النسخة الورقية
  • الارشيف

العدد 11926 الخميس 2 ديسمبر 2021 الموافق 27 ربيع الآخر 1443
بحث متقدم

الكلمات الاكثر استخداما

  • 30%
  • الفجر
    4:45AM
  • الظهر
    11:27AM
  • العصر
    2:26PM
  • المغرب
    4:45PM
  • العشاء
    6:15PM

بالفوز على برشلونة في «الكلاسيكو»

العدد 11888 الإثنين 25 اكتوبر 2021 الموافق 19 ربيع الأول 1443

ريـال مدريد يعتلي صـدارة الـدوري الإسبـاني

رابط مختصر
برشلونة - (أ ف ب):
زاد ريال مدريد من صعوبة موقف المدرب الهولندي رونالد كومان، وذلك بعدما خرج منتصرًا من موقعة الـ«كلاسيكو» للمرة الرابعة تواليًا بفوزه على غريمه برشلونة في معقله «كامب نو» بنتيجة 2-1، أمس الأحد، في المرحلة العاشرة من الدوري الإسباني لكرة القدم. ويُدين ريال بالعودة منتصرًا من ملعبه غريمه الكتالوني مرتين على التوالي للمرة الثالثة فقط في تاريخه (الأولى عامي 1929 و1930 والثانية بين 1963 و1965 حين فاز ثلاث مرات متتالية في ملعب غريمه)، إلى الوافد الجديد النمسوي دافيد ألابا الذي سجل الهدف الأول في الدقيقة 32 ولوكاس فاسكيس الذي سجل الثاني في الوقت بدل الضائع (4+90).


وقلّص الوافد الجديد البديل الأرجنتيني سيرخيو أغويرو الفارق (7+90)، من دون أن يمنع الهزيمة عن النادي الكتالوني الذي كان يخوض موقعة الـ«كلاسيكو» الأولى منذ رحيل النجم الأرجنتيني ليونيل ميسي إلى باريس سان جرمان الفرنسي.
وبخسارته الثالثة في الـ«كلاسيكو»، بات كومان ثاني مدرب فقط في تاريخ النادي الكتالوني يخسر أول ثلاث مباريات ضد الغريم الملكي بعد الأيرلندي باتريك أكونيل بين 1935 و1940، فيما حقق ريال أفضل سلسلة انتصارات له ضد غريمه منذ عام 1965 حين حقق انتصاره السابع تواليًا على «بلاوغرانا» عام 1965 في سلسلة تضمنت حينها فوزًا في مسابقة الكأس وستة في الدوري.
وبهزيمته الثانية للموسم، يجد برشلونة نفسه قابعًا في المركز الثامن برصيد 15 نقطة مع مباراة مؤجلة ضد إشبيلية، فيما نجح فريق المدرب الإيطالي كارلو أنشيلوتي بهذا الفوز الذي عوّض به خسارته في المرحلة السابقة أمام قطب كتالونيا الآخر إسبانيول 1-2 في ملعب الأخير، في التربع على الصدارة مؤقتًا بفارق الأهداف عن إشبيلية الفائز أمس الأحد على ضيفه ليفانتي 5-3، وذلك بانتظار ما ستؤول اليه المواجهة المرتقبة الأخرى بين ريال سوسييداد (20 نقطة أيضًا) ومضيفه أتلتيكو مدريد حامل اللقب وخامس الترتيب حاليًا (17 نقطة).
وكان إشبيلية قد تغلب على ضيفه ليفانتي 5-3 في الأندلس، بدا إشبيلية في طريقه لفوز سهل حين تقدم على ليفانتي بهدفين نظيفين ثم 4-1، لكن الضيوف انتفضوا وعقدوا الأمور على فريق المدرب خولن لوبيتيغي بتقليصهم الفارق إلى 3-4.
إلا أن البرازيلي فرناندو ريغيس أحبط معنوياتهم وحسم الفوز الثالث تواليا لفريقه على حساب الضيف القادم من فالنسيا بتسجيله الهدف الخامس في الدقيقة 64 من المباراة التي بدأها النادي الأندلسي بقوة، من خلال تقدمه بهدفين نظيفين سجلهما أوليفر توريس (8) ورافايل مير فيسنتي (24).
وبعدما قلص خوسيه لويس موراليس الفارق للضيوف في الدقيقة 33، أعاده البرازيلي دييغو كارلوس الى ثلاثة بهدف في الدقيقة 38، لينتهي الشوط الأول بنتيجة 3-1.
واعتقد إشبيلية أنه حسم الأمور نهائيًا حين افتتح الشوط الثاني بهدف رابع عبر منير الحدادي (50)، إلا أن موراليس ضرب مجددًا وقلصه الى هدفين (55) ثم أشعل غونسالو ميليرو اللقاء بالهدف الثالث للضيوف (61)، قبل أن يحبط ريغيس معنوياتهم بهدف خامس وأخير لأصحاب الأرض.
ويختتم المرحلة اليوم الاثنين بمواجهة خيتافي مع ضيفه سلتا فيغو.

أبرز النقاط

شــارك بــرأيــك

التعليقات المنشورة لا تعبر عن رأي الايــام وإنما تعبر عن رأي أصحابها