النسخة الورقية
  • الارشيف

العدد 11206 السبت 14 ديسمبر 2019 الموافق 15 ربيع الثاني 1441
بحث متقدم

الكلمات الاكثر استخداما

  • 30%

  • الفجر
    4:25AM
  • الظهر
    11:32PM
  • العصر
    2:28PM
  • المغرب
    4:48PM
  • العشاء
    6:18PM

مقتل 5 بينهم رجل أمن وجرح 60 في احتجاجات العراق

العدد 11167 الثلاثاء 5 نوفمبر 2019 الموافق 8 ربيع الأولى 1441

في تطوّر سياسي جديد.. الرئيس العراقي يبحث الأزمة مع عمار الحكيم

رابط مختصر
قال شاهد من رويترز إن 5 أشخاص على الأقل قتلوا أمس الاثنين، بعد أن فتحت قوات الأمن العراقية النار على المحتجين في بغداد الذين واصل الآلاف منهم الاحتشاد في أكبر موجة من الاحتجاجات المناهضة للحكومة العراقية منذ عقود. ورأى شاهد من رويترز مقتل رجل بالرصاص في حين نقل محتجون آخرون جثته عندما أطلقت قوات الأمن الرصاص على المتظاهرين قرب جسر الأحرار في بغداد.
وشاهد مصور في رويترز مقتل 4 أشخاص آخرين على الأقل.
وقالت مصادر أمنية وطبية إن شخصا واحدا قتل وإن عدد المصابين بلغ 22، مضيفة أن قوات الأمن استخدمت الرصاص المطاطي والغاز المسيل للدموع وليس الذخيرة الحية. ولم يتسنَ حتى الآن التواصل مع وزارة الداخلية للتعليق.
وقُتل ما يزيد على 250 عراقيًا في مظاهرات منذ بداية أكتوبر؛ احتجاجًا على حكومة يرونها فاسدة وتأتمر بأمر قوى أجنبية.
كانت مصادر أمنية وطبية ذكرت أن 3 محتجين آخرين قُتلوا في ساعة متأخرة من مساء الأحد، عندما فتحت قوات الأمن العراقية النار على حشد من المحتجين حاولوا اقتحام القنصلية الإيرانية في كربلاء.
وأفاد تقرير للجنة حكومية بأن قوات الأمن في بغداد أحجمت عن استخدام الذخيرة الحية في الأيام الماضية. وقُتل ما يقرب من 150 شخصًا في الفترة بين الأول والسابع من أكتوبر، 70 في المائة منهم بالرصاص في الرأس والصدر.
وفي تطوّر سياسي جديد، استقبل الرئيس العراقي الدكتور برهم صالح، في قصر السلام ببغداد، رئيس تيار الحكمة الوطني عمار الحكيم.
وجرى خلال اللقاء بحث تنفيذ المطالب المشروعة للمتظاهرين السلميين، وأهمية حماية الأمن العام بما يحفظ الممتلكات العامة والخاصة.
وتم التأكيد على الإسراع في إجراء الإصلاحات السياسية والاقتصادية من أجل تحقيق الحياة الكريمة للشعب العراقي.
من جانبها، أعلنت المفوضية العليا لحقوق الإنسان في العراق مقتل 3 متظاهرين بالرصاص الحي وإصابة 12 من المتظاهرين والقوات الأمنية في كربلاء أمس، فيما أدانت الخارجية العراقية قيام بعض المتظاهرين بالاعتداء على قنصلية إيران في كربلاء، مؤكدة أن أمن البعثات والقنصليات خط أحمر لا يُسمح بتجاوزه.
ودعت المفوضية القوات الأمنية إلى الالتزام التام بتطبيق معايير الاشتباك الآمن وعدم استخدام الرصاص الحي، كما دعت إلى إحالة الأشخاص الذين قاموا بالرمي المباشر تجاه المتظاهرين للتحقيق.
ودعت المفوضية المتظاهرين للبقاء في الأماكن المخصصة للتظاهرات وعدم تعريض المباني الدبلوماسية للخطر، محذرة الأطراف كافة من أن أي احتكاك يولد سقوط ضحايا بين الطرفين.
يأتي ذلك فيما حذرت قيادة القوات المسلحة العراقية من أن الحرق والتدمير على جسر الجمهورية قد يؤدي إلى انهياره.
المصدر: بغداد - رويترز:

أبرز النقاط

شــارك بــرأيــك

التعليقات المنشورة لا تعبر عن رأي الايــام وإنما تعبر عن رأي أصحابها

رأيك يهمنا