النسخة الورقية
  • الارشيف

العدد 12093 الأربعاء 18 مايو 2022 الموافق 17 شوال 1443
بحث متقدم

الكلمات الاكثر استخداما

  • 30%
  • الفجر
    3:22AM
  • الظهر
    11:35AM
  • العصر
    3:02PM
  • المغرب
    6:19PM
  • العشاء
    7:44PM

انطلق بشعار «كون كونك» متضمنًا مئات الفعاليات الثقافية

العدد 12089 السبت 14 مايو 2022 الموافق 13 شوال 1443

«الشارقة القرائي للطفل» نحو حكاية تستشرف المستقبل وتعد له

رابط مختصر
ليس الطفل، بوصفه مستقبل للغد، هامشًا على الخارطة الثقافية لإمارة الشارقة، فهي تعنى كل عام، بأقامة مهرجانها «الشارقة القرائي للطفل» ليكون فضاءً ثقافيًا ومعرفيًا يؤسس لأبناء اليوم، ليكونوا الغد كما يؤمل لهم، ومن هذا المنطلق أنطلق المهرجان، بتنظيم من «هيئة الشارقة للكتاب»، ليبلغ دورتهُ الـ(13)، التي افتتحها حاكم الشارقة، الشيخ الدكتور سلطان بن محمد القاسمي، يوم الأربعاء (11 مايو)، في «مركز إسسبو الشارقة».
وانطلاقًا من إيمان الشارقة بأهمية الإعداد لمستقبل الطفل، تفتح في كل عام، فصلاً جديدًا من حكاية المهرجان، كما أكد رئيس هيئة الشارقة للكتاب، أحمد العامري، مؤكدًا بأن هذه الحكاية «أبطالها أطفال يحلمون بغدٍ مليء بالطموحات والأحلام، حكاية كتب فصولها الشيخ الدكتور سلطان القاسمي، وقرينته الشيخة جواهر القاسمي، منذ أكثر من ثلاثة عقود، حكاية رغم تعدد أحداثها وأهمية رسائلها، إلا أنها تعد محطةً بارزةً من حكاية مشروع الشارقة الحضاري الكبير، هذا المشروع الذي آمن بما يمكن أن تصنعه الكتب، وما يمكن أن تقوده من إنجازات وتحولات لواقعنا ومستقبلنا».


«كوّن كونك»
تحملُ نسخة هذا العام، شعار «كوّن كونك»، ممتدةً على مدى (12) يومًا، حتى الـ(22 مايو)، لتمثل الأنشطة والفعاليات التي تقارب الـ(1900)، زخمًا يدفع بالمهرجان، ليكون واحدًا من أكبر وأهم المهرجانات التي تعنى بالطفل في المنطقة العربية، مستقطبًا المبدعين من شتى الأصقاع، للمشاركة في هذا الحدث، من كتاب في أدب الطفل، وفنانين، وموسيقيين، ورسامين، ومسرحيين، وتربويين، وغيرهم ممن لهم إسهامات في تنمية ثقافة الطفل ومعرفته، حيثُ يستضيف المهرجان عشرات الضيوف القادمين من (21) دولة، لتقديم فعالياتهم، وإقامة محاضراتهم، وورش عملهم.
وقد أكدت المنسقة العامة للمهرجان، خولة المجيني، بأن «الكتب والمعارف والعلوم هي الأدوات التي يصنع الأطفال من خلالها مستقبلهم»، مضيفةً بأن الدورة الحالية استثنائية من حيث عدد الفعاليات التي تستهدف تنمية مهارات ومعارف الأطفال، إذ تشتمل على أكثر من 1900 فعالية، يقدمها مبدعون وفنانون من جميع أنحاء العالم، وتتوزع ما بين 1140 فعالية للطفل، و120 فعالية ثقافية، و130 عرضًا فنيًا ومسرحيًا.
ومن أبرز الضيوف، الفنان المصري محمد هنيدي، الذي التقى بحشود من الأطفال وأهليهم، في حوارٍ مفتوح شهدهُ اليوم الأول من المهرجان، كما يشارك الكاتب السوري، والموسيقي طارق العربي طرقان، الذي خُلد صوته في أذهان العديد من أجيال الثمانينيات والتسعينيات. ومن مملكة البحرين، يشارك الكاتب سيد جعفر الديري، إلى جانب كتّاب وأدباء من مختلف الخليج والوطن العربي.
كما يشارك من أمريكا سبعة من الأدباء والكتاب البارزين في أدب الأطفال والأعمال الفنية المخصصة لهم، ومن بريطانيا، يشارك تسعة من المؤلفين والمخرجين، إلى جانب الأدباء والكتاب من الهند، وباكستان، وفريقيا، أوروبا، وأمريكا الجنوبية، وآسيا.
هذا إلى جانب معرض الكتاب الذي يشكل جزءًا رئيسًا من المهرجان، والذي يختص باستعراض العناوين الخاصة بالأطفال، في كل فئاتهم العمرية، إلى جانب تلك الكتب المتعلقة بالتربية والتثقيف، والتي تهم الكبار من أهلهم، وغيرها من الكتب في شتى الميادين المتصلة بالطفل، والتي يقدمها (139) دار نشر من (15) دولة عربية وأجنبية.

التكنولوجيا وأهميتها الفارقة
تشكل التكنولوجيا عنصرًا مهمًا في واقعنا المعاصر، وهي إلى جانب ذلك، سلاحٌ ذو حدين، خاصة من حيثُ إقبال الأطفال عليها، وتعلقهم بمخرجاتها، ولهذا يخصص المهرجان جانبًا مهمًا للتكنولوجيا ووسائل التواصل، لتقديمها بشكلٍ إيجابي ومفيد للأطفال. فعبر ركن خاص بالتكنولوجية، يوفر المهرجان ورش عمل لتنمية مهاراتهم الإبداعية في استخدام التكنولوجيا الحديثة، وتوظيفها لصالحهم، من خلال أنشطة علمية وتفاعلية، وألعاب تحفز الابتكار، وتعرفهم على طرق الأستفادة منها، إلى جانب أعطاء الأطفال بعض الأساسيات في البرمجة، والربوتات، وغيرها من الأمور التي ستشكل مستقبل الأمم في المستقبل القريب.
كما يخصص المهرجان، محطة للتواصل الاجتماعي، يقدم فيها (12) من المتخصصين في صناعة المحتوى الإبداعي والمعرفي على الإنترنت (25) فعالية وورشة عمل، تثري معارف ومهارات الأجيال الجديدة بآليات استخدام هذه المواقع، والاستفادة منها، بالإضافة لإثراء المحتوى الرقمي على المنصات الرقمية.


المصدر: سيد أحمد رضا

أبرز النقاط

شــارك بــرأيــك

التعليقات المنشورة لا تعبر عن رأي الايــام وإنما تعبر عن رأي أصحابها