النسخة الورقية
  • الارشيف

العدد 12141 الثلاثاء 5 يوليو 2022 الموافق 6 ذو الحجة 1443
بحث متقدم

الكلمات الاكثر استخداما

  • 30%
  • الفجر
    3:17AM
  • الظهر
    11:42AM
  • العصر
    3:08PM
  • المغرب
    6:34PM
  • العشاء
    8:04PM

منظمة الصحة تعمل على تقديم إرشادات للدول للحد من انتشاره

العدد 12097 الأحد 22 مايو 2022 الموافق 21 شوال 1443

تسجيل أول إصابة بـ«جدري القرود» في الشرق الأوسط

رابط مختصر

أعلنت إسرائيل تسجيل إصابة بجدري القرود، السبت، وهي الأولى في الشرق الأوسط بعد رصد عدة دول في أوروبا وأمريكا الشمالية إصابات بالمرض المتوطن في أجزاء من أفريقيا.
وقال متحدث باسم مستشفى إيخيلوف في تل أبيب لوكالة فرانس برس إنه تأكدت إصابة رجل يبلغ 30 عاما بجدري القردة بعد عودته مؤخرا من أوروبا الغربية حاملا أعراض المرض.
وكانت وزارة الصحة قد أفادت، الجمعة، بأن الرجل خالط شخصا مصابا بجدري القردة في الخارج، مشيرة إلى أنه تم أخذ عينة لفحصها ووضع في الحجر في مستشفى إيخيلوف وأعراض إصابته خفيفة.
وفي ذات السياق أكدت وزارة الصحة السعودية، السبت، عدم تسجيل أي حالة مصابة بجدري القرود في المملكة، مشيرة إلى جاهزيتها التامة للرصد والتقصي والتعامل في حال ظهور أي حالة.
وقالت وكالة الأنباء السعودية:«وزارة الصحة تؤكد عدم تسجيل أي حالة مصابة بجدري القردة في المملكة، الذي بدأت تظهر له حالات مؤخراً في بعض دول أوروبا وشمال أميركا، بعد أن كان مستوطنا في بعض الدول الأفريقية لأكثر من 50 عاما، وتشير إلى جاهزيتها التامة للرصد والتقصي والتعامل في حال ظهور أي حالة».
من جانبها، نصحت هيئة الصحة العامة في السعودية (وقاية) المواطنين أثناء السفر إلى الخارج بالابتعاد عن الأماكن المزدحمة قدر الإمكان والتزام ارتداء الكمامة وتعقيم الأيدي بشكل مستمر.
في السياق قال مستشار كبير بمنظمة الصحة العالمية لرويترز إن المنظمة تعمل على تقديم مزيد من التوجيهات للدول بشأن كيفية الحد من انتشار جدري القرود وسط مخاوف من احتمال زيادة عدد الإصابات خلال أشهر الصيف.
وقال ديفيد هيمان رئيس المجموعة الاستشارية الإستراتيجية والتقنية لمنظمة الصحة العالمية إن المفهوم العملي لمنظمة الصحة العالمية المعتمد على الإصابات التي تم تسجيلها حتى الآن هو أن التفشي الحالي ناجم عن الاتصال الجنسي. ورأس هيمان اجتماعا بشأن تفشي المرض يوم الجمعة.
ويعد جدري القرود مرضا معديا عادة ما يكون خفيفا وهو متوطن في مناطق من غرب ووسط قارة أفريقيا. وينتشر هذا المرض من خلال الاحتكاك المباشر وهو ما يعني أنه يمكن احتواؤه بسهولة من خلال تدابير مثل العزل الذاتي والنظافة فور تشخيص أي إصابة جديدة.
ويقول علماء إن تفشي المرض في 11 دولة لا يتوطن فيها أمر غير معتاد. وتم تسجيل أكثر من 100 إصابة مؤكدة أو مشتبه بها ومعظمها في أوروبا.
وتشمل أعراض المرض النادر الحمى وآلام العضلات وتضخم الغدد اللمفاوية والقشعريرة والإرهاق وطفح جلدي يشبه جدري الماء على اليدين والوجه.
ويمكن أن ينتقل الفيروس من خلال ملامسة البثور الجلدية أو لعاب شخص مصاب، وكذلك من خلال المخالطة والاستعمال المشترك للفراش أو المناشف.
ويشفى المصابون بجدري القردة بعد أسبوعين إلى أربعة أسابيع عادة، وفق منظمة الصحة العالمية.
المصدر: عواصم - وكالات

أبرز النقاط

شــارك بــرأيــك

التعليقات المنشورة لا تعبر عن رأي الايــام وإنما تعبر عن رأي أصحابها