النسخة الورقية
  • الارشيف

العدد 11610 الأربعاء 20 يناير 2021 الموافق 7 جمادى الآخرة 1442
بحث متقدم

الكلمات الاكثر استخداما

  • 30%
  • الفجر
    5:03AM
  • الظهر
    11:48AM
  • العصر
    2:50PM
  • المغرب
    5:11PM
  • العشاء
    6:41PM

مجلس التعاون يرحّب ببيان الكويت بشأن «الاستقرار الخليجي»..

العدد 11564 السبت 5 ديسمبر 2020 الموافق 20 ربيع الآخر 1442

الكويت تكشف عن إجراء مباحثات مثمرة لحل أزمة مقاطعة قطر

وزير الخارجية الكويتي الشيخ أحمد ناصر المحمد الصباح
رابط مختصر
أعلنت الكويت، الجمعة، عن إجراء «مباحثات مثمرة» خلال الفترة الماضية، بهدف تحقيق «الاستقرار الخليجي والعربي»، حسبما أفادت وكالة الأنباء الكويتية (كونا).
وقال بيان صادر عن وزير الخارجية الكويتي وزير الإعلام بالوكالة الشيخ أحمد ناصر المحمد الصباح، إنه «في إطار جهود المصالحة التي سبق أن قادها الشيخ صباح الأحمد الجابر الصباح رحمه الله، واستمرارا للجهود التي يبذلها حاليا الشيخ نواف الأحمد الجابر الصباح أمير الكويت والرئيس الأميركي دونالد ترامب لحل الأزمة، فقد جرت مباحثات مثمرة خلال الفترة الماضية».
وأوضح البيان أن «كافة الأطراف أكدوا حرصهم على التضامن والاستقرار الخليجي والعربي، وعلى الوصول إلى اتفاق نهائي يحقق ما تصبو إليه من تضامن دائم بين دولهم وتحقيق ما فيه خير شعوبهم». وختم: «في هذا الإطار نعرب عن التقدير لجاريد كوشنر كبير مستشاري الرئيس الأميركي، على الجهود القيمة التي بذلها مؤخرا في هذا الصدد». من جانبه أكد وزير الخارجية السعودي الأمير فيصل بن فرحان، الجمعة، أن الرياض تنظر ببالغ التقدير لجهود دولة الكويت لتقريب وجهات النظر حيال الأزمة الخليجية. وقال وزير الخارجية السعودي في تغريدة على حسابه في تويتر: «ننظر ببالغ التقدير لجهود دولة الكويت الشقيقة لتقريب وجهات النظر حيال الأزمة الخليجية». وعبر الأمير بن فرحان في تغريدته عن شكره للمساعي الأميركية في هذا الخصوص، معربا عن أمله بأن تتكلل هذه الجهود بالنجاح لما فيه مصلحة وخير المنطقة. من جانب آخر رحب الأمين العام لمجلس التعاون الخليجي نايف الحجرف، الجمعة، ببيان وزير الخارجية الكويتي الشيخ أحمد ناصر المحمد الصباح، المتعلق بتعزيز التضامن والاستقرار الخليجي والعربي وصولا إلى اتفاق نهائي يحقق ما تصبوا إليه الدول من تضامن دائم وتحقيق ما فيه من خير لشعوبها. وأكد الحجرف أن «هذا البيان يعكس قوة المجلس وتماسكه وكذلك قدرته على تجاوز كل المعوقات والتحديات بفضل الله ثم بحكمة وحنكة قادة دول المجلس التي كانت دائما المرجع والملاذ في مواجهة التحديات التي تعترض مسيرة المجلس، والذي يمثل الخيار الإستراتيجي للدولة والبيت الكبير الذي يحتضن أبناءَه».
واستذكر أمين عام مجلس التعاون الخليجي «بالتقدير والعرفان في هذه المناسبة الجهود الصادقة والمخلصة والتي قادها ومنذ اليوم الأول الأمير الراحل الشيخ صباح الأحمد الجابر الصباح، واستكملها الشيخ نواف الأحمد الجابر الصباح أمير دولة الكويت، التي نشهد ثمارها من خلال البيان الصادر اليوم (الجمعة)».
وأعرب الحجرف عن شكره لـ«الجهود الداعمة للرئيس الأميركي دونالد ترامب، والأصدقاء الذين دعموا مساعي الوساطة وآمنوا بوحدة مجلس التعاون لدول الخليج العربية وقوته ودوره المحوري إقليميًا ودوليًا في تعزيز الأمن والسلم ودعم جهود التنمية».
المصدر:  عواصم - وكالات

أبرز النقاط

شــارك بــرأيــك

التعليقات المنشورة لا تعبر عن رأي الايــام وإنما تعبر عن رأي أصحابها