النسخة الورقية
  • الارشيف

العدد 11316 الخميس 2 ابريل 2020 الموافق 9 شعبان 1441
بحث متقدم

الكلمات الاكثر استخداما

  • 30%

  • الفجر
    4:07AM
  • الظهر
    11:41AM
  • العصر
    3:11PM
  • المغرب
    5:55PM
  • العشاء
    7:25PM

مقارنة بالربع المناظر من العام الماضي..

2020-01-06T21:59:04.177+03:00

البحرين تسجل نمواً اقتصادياً حقيقياً بنسبة 1.58% في الربع الثالث من 2019

رابط مختصر
أصدرت هيئة المعلومات والحكومة الإلكترونية تقرير النتائج الأولية للحسابات القومية للربع الثالث من عام 2019، وأشارت التقديرات الأولية إلى تسجيل الاقتصاد نمواً حقيقياً بواقع 1.58% و0.57% بالأسعار الجارية قياساً بالفترة ذاتها من السنة السابقة.


وبحسب التقرير، استمر الاقتصاد البحريني في تحقيق معدلات نمو جيدة وبوتيرة مستقرة خلال الفصل الثالث لعام 2019. حيث تشير بيانات تقرير الربع الثالث ان الناتج المحلي الإجمالي نما مدعوماً بنمو القطاع غير النفطي والتي بلغت نسبته 1.99% و3.18% بالأسعار الحقيقية والجارية على التوالي مقارنةً بالفصل المناظر للعام 2018. ويعكس ذلك تنوع القطاعات غير النفطية التي سجلت معظمها نمواً ايجابياً مما يسهم في مواصلة النتائج الإيجابية لنمو الاقتصاد البحريني واستدامته.

واظهرت البيانات الاولية نمواً ايجابياً للخدمات التعليمية الخاصة بواقع 7.12% بالأسعار الحقيقية و11.77% بالأسعار الجارية. يليها نشاط الفنادق والمطاعم بنسبة 6.28% و8.76% بالأسعار الحقيقية والجارية على التوالي.


وفي المقابل حقق نشاط النقل والاتصالات نمواً وصل الى 6.35% بالأسعار الحقيقية و8.10% بالأسعار الجارية. وارتفعت الصناعات التحويلية بنسبة 4.08% بالأسعار الحقيقية و5.29% بالأسعار الجارية.


ومن جهة أخرى تشير نتائج معدلات النمو عند مقارنة الربع الثالث 2019 قياساً بالفصل المناظر للعام 2018 الى تطور معدلات النمو الاقتصادي في نشاط الخدمات الصحية الخاصة بنحو 3.20% و3.30% بالأسعار الحقيقية والجارية على التوالي. أما بالنسبة لنشاط التجارة فقد حقق ارتفاعاً بواقع 1.82% و3.63% بالأسعار الحقيقية والجارية على التوالي.


وشهد نشاط المشروعات المالية ارتفاعاً بنسبة 1.80% بالأسعار الحقيقية و1.89% بالأسعار الجارية. كما سجلت القيمة المضافة في قطاع البناء والتشييد تحسن بواقع 1.46% و1.03% بالأسعار الحقيقية والجارية على التوالي.


وأكد البيان التفصيلي لتقرير الحسابات القومية ان النتائج الأولية في الربع الثالث لعام 2019 مقارنة مع الربع ذاته من عام 2018، قد شهدت انخفاضا في الناتج المحلي الإجمالي النفطي بنسبة 0.15% بالأسعار الحقيقية و12.53% بالأسعار الجارية؛ نظراً لتراجع سعر برميل النفط عند مقارنته بنظيره من العام السابق.


وبيّن التقرير أن مجموع الخدمات الحكومية سجلت انخفاضاً بمقدار 3.93% بالأسعار الحقيقية وبنحو 3.12% بالأسعار الجارية، وتراجع نشاط العقارات وخدمات الأعمال بنسبة وقدرها 6.96% بالأسعار الحقيقية و3.16% بالأسعار الجارية.


وأشار التقرير إلى أن الخدمات الاجتماعية والشخصية انخفضت بنسبة 1.44% بالأسعار الحقيقة، بينما ارتفعت بنسبة 3.06% بالأسعار الجارية.
وعند مقارنة الربع الثالث بالربع الثاني من عام 2019، يبدو أن النمو الاقتصادي شهد انخفاضاً طفيفاً بمقدار 0.39% وبنسبة 1.30% بالأسعار الحقيقية والجارية على التوالي، بينما سجل الناتج المحلي الإجمالي الحقيقي غير النفطي تراجعاً بمعدل 0.82%، و1.11% بالأسعار الحقيقية والجارية على التوالي. وارتفع القطاع النفطي بنسبة وقدرها 1.52% بالأسعار الحقيقية، وبينما تراجع بنسبة 2.46% بالأسعار الجارية.

وأوضح التقرير أن الصناعة التحويلية نمت نمواً موجباً وصل الى 4.54% و2.12% بالأسعار الحقيقية والجارية على التوالي.


نشاط الفنادق والمطاعم قد حافظ على نموه خلال الفصل الحالي، حيث تشير البيانات المتداولة الى تحقيق معدلات نمو وصلت الى 2.42% بالأسعار الحقيقية و2.21% بالأسعار الجارية.


كما شهد نشاط النقل والمواصلات نمواً بواقع 3.64% و1.12% بالأسعار الحقيقية والجارية على التوالي. فيما سجل نشاط الزراعة وصيد الأسماك تحسناً بمقدار 2.94% بالأسعار الحقيقية و2.71% بالأسعار الجارية.


سجل نشاط الخدمات الاجتماعية والشخصية الاخرى نمواً طفيفاً بنسبة 0.49% بالأسعار الحقيقية و0.73% بالأسعار الجارية. وعلى نفس الوتيرة، نمت الخدمات الصحية الخاصة بواقع 0.65% و0.71% بالأسعار الحقيقية والجارية على التوالي.


أما فيما يخص الكهرباء والماء فقد أظهرت النتائج ارتفاع النشاط بمقدار 4.28% بالأسعار الحقيقية بينما تأثر سلباً بمقدار 0.62% بالأسعار الجارية.


نشاط المشروعات المالية قد شهد ارتفاعاً طفيفاً بنحو 0.62% بالأسعار الحقيقية و0.49% بالأسعار الجارية. فيما سجل نشاط التجارة نمواً بواقع 1.20% بالأسعار الحقيقية، و1.96% بالأسعار الجارية.

أبرز النقاط

شــارك بــرأيــك

التعليقات المنشورة لا تعبر عن رأي الايــام وإنما تعبر عن رأي أصحابها