النسخة الورقية
العدد 11176 الخميس 14 نوفمبر 2019 الموافق 17 ربيع الأولى 1441
بحث متقدم

الكلمات الاكثر استخداما

  • 30%

  • الفجر
    4:33AM
  • الظهر
    11:22AM
  • العصر
    2:27PM
  • المغرب
    4:49PM
  • العشاء
    6:19PM

الرئيس التنفيذي لتمكين يرعى المشروع الابداعي والمهني «فن ومهنة»

رابط مختصر
2019-10-15T15:23:14.790+03:00
تحت رعاية الرئيس التنفيذي لصندوق العمل «تمكين»، افتتح الدكتور ابراهيم محمد جناحي، المشروع الريادي الثاني للاتحاد العالمي لصاحبات الاعمال والمهن «فن ومهنة» في جاليري الفرية دار الفنون، بحضور محافظ محافظة العاصمة معالي الشيخ هشام بن عبدالرحمن آل خليفة، ورئيس الاتحاد العالمي لصاحبات الاعمال والمهن البحريني الشيخة هند بنت سلمان ال خليفة، واعضاء مجلس ادارة الاتحاد والمجلس الاستشاري له، وعدد من الإداريين في تمكين واعضاء من السلك الدبلوماسي وأصدقاء الاتحاد وممثلي مؤسسات المجتمع المدني.

ويضم مشروع «فن ومهنة» في جاليري الفرية دار الفنون الكائن في المنامة 20 مجالا رياديا متميزا برواد اعمال بحرينيين في مجالات المجوهرات والحلي والاكسسوارات والحقائب النسائية والعطورات، ومركز للتجميل، وتصفيف الشعر وتصميم الأحجار الكريمة، وصب النحاس، والتصميم الداخلي، وفن مراسم الشاي الياباني، وتطوير الألعاب الشعبية، والتوثيق بالصور والأفلام، التصوير الفوتوغرافي، واعادة التجديد والتطوير، والرسم الرفيع بالخط العربي، وجمال الفن التشكيلي باللوحات الفنية، والتسالي والركن الشبابي.

ويأتي افتتاح مشروع «فن ومهنة» لتعزيز دور الاتحاد العالمي لصاحبات الأعمال والمهن البحرينية الذي تأسس في العام 2012، في تمكين المرأة والشباب اقتصاديا من خلال التدريب والتأهيل، وتوفير حاضنات الأعمال للمشروعات الناشئة، مع التركيز أكثر على احتضان الطاقات الشبابية المبدعة في اللمسات المبتكرة والتصميم والفن الرفيع.

وبهذه المناسبة، صرّح الرئيس التنفيذي لصندوق العمل «تمكين» الدكتور ابراهيم محمد جناحي: «نحن سعداء بدعم مثل هذه المشاريع الرائدة التي تساعد في تطوير العطاء الشبابي المبدع في المجالات الفنية، وهنا الكثير من الطاقات الشبابية البحرينية الواعدة في الفنون المختلفة التي أبهرت الحضور، وهدفنا ان نعمل معا مستقبلاً لقطف ثمار هذه المشاريع الابداعية لخلق قطاع يساهم بقوة في الاقتصاد الوطني. ان دعمنا للاتحاد العالمي لصاحبات الاعمال والمهن البحريني جزء من منظومة دعم أطلقتها تمكين في السنوات الأخيرة لتطوير القطاع. ولا يسعنا الا ان نشكر القائمين على الاتحاد العالمي وجاليري الفرية دار الفنون على حرصهم على تبني العديد من المواهب البحرينية التي تستحق لجهودها التقدير الكبير على ما وصلوا اليه من إنجاز رائع ومبهر».

من جانبه، صرّح الشيخ هشام بن عبدالرحمن آل خليفة محافظ محافظة العاصمة: «يسرنا اليوم حضور افتتاح مشروع (فن ومهنة) ليكون حاضنة للمبدعين البحرينيين، حيث اطلعنا على مختلف الانشطة والابتكارات الشبابية في صياغة الذهب والحلي والاكسسوارات وصناعة العطور والتجميل، ونأمل ان يساهم هذا المركز الجديد في تطويرهم لفتح مشاريعهم الخاصة مستقبلا بما يدعم الاقتصاد الوطني. ونقدر عالياً ما تقدمه (تمكين) من دعم لمثل هذه المشاريع المميزة التي تشكل محركا رئيسيا للاقتصاد البحريني وخلق المزيد من فرص العمل والانطلاق نحو العالمية». كما نسعد بالانجازات المتميزة للاتحاد العالمي لصاحبات الاعمال والمهن البحرينية، وما يسعى اليه من تحقيق الدعم والمسانده لريادة الاعمال في مجتمعنا».

بدورها، قالت الشيخة هند بنت سلمان ال خليفة رئيس الاتحاد العالمي لصاحبات الاعمال والمهن البحريني: «ان هذا اليوم يمثل أهمية خاصة وكبيرة بالنسبة للاتحاد مع شروعه في ترك بصمة لافتة في المملكة، بفضل نشر وإطلاق المزيد من الحاضنات الاقتصادية التي توفر المكان والتدريب المناسب. ونتطلع بعد تدشين موقعنا الرئيسي في حديقة الأندلس وموقعنا الثاني في جاليري الفرية دار الفنون الى اطلاق موقعنا الثالث لاستقطاب المزيد من الطاقات الشبابية المميزة في المملكة، والتي تحتاج الى الدعم والتأهيل والاعداد لسوق العمل. شاكرين لتمكين دورهم الأساسي في المساندة والتشجيع ودعمهم السخي ورعايتهم المستمرة للمشاريع الشبابية الذكية في مختلف التخصصات».

من جهتها، قالت الاستاذة خيرية عبدالله الدشتي أمين عام مجلس سيدات الأعمال العرب، أمين سر الاتحاد العالمي لصاحبات الاعمال والمهن البحريني والرئيس التنفيذي والمؤسس لجاليري الفرية دار الفنون: «سعيدة للغاية بإطلاق المشروع الريادي (فن ومهنة) المشروع الداعم للمواهب الشابة في مجال الابتكارات الفنية، والذي من شأنه ان يعزز خطى التنمية الاقتصادية في المملكة بتأسيس مشروعات خاصة قادرة على العطاء والانتاجية بقدرات بحرينية رائعة، أتطلع لتحويل مشاريعهم الفردية الي شركات يتعاون فيها المتقاربين في العمل علي عطاء وإنتاجية اكثر قيمة ونجاحا في الاسواق المحلية والعالميه وسيكون التعاون كبيرا مع تمكين لتحقيق هذا الانجاز بالعمل على الاهتمام بجودة المنتج وتصديره بأسرع فرصة، ونثمن رعاية ودعم (تمكين) لمشروعنا بحضور الرئيس التنفيذي الدكتور ابراهيم جناحي، اذ يمثل لنا ذلك الكثير، فهم المحرك الرئيسي لنجاح جهود الاتحاد العالمي لصاحبات الأعمال لتبني ورعاية الابداعات الشبابية والارتقاء بهم، والشكر موصول لمحافظ العاصمة ولجميع الشركاء والاصدقاء من مؤسسات المجتمع الأهلي والقطاع الخاص على شراكتهم البناءة ودعمهم لهذا المشروع».

أبرز النقاط

شــارك بــرأيــك

التعليقات المنشورة لا تعبر عن رأي الايــام وإنما تعبر عن رأي أصحابها