النسخة الورقية
  • الارشيف

العدد 12187 السبت 20 أغسطس 2022 الموافق 22 محرم 1444
بحث متقدم

الكلمات الاكثر استخداما

  • 30%
  • الفجر
    3:50AM
  • الظهر
    11:42AM
  • العصر
    3:12PM
  • المغرب
    6:11PM
  • العشاء
    7:31PM

الثلاثاء 11 يناير 2022, 10:12 م

المعراج: برامج وخطط معهد البحرين للدراسات المصرفية والمالية تتوافق مع استراتيجية تطوير قطاع الخدمات المالية

رابط مختصر

اعرب سعادة السيد رشيد محمد المعراج محافظ مصرف البحرين المركزي عن شكره وتقديره لصاحب السمو الملكي الأمير سلمان بن حمد آل خليفة ولي العهد رئيس مجلس الوزراء حفظه الله على تفضل سموه بافتتاح المبنى الجديد لمعهد البحرين للدراسات المصرفية والمالية في منطقة خليج البحرين، وذلك صباح اليوم بحضور اصحاب السمو والمعالي نواب رئيس الوزراء وعددٍ من الوزراء واعضاء مجلس الادارة.

وأكد المحافظ أن برامج وخطط معهد البحرين للدراسات المصرفية والمالية تتوافق مع استراتيجية تطوير قطاع الخدمات المالية (2022-2026) ضمن خطة التعافي الاقتصادي، لافتاً إلى أنّ اهداف المعهد ترتكز على رفد القطاع المالي والمصرفي بالكوادر المؤهلة وتعزيز مكانة المملكة في مجال التدريب المتخصص ورفع كفاءة العاملين في هذا القطاع.

وبمناسبة التوقيع على اتفاقية تعاون مشترك بين معهد البحرين للدراسات المصرفية والمالية ومعهد لندن للدراسات المصرفية والمالية (LIBF) حول التمويل المستدام والخدمات المصرفية الرقمية والحوكمة والآمن السيبراني والأصول المشفرة والتي بموجبها سيتم ايضاً اعتماد المعهد رسمياً لبرنامج الاستشارات المالية (Financial Advise Programme) في مملكة البحرين على المستويين الاول والثاني وطرح المستوى الثالث منه، فقد أشاد محافظ مصرف البحرين المركزي بتوقيع اتفاقيات التعاون المشترك بين المعهدين، مؤكداً بانها تشكل إنجازاً ثنائياً هاماً تسهم في بناء القدرات وتدريب الكوادر البشرية في المجالات ذات الصلة والاختصاص، وتعزيز مهارات وخبرات المصرفيين في المملكة تماشياً مع متطلبات سوق العمل المتغيرة والمعايير الدولية في تلك المجالات.

كما أشاد المحافظ بما يقدمه معهد البحرين للدراسات المصرفية والمالية من خلال البرامج المتنوعة المهنية والاكاديمية في المجالات المصرفية والمالية، التأمين، الصيرفة الاسلامية، التحول الرقمي، وإدارة المشاريع، والادارة والقيادة.

أبرز النقاط

شــارك بــرأيــك

التعليقات المنشورة لا تعبر عن رأي الايــام وإنما تعبر عن رأي أصحابها