي)، مقارنة مع 4,361.4 مليون دينار بحريني (11,568.7 مليون دولار أمريكي) كما هو بتاريخ 31 ديسمبر 2020. وتعزى هذه الزيادة إلى الإقبال الكبير على منتجات القروض من بنك البحرين الوطني.
سيتم تقديم الاعتمادات الموصي بها لعام 2021 إلى المساهمين في الاجتماع العام السنوي، حيث تتضمن 37.5 مليون دينار بحريني لأرباح نقدية بنسبة 20% ومبلغ 2.7 مليون دينار بحريني للتبرعات والمساهمات. كما قدم مجلس الإدارة مقترحًا ينص على اصدار سهم واحد منحة مقابل كل عشرة أسهم من خلال تخصيص 18.7 مليون دينار بحريني من الأرباح المستبقاة وتحويل 9.4 مليون دينار بحريني من الأرباح المستبقاة إلى الاحتياطي القانوني.
وبهذه المناسبة، صرّح فاروق يوسف خليل المؤيد رئيس مجلس إدارة بنك البحرين الوطني: «لقد كان عامًا مثمرًا للغاية ونحن سعداء بهذه النتائج المالية التي تعكس نموًا إيجابيًا لعام 2021، فقد شهدنا ارتفاعًا في صافي الأرباح مقارنة بالفترة ذاتها من عام 2020، ولا تزال الميزانية العمومية للمجموعة قوية، حيث شهدت نموًا ملحوظًا منذ نهاية العام. كما حقق بنك البحرين الوطني العديد من الإنجازات خلال الربع الرابع، حيث حصل على الاعتماد الذهبي «نحن نستثمر في الموارد البشرية» من مؤسسة «مستثمرون في الموارد البشرية» ليصبح أحد المؤسسات المختارة على الصعيد العالمي وأول بنك في دول مجلس التعاون الخليجي ومنطقة الشرق الأوسط وشمال إفريقيا يحقق هذا الإنجاز. ولا يزال بنك البحرين الوطني ماضي قُدمًا ضمن جهوده لتدريب الشباب وتطويرهم خلال عام 2021 ، حيث قام البنك بتوظيف 20 متدرب بدوام كامل. علاوة على ذلك، دشن بنك البحرين الوطني المرحلة الثانية من برنامج «INSPIRE» للإرشاد وذلك خلال منتدى الإرشاد للشرق الأوسط 2021 بنسخته السنوية الثانية، وهو ما يؤكد على مساعي البنك للاستثمار في تطوير موظفيه. وضمن إطار رحلتنا نحو تحقيق الاستدامة، انخرط بنك البحرين الوطني في شراكة مع وزارة الأشغال والبلديات والشؤون والتخطيط العمراني لتمويل تصميم وبناء وتشغيل وتسليم مزرعة مائية. وكجزء من مساعي بنك البحرين الوطني لإثراء المعرفة المالية واكتساب المهارات والمفاهيم المالية الأساسية، قام البنك أيضًا بإطلاق برنامج «الثقافة المالية» للشركات الصغيرة والمتوسطة، وأطلق «مركز الامتثال للتميز» بالشراكة مع الجمعية الدولية للامتثال. إن من شأن هذه المبادرات أن تُساهم بتعزيز الشفافية وغرس الثقة والمساهمة في الحفاظ على سمعة البحرين كمركز مالي منظم ومعتمد على الصعيد المحلي وبين دول المنطقة.»
ومن جانبه، قال جان كريستوف دوران الرئيس التنفيذي لبنك البحرين الوطني: «كان الأداء المالي لبنك البحرين الوطني لعام 2021 إيجابيًا، حيث بلغ صافي الربح الموحد 55.0 مليون دينار بحريني (145.9 مليون دولار أمريكي) مما يمثل زيادة بنسبة 8.5% عن عام 2020. علاوة على تأثر الأنشطة غير الأساسية، شهد صافي الربح الموحد زيادة بنسبة 31.9% مقارنة مع عام 2020. كما التزمنا خلال عام 2021 بتحقيق أهداف الاستدامة وغرس تقارير الحوكمة البيئية والاجتماعية وحوكمة الشركات (ESG) في المجتمع عن طريق قيام المجموعة بإطلاق عدد من المبادرات. ففي الربع الرابع من العام 2021، تعاون بنك البحرين الوطني مع جمعية كلين أب البحرين لإطلاق أكبر فعالية تطوعية للمجموعة لتنظيف شاطئ المالكية بالإضافة إلى تنفيذ المرحلة الثانية من مشروع «تشجير البحرين» والذي يهدف إلى تشجير مناطق مختلفة من المملكة. كما عزز البنك شراكاته لإطلاق العديد من المبادرات المجتمعية، حيث تعاونا مع خليج البحرين للتكنولوجيا المالية لإقامة تحدّي الخدمات المصرفية الرقمية خلال معرض إكسبو 2020 دبي والذي عمدت فيه ثلاثة فرق فائزة لتطوير حلول مبتكرة وعملية ليتم استخدامها في التطبيق الجديد للخدمات المصرفية الرقمية التابع للبنك. وتأكيدًا على التزامنا بالاستثمار في الشباب، أبرم البنك اتفاقية تعاون مشترك مع وزارة شؤون الشباب والرياضة، أصبح بموجبها شريكًا استراتيجيًا لدعم المشروع الوطني «لامع» الذي يهدف إلى خلق قيادات شبابية واعدة وقاعدة قوية وغنية من الكفاءات الشبابية ذات وعي وطني متكامل تكون مؤهلة لتبوؤ مناصب قيادية في مختلف المواقع والمجالات. كما وقع بنك البحرين الوطني مذكرة تفاهم مع معهد البحرين للدراسات المصرفية والمالية لتقديم فرص تدريب أفضل الخريجين داخل البنك. وفي خضم هذا السجل الحافل من الإنجازات، فاز بنك البحرين الوطني بجوائز جلوبال براند للعام 2021، وذلك ضمن فئة «أفضل علامة تجارية للخدمات المصرفية للأعمال - البحرين» وفئة «أفضل علامة تجارية للخدمات المصرفية للأفراد - البحرين»، بالإضافة إلى جائزة التميز في فئة التحويلات الآلية المباشرة من «جي بي مورغان» وذلك تقديرًا لأدائه المتميز في تنفيذ أفضل معدلات التحويلات المالية المُباشرة «STP». نحن نتطلع إلى تحقيق المزيد من الإنجازات في السنوات القادمة.»

أبرز النقاط

شــارك بــرأيــك

التعليقات المنشورة لا تعبر عن رأي الايــام وإنما تعبر عن رأي أصحابها