النسخة الورقية
  • الارشيف

العدد 12234 الخميس 6 أكتوبر 2022 الموافق 10 ربيع الأول 1444
بحث متقدم

الكلمات الاكثر استخداما

  • 30%
  • الفجر
    4:13AM
  • الظهر
    11:26AM
  • العصر
    2:48PM
  • المغرب
    5:19PM
  • العشاء
    6:49PM

العدد 12216 الأحد 18 سبتمبر 2022 الموافق 22 صفر 1444

طوابير توديع الملكة تتقاطر.. بايدن إلى لندن لحضور جنازة إليزابيث الثانية

رابط مختصر
غادر الرئيس الأمريكي جو بايدن السبت متوجها الى لندن لحضور مراسم جنازة الملكة اليزابيث الثانية.
وتقام جنازة الدولة، وهي الأولى منذ وفاة ونستون تشرشل العام 1965، الاثنين في كنيسة وستمينستر في الساعة (10:00 ت غ)، بمشاركة ألفي مدعو بينهم مئات من القادة من العالم أجمع.
وقالت الرئاسة الامريكية إن بايدن سيقوم بتكريم أول للملكة الراحلة، الاحد، قبل أن يشارك مساء في استقبال ينظمه الملك تشارلز الثالث.
وتحضر الجنازة أيضا رئيسة المفوضية الاوروبية اورسولا فون دير لايين وامبراطور اليابان والرئيس الفرنسي ايمانويل ماكرون. في المقابل، لم توجه دعوات الى رؤساء روسيا وأفغانستان وبورما وسوريا وكوريا الشمالية.
وسيتابع الملايين هذا الحدث عبر شاشات التلفزة.
واجرى بايدن، الأربعاء، اتصالا هاتفيا بالملك تشارلز الثالث، مؤكدا «رغبته في مواصلة العلاقة الوثيقة» مع العاهل الجديد. من جانب آخر، فاجأ الملك تشارلز الثالث وولي عهده الأمير وليام، السبت، الحشود الواقفة في صفوف انتظار تمتد كيلومترات بالاقتراب منها ومصافحة بعض من ينتظرون ساعات لإلقاء النظرة الأخيرة على نعش الملكة إليزابيث الثانية قبل مراسم الدفن الاثنين.
وباتت الساعات المتبقية معدودة للانحناء أمام جثمان الملكة المسجى في النعش الملفوف بالراية الملكية، وقد وُضع عليه التاج الملكي.
وقبل يومين من «جنازة القرن» التي بدأ القادة الأجانب يتوافدون للمشاركة فيها، قدرت ظهر السبت مدة الانتظار في الصف الممتد على طول نهر تيمز حتى قصر ويستمنستر في لندن بنحو 14 ساعة.
واقترب الملك تشارلز الثالث برفقة الأمير وليام لمدة عشرين دقيقة من الحشود المتقاطرة دون توقف منذ مساء الأربعاء، فصافح بعضهم وتبادل بضع كلمات مع بعض آخر، على غرار ما قام به مرارا خلال الجولة التي قام بها طوال الأسبوع على مقاطعات المملكة المتحدة الأربع، إنجلترا واسكتلندا وإيرلندا الشمالية وويلز.
وشكر ولي العهد الذي يحظى بشعبية كبيرة الحاضرين، مستفهما عن وضعهم بعد الانتظار الطويل، بينما علت هتافات «أحبك وليام».

أبرز النقاط

شــارك بــرأيــك

التعليقات المنشورة لا تعبر عن رأي الايــام وإنما تعبر عن رأي أصحابها