النسخة الورقية
العدد 11117 الإثنين 16 سبتمبر 2019 الموافق 17 محرم 1440
بحث متقدم

الكلمات الاكثر استخداما

  • 30%

  • الفجر
    4:04AM
  • الظهر
    11:33AM
  • العصر
    3:01PM
  • المغرب
    5:41PM
  • العشاء
    7:11PM

سوريا.. تفاصيل خطوتين مكمّلتين لاتفاق «المنطقة الآمنة»

رابط مختصر
العدد 11111 الثلاثاء 10 سبتمبر 2019 الموافق 11 محرم 1440
كشف متحدث من مجلس «سوريا الديمقراطية»، المعروف اختصارًا بـ«مسد»، عن الخطوتين المقبلتين اللتين ستليان تسيير الدوريات الأمريكية ـ التركية المشتركة والتي سارت، الأحد الماضي، شمال شرقي سوريا لأول مرة بين منطقتي رأس العين (سري كانييه) وتل أبيض (كري سبي)، منذ إنشاء واشنطن وأنقرة لمركز عمليات مشترك الشهر الماضي.
وقال أمجد عثمان، المتحدث الرسمي باسم «مسد»، الذي يمثل المظلة السياسية لقوات «سوريا الديمقراطية»، في مقابلة مع «العربية.نت»، إن «الخطوة المقبلة والقريبة بعد تسيير هذه الدوريات، ستكون دراسة ملف عودة اللاجئين من أبناء مناطق الإدارة الذاتية إلى مناطقهم»، مشددًا على أن «هؤلاء الناس سيعودون من تركيا لمناطقهم الأصلية التي ينحدرون منها».
وأشار عثمان إلى أنه «كان لدينا شرط أساسي بعودة السكان الأصليين فقط لمناطقهم، ولأن هذا المطلب محق وافق عليه الجانب الأمريكي»، لافتًا إلى أن «هذا الأمر يمنع تركيا من محاولاتها تمرير أجندات التغيير الديمغرافي واستهداف التركيبة السكانية عبر التلاعب بورقة اللاجئين».
وأضاف: «إذا استمر تطبيق الاتفاق الحالي بين واشنطن وأنقرة، فقد يتم تسيير الدوريات المشتركة بين الطرفين في المنطقة الريفية الممتدة بين مدينتي تل أبيض وكوباني أيضًا، في وقت لاحق».
ومن المقرر أن تلعب التأكيدات الأمريكية على ضرورة عودة «السكان الأصليين» لمناطق «الإدارة الذاتية» دورًا كبيرًا في منع أنقرة من إجراء أي تغييرات ديمغرافية في المناطق التي يشكل فيها الأكراد أغلبية السكان، والتي تمتد من بلدة المالكية (ديريك) شرقًا إلى كوباني غربًا. وتشكل هذه المدن والبلدات الواقعة على الحدود مع تركيا، مع محافظتي الرقة والحسكة وأجزاء من دير الزور، ثلث مساحة الأراضي السورية التي تسيطر عليها «الإدارة الذاتية». كما أنها تمتاز بتنوع سكاني يشمل الأكراد والسريان والأرمن والعشائر العربية، وهم جميعًا «السكان الأصليون» للمنطقة.
إلى ذلك، قال عثمان إن «الخطوة التالية بعد دراسة ملف عودة اللاجئين، ستكون تدريب قوات المجالس المحلية العسكرية من قبل الجانب الأمريكي».
المصدر: سوريا - وكالات:

أبرز النقاط

شــارك بــرأيــك

التعليقات المنشورة لا تعبر عن رأي الايــام وإنما تعبر عن رأي أصحابها