النسخة الورقية
  • الارشيف

العدد 12137 الجمعة 1 يوليو 2022 الموافق 2 ذو الحجة 1443
بحث متقدم

الكلمات الاكثر استخداما

  • 30%
  • الفجر
    3:15AM
  • الظهر
    11:41AM
  • العصر
    3:07PM
  • المغرب
    6:34PM
  • العشاء
    8:04PM

العدد 12099 الثلاثاء 24 مايو 2022 الموافق 23 شوال 1443

ميلان ينفض الغبار بحثًا عن أمجاد الماضي

رابط مختصر

عاد ميلان إلى المسرح الكبير في كرة القدم الإيطالية بعد تتويجه الأحد بلقب الدوري المحلي للمرة الأولى منذ 2011، نافضا الغبار عن سلسلة من الخيبات.
يعد ميلان من أعظم الأندية في كرة القدم الأوروبية، بعد تتوجيه بلقب دوري الأبطال سبع مرات، لكنه عانى الأمرين في السنوات العشر الأخيرة عندما هيمن يوفنتوس على مشهد «سيري أ».
كان ميلان المتلألئ في عهد رئيس الوزراء السابق سيلفيو برلوسكوني رائدا في الابتكارات التكتيكية، مستفيدًا من الدعم المالي الكبير لمجموعة برلوسكوني الإعلامية، وقد جذب في فترة المدرب أريغو ساكي أبرز اللاعبين الأجانب تقدمهم الهداف الهولندي ماركو فان باستن في نهاية الثمانينيات عندما نال جائزة الكرة الذهبية ثلاث مرات.
حصد ميلان خمسة من ألقابه القارية السبعة في حقبة برلوسكوني، بين 1989 و2007، لكن مرحلة الهبوط بدأت منذ تتويجه الأخير في الدوري عام 2011، مع بيع أو اعتزال عدد من نجومه.
استحوذت مجموعة إليوت الأمريكية على النادي عام 2018، عندما أخفق رجل الأعمال الصيني يونغهونغ لي الذي اشترى النادي اللومباردي من برلوسكوني، بسداد قرض كبير يبلغ 300 مليون يورو، كان قد حصل عليه للمساعدة في تمويل الشراء في العام السابق.

أبرز النقاط

شــارك بــرأيــك

التعليقات المنشورة لا تعبر عن رأي الايــام وإنما تعبر عن رأي أصحابها