النسخة الورقية
  • الارشيف

العدد 11886 السبت 23 اكتوبر 2021 الموافق 17 ربيع الأول 1443
بحث متقدم

الكلمات الاكثر استخداما

  • 30%
  • الفجر
    4:23AM
  • الظهر
    11:23AM
  • العصر
    2:37PM
  • المغرب
    5:03PM
  • العشاء
    6:19PM

على خمس سنوات من النجاح

العدد 11858 السبت 25 سبتمبر 2021 الموافق 18 صفر 1442

رئيس منظمة BRAVE CF محمد شاهد يهنئ خالد بن حمد

رابط مختصر
تكمل منظمة BRAVE CF خمس سنوات من النجاح الهائل في جميع أنحاء العالم في ظل رؤية وقيادة سمو الشيخ خالد بن حمد آل خليفة، وبهذه المناسبة رفع رئيس المنظمة محمد شاهد أسمى آيات التهاني والتبريكات لسموه.
وقال في هذا الصدد: «في هذا اليوم الذي يصادف مرور 5 سنوات على تأسيس BRAVE CF، أود أن أشكر سمو الشيخ خالد بن حمد آل خليفة على رؤيته وقيادته ودعمه»، مضيفا: «لقد مرت 5 سنوات من الدعوة إلى التغيير في صناعة فنون القتال المختلطة، وعولمة الرياضة، وتمكين الحوكمة وتوفير الفرص. نتطلع إلى 5 سنوات أخرى لتنفيذ ما تم بناؤه في أول 5 سنوات. شكرا على ما لقيناه من حب ودعم. معا، دعنا نواصل تقديم عصرا جديدا من فنون القتال المختلطة.»
في خمس سنوات من العمليات، حطمت المنظمة العالمية الرائدة والأسرع نموا في العالم العديد من الأرقام القياسية، حيث سافرت إلى 24 دولة مختلفة وظهرت لأول مرة في بولندا في 25 سبتمبر، مع 54 حدثا ساعد على إحداث ثورة في الرياضة في جميع أنحاء العالم.
في هذه الفترة، أصبحت منظمة BRAVE CF هي الترويج الدولي الوحيد الذي ينظم أحداثا في جنوب آسيا وغرب آسيا وآسيا الوسطى وجنوب شرق آسيا مع أكبر حصة سوقية نشطة في آسيا مع تطور العمليات في جميع أنحاء القارة.
كما أقامت المنظمة فعاليات في تسع دول أوروبية عبر الدول الاسكندنافية وجنوب أوروبا وأوروبا الوسطى وجنوب شرق أوروبا وأوروبا الشرقية مما يجعلها الترويج الدولي الرائد في أوروبا مع أكبر حصة سوقية لـ MMA. صنعت BRAVE CF أيضا التاريخ في إفريقيا، كونها المنظمة الدولية الوحيدة التي تستضيف الأحداث في القارة.
في هذه السنوات الخمس، طورت BRAVE CF أيضا أفضل برنامج استكشافي في عالم ال MMA، ومنح الفرص للمقاتلين من جميع أنحاء العالم.
كما طور سمو الشيخ خالد بن حمد آل خليفة مشروعا رائدا، وهو دوري BRAVE الوطني، والذي سيحدث ثورة في الرياضة في العالم ونقلها من نشاط تجاري إلى نشاط رياضي تجاري.

أبرز النقاط

شــارك بــرأيــك

التعليقات المنشورة لا تعبر عن رأي الايــام وإنما تعبر عن رأي أصحابها