النسخة الورقية
  • الارشيف

العدد 12186 الجمعة 19 أغسطس 2022 الموافق 21 محرم 1444
بحث متقدم

الكلمات الاكثر استخداما

  • 30%
  • الفجر
    3:47AM
  • الظهر
    11:42AM
  • العصر
    3:12PM
  • المغرب
    6:11PM
  • العشاء
    7:41PM

حقق 3.8 مليون دينار صافي أرباح عائدة إلى حقوق المساهمين

الثلاثاء 22 فبراير 2022, 02:59 م

«البركة الاسلامي» يحقق صافي أرباح قياسية بلغت 4.7 مليون دينار عن السنة المالية 2021

رابط مختصر
حقق بنك البركة الإسلامي صافي أرباح عائدة إلى حقوق مساهمي الشركة الأم للإثني عشر شهراً المنتهية في 31 ديسمبر 2021 بلغت 3.8 مليون دينار بحريني مقارنة بـ2.3 مليون دينار بحريني تم تحقيقها في نفس الفترة من العام الماضي، أي بزيادة قدرها 67%.
وكان البنك قد حقق صافي أرباح عائدة إلى حقوق مساهمي الشركة الأم خلال الربع الأخير من العام 2021 بلغت 766 ألف دينار بحــــريني مقارنة بـ1.2 مليون دينار بحريني تم تحقيقها خلال نفس الفترة من العام الماضي، أي بإنخفاض بلغ 38% وذلك لإحتساب مخصصات مقابل خسائر متوقعة.
وتنفيذاً لسياسته الحذرة والمتحفظة، قام البنك بحساب مخصصات إضافية مقابل الخسائر المحددة والمتوقعة وبما يتوافق مع سياساته بلغت 6.5 مليون دينار بحريني خلال العام 2021 مقارنة بـــــ 8 مليون دينار بحريني تم حسابها في عام 2020. في الوقت ذاته، حقق البنك توفيراً في توزيعات حقوق أصحاب حسابات الإستثمار بلغت 8%.

وبلغ النمو في إجمالي الموجودات 8% لتصل إلى 1.1 بليون دينار بحريني في العام 2021 مقارنة بحوالي 1 بليون دينار بحـريني كما في عام 2020. كما بلغ النمو في محفظة التمويلات 13% لتصل إلى 455 مليون دينار بحريني في العام 2021 مقارنة بـــــ 403 مليون دينار بحريني كما في عام 2020. وقد بلغ النمو في ودائع العملاء 9% لتصل إلى 928 مليون دينار بحريني في العام 2021 مقارنة بــــ 854 مليون دينار بحريني في عام 2020.
وسعياً منه نحو تحقيق إستراتيجيته الهادفة إلى توحيد أنشطته التجارية ورفع كفاءة التشغيل وترشيد المصروفات، ركز البنك خلال العام 2021 على بناء قاعدة إيرادات مستدامة تساهم في إستقرار أدائه ورفع كفاءته على المدى البعيد، كما قام البنك أيضاً بمراجعة شاملة لمصروفاته بغرض ترشيدها مع مراعاة عدم تأثر جودة عملياته. وبسبب الظروف الحالية السائدة، واصل البنك تبنى منهج حذر ومتحفظ وإستمر في زيادة التغطية ضد خسائر الإئتمان المحددة والمتوقعة. ونتيجة لذلك، أعلن البنك عن تحقيق صافي أرباح قياسية لم يسبق له تحقيقها من قبل بلغت 4.7 مليون دينار بحــــــــــــــــريني وذلك عن السنة المــــــــــــــــالية المنتهــــــــــية في 31 ديسمبر 2021 مقارنة مع 2.9 مليون دينار بحريني تم تحقيقها في العام الماضي، أي بزيادة بلغت 66%، وتعكس جميع الأرقام توجُه مؤشرات الأداء الرئيسية وجودة العمليات في إتجاه إيجابي.

وبهذه المناسبة، صرّح صالح سلمان الكواري رئيس مجلس إدارة بنك البركة الإسلامي قائلاً: «بالرغم من كل التحديات الإستثنائية التي واجهها البنك خلال عام 2021 إلا أننا تمكنّا بحمد الله تعالى من تحقيق معالم إستراتيجية رئيسية نحو المحافظة على إستقرار أداءنا المالي، ونحن مستمرون في إتخاذ كافة الإجراءات اللازمة للحفاظ على إستمرارية هذه الإنجازات ونؤكد مُضيّنا قُدمًا في تنفيذ خطط النمو لنحقق أبعادًا جديدة في التميّز».

من جانبه، قال حمد عبدالله العُقاب الرئيس التنفيذي لبنك البركة الإسلامي: «لقد حقق البنك خلال العام 2021 نتائج إستثنائية لم يسبق له تحقيقها من قبل، يأتي هذا الإنجاز بفضل الله تعالى ثم بتعاون الجميع. إنه لمن دواعي سروري البالغ أن أعرب عن خالص تقديري وإمتناني لمصرف البحرين المركزي ووزارة الصناعة والتجارة والسياحة ولكافة الجهات الرقابية على تعاونهم ودعمهم. كما أود أن أتقدم بجزيل الشكر والتقدير لمساهمينا وعملائنا وموظفينا على دعمهم ومساندتهم الأمر الذي ساهم في تحقيق هذا النجاح خلال هذه المرحلة الصعبة».

ومنذ تأسيسه عام 1984 في مملكة البحرين، نجح بنك البركة الإسلامي في تحقيق إنجازات حافلة في مجال الإبتكار وتحقيق نتائج متميزة في عملياته، فهو يحتل مركزًا متقدمًا بين البنوك الرائدة التي تقدم منتجات وخدمات مصرفية إسلامية لزبائنه الكرام، ويركز بوجه خاص على تطوير وتقديم الحلول الفريدة للإستثمار بما يتوافق مع أحكام الشريعة الإسلامية.

أبرز النقاط

شــارك بــرأيــك

التعليقات المنشورة لا تعبر عن رأي الايــام وإنما تعبر عن رأي أصحابها