النسخة الورقية
  • الارشيف

العدد 12186 الجمعة 19 أغسطس 2022 الموافق 21 محرم 1444
بحث متقدم

الكلمات الاكثر استخداما

  • 30%
  • الفجر
    3:47AM
  • الظهر
    11:42AM
  • العصر
    3:12PM
  • المغرب
    6:11PM
  • العشاء
    7:41PM

بالشراكة مع بلدية المنطقة الجنوبية وجمعية كلين أب البحرين

الإثنين 29 نوفمبر 2021, 03:45 م

بنك البحرين الوطني يشارك في المرحلة الثانية من مشروع «تشجير البحرين» 

رابط مختصر
أعلن بنك البحرين الوطني (NBB) عن انتهاءه من تنفيذ المرحلة الثانية من مشروع «تشجير البحرين»، الذي يأتي بالشراكة مع كل من جمعية كلين أب البحرين وبلدية المنطقة الجنوبية، بهدف تشجير مناطق مختلفة من المملكة، حيث تم تنفيذ المرحلة الثانية من المشروع بزراعة عدد كبير من الأشجار في شارع 16 ديسمبر.

شهدت المرحلة الثانية من المشروع زراعة 360 شجرة على مساحة ممتدة بطول 630 متراً بمشاركة ممثلين عن كل من بنك البحرين الوطني وبلدية المنطقة الجنوبية وجمعية كلين أب البحرين، وتم خلال مراسم الافتتاح مناقشة فرص التعاون المستقبلية، وقيام كل موظف من منتسبي البنك بزراعة شجرة ضمن المشروع.


وقد ساهم البنك بتمويل مراحل المشروع الذي يعمد لاختيار وزراعة أشجار تتوائم مع طقس المملكة ومناخها انطلاقاً من إيمانه بالمسؤولية المجتمعية تجاه البيئة التي ينتمي إليها، وتماشياً مع جهوده المتواصلة لنشر الوعي البيئي في المجتمع البحريني. كما ويعتزم البنك المشاركة في المرحلة الثالثة في المشروع التي تستهدف زراعة 450 شجرة إضافية على مساحة ممتدة بطول 610 متر في شارع 16 ديسمبر، التي من المقرر أن يتم انطلاقها في الأسبوع الأول من ديسمبر.

يجدر بالذكر بأن طرح هذا المشروع جاء بغرض تعزيز المبادرات الصديقة للبيئة، وتحسين جودة هواء المملكة، التخلص من الغازات السامة وتوفير معدلات أكسجين وافية في الجو، حيث أن التشجير يسهم بشكل كبير في امتصاص ما يقدر بحوالي 8.5 طن من ثاني أكسيد الكربون بغضون 5 سنوات، كما يساعد في الحد من تلوث الهواء، وخفض درجات الحرارة الإجمالية لا سيما في المدن والمناطق المزدحمة.

وتعليقاً على هذه المبادرة، قال مدير عام بلدية المنطقة الجنوبية المهندس عاصم عبد اللطيف عبدالله: «أود أن أتقدم بجزيل الشكر إلى بنك البحرين الوطني على مساهمتهم في زراعة وتشجير شارع ١٦ ديسمبر. هذه المبادرة تعتبر من المبادرات الرائدة في تعزيز الشراكة المجتمعية مع القطاع الخاص من أجل تكثيف الرقعة الخضراء في جميع الشوارع ىالرئيسية والتي هي هدف أساسي ومهم يقع ضمن خطط البلدية الإستراتيجية. وأود أن أشكر فريق العمل ولجميع المشاركين في أعمال الغرس والتشجير، متمنياً استمرارية التعاون والدعم لجعل البحرين خضراء.»

ومن جهته صرح السيد عبد العزيز الأحمد رئيس تنفيذي للحسابات الاستراتيجية في بنك البحرين الوطني: «انطلاقاً من خارطة طريق الاستدامة التي وضعها البنك لتنفيذها على مدار 3 سنوات، نفخر بمشاركتنا في تمويل وتنفيذ هذه المبادرة الصديقة للبيئة التي من شأنها المساهمة في تحقيق الأهداف والتطلعات الوطنية المناطة بالبيئة واستدامتها، والمساندة في تنفيذ ما ورد في الرؤية الاقتصادية الوطنية 2030، وسنواصل على الدوام طرح ودعم مثل هذه المبادرات التي تتوافق مع التوجيهات الرسمية التي دعى إليها صاحب السمو الملكي الأمير سلمان بن حمد آل خليفة، ولي العهد رئيس مجلس الوزراء للوصول إلى حالة الحياد المناخي، وتحقيق صافي انبعاثات كربونية صفرية بحلول عام 2060.»

وفي حديثها حول هذه المبادرة، صرحت السيدة دانه بوحجي رئيس تنفيذي للموارد البشرية والاستدامة في مجموعة بنك البحرين الوطني: «يطمح بنك البحرين الوطني إلى طرح المزيد من المشاريع والمبادرات الصديقة للبيئة التي من شأنها خلق حلول فعالة وطويلة الأمد للحفاظ على بيئتنا ومناخنا، ولا يتم ذلك إلا عبر الالتزام بكافة معايير وبنود القانون البيئي العالمي وأهداف الأمم المتحدة للتنمية المستدامة، ومن ثم تطبيقها بالشكل الذي يتناسب مع احتياجاتنا، كالحرص على اختيار النوع المناسب من الأشجار ليتوافق مع ظروف مناخنا الخاص، ما يسهم في الحفاظ على نظافة المملكة، وجعلها أكثر اخضراراً.»

وصرح بدوره السيد شافي المناعي مدير الموارد البشرية والمسؤولية المجتمعية لدى بنك البحرين الوطني قائلاً: «نحن في بنك البحرين الوطني فخورون بمساهمات البنك الفاعلة فيما يتعلق برفع مستوى الوعي المجتمعي بأهمية الحفاظ على البيئة بين جميع المواطنين والمقيمين في المملكة، وسنحرص على الدوام بتضافر جهودهم الجبارة لمواصلة مساعينا الهادفة لخلق بيئة خضراء وأكثر استدامة، وذلك من أجل مستقبل أفضل ولإثراء حياة الأجيال القادمة».

يجدر بالذكر بأن بنك البحرين الوطني يواصل جهوده لنشر الثقافة البيئية على نطاق أوسع في المجتمع البحريني، ويسعى من أجل ذلك لعقد العديد من الشراكات التعاونية مع مختلف المؤسسات والجمعيات المحلية المهتمة بموضوع الحفاظ على البيئة، والمشاركة بدوره في تنفيذ مبادرات داخل المؤسسة وخارجها. ويأتي كل ذلك انطلاقاً من رغبته في المساهمة في تحقيق أهداف استدامة البيئة بمختلف جوانبها.

أبرز النقاط

شــارك بــرأيــك

التعليقات المنشورة لا تعبر عن رأي الايــام وإنما تعبر عن رأي أصحابها