x
x
  

الايام نت - دوليات

العدد 8191 الثلاثاء 13 سبتمبر 2011 الموافق 15 شوال 1432
  • فرنسا تسعى لتهدئة المخاوف الناجمة عن الحادث النووي

فرنسا تسعى لتهدئة المخاوف الناجمة عن الحادث النووي
 
 

باريس- د ب أ: سعت الحكومة الفرنسية والسلطات النووية على وجه السرعة اليوم الاثنين إلى تهدئة المخاوف الناجمة عن الانفجار الذي وقع في مركز لتدوير النفايات النووية بالقرب من مدينة ماركول جنوب فرنسا حيث أسفر عن مقتل شخص وإصابة أربعة آخرين. فقد أعلنت هيئة الامان النووي أن انفجارا وقع في فرن خاص بتدوير النفايات النووية منخفضة الاشعاع لكنها أكدت عدم حدوث أي تسرب للمواد المشعة. وأضافت الهيئة في بيان هذا الحادث لا ينطوي على أي خطر إشعاعي أو يستدعي إتخاذ إجراء لحماية السكان". وقالت هيئة الامان النووي إن المبني الذي يأوي الفرن لم تلحق به أضرار ولم يتعرض أي أحد من الاربعة المصابين ، أحدهم يعاني من حروق خطيرة ، للتلوث الاشعاعي. وتابعت إن الاختبارات التي أجريت خارج المبني من قبل كل من الشركة القائمة على تشغيل المركز وأجهزة الطوارئ "لم تكشف عن وجود أي تلوث" معلنة أن الحادث "انتهى" بحلول مساء اليوم. كما أكدت الشركة القائمة على تشغيل المنشأة والحكومة والمؤسسة الفرنسية العامة للكهرباء التي تتولى إدارة الموقع النووي المجاور لمدينة ماركول عدم حدوث أي تسرب إشعاعي. وأقيم حاجز أمني حول المنشأة لكن لم يحدث إجلاء للعاملين. ووصف متحدث باسم الشركة القائمة على تشغيل المركز لمراسلي التليفزيون الحادث بأنه حأدث نووي من المستوى الاول أي أدنى مستوى على المقياس المكون من سبعة مستويات وأكد أنه "ليس له أي تداعيات على الاطلاق" على صعيد الصحة العامة. وقال المتحدث إن سبب الحادث لا يزال غير واضح لانه "لم يتم بعد إجراء تحليل لما حدث". ويحتوي موقع ماركول الشاسع ويقع على بعد 30 كم شمال أفيجنون قرب البحر المتوسط العديد من المفاعلات الصغيرة والتي خرجت جميعها من الخدمة . وتحصل فرنسا على 75% من طاقتها النووية من 58 مفاعلا نوويا . غير أن النشطاء المناهضين للطاقة النووية متشككون إزاء مدى شفافية فرنسا بشأن المسائل النووية بعد تهوين باريس من كارثة تشرنوبل عام 1986 . وقالت منظمة السلام الاخضر إن حقيقة أن الموقع غير مدرج على قائمة المواقع النووية التي طالبت الحكومة بمراجعتها في أعقاب كارثة اليابان إنما" تدل مرة أخرى على أن فرنسا لم تتعلم الدرس من (كارثة) فوكوشيما".


زائر
عدد الأحرف المتبقية
   =   

تنويه : التعليقات لا تعبر عن رأي الصحيفة
  إقرأ في عدد اليوم