النسخة الورقية
  • الارشيف

العدد 11796 الأحد 25 يوليو 2021 الموافق 15 ذو الحجة 1442
بحث متقدم

الكلمات الاكثر استخداما

  • 30%

تمنى النجاح للرياضيين الآسيويين في ألعاب طوكيو..

العدد 11794 الجمعة 23 يوليو 2021 الموافق 13 ذو الحجة 1442

أحمد الفهد: لا يمكن هزيمة الألعاب والروح الأولمبية أبدًا

رابط مختصر
بعث الشيخ أحمد الفهد الصباح رئيس المجلس الأولمبي الآسيوي برسالة دعم إلى اللجان الأولمبية الوطنية الآسيوية المشاركة في دورة الألعاب الأولمبية التي تنطلق اليوم الجمعة في العاصمة اليابانية طوكيو.
وهنأ الشيخ أحمد الفهد الرياضيين والمسؤولين في اللجان الأولمبية الآسيوية على كل استعدادتهم لألعاب طوكيو 2020، وأشاد بعملهم الجاد وتفانيهم من أجل الحركة الأولمبية.
وقال الشيخ أحمد الفهد في رسالته: «ستكون هذه دورة ألعاب أولمبية لا مثيل لها.. كل شيء كان يسير بسلاسة حتى فرض فيروس كورونا تأجيل دورة الألعاب الأولمبية طوكيو 2020 في مارس من العام الماضي».
وتابع: «كان وضعًا غير مسبوق في تاريخ الألعاب الأولمبية وخلق تحديات جديدة لنا جميعًا، للرياضيين والمسؤولين والإداريين وأيضًا للجنة المنظمة».
واعتبر رئيس المجلس الأولمبي الآسيوي أن العمل الجماعي ووحدة الحركة الأولمبية فقط هما ما سمح بإعادة جدولة ألعاب طوكيو بعد عام واحد من الموعد المخطط له.
وأضاف: «أثبت ذلك، مرة جديدة، أن الرياضة لديها القدرة على توحيد العالم، فالرياضيون من جميع أنحاء العالم يجتمعون في طوكيو، وبرغم القيود، فإنهم بلا شك سيقدمون التشويق لشعوب العالم للاستمتاع في الأسابيع القليلة المقبلة، فلا يمكن هزيمة الألعاب الأولمبية والروح الأولمبية أبدًا، وستكون طوكيو 2020 مثالاً جيدًا على المرونة والتصميم لوصولنا إلى هذه النقطة».
ونبه الشيخ أحمد الفهد بأنه على الجميع البقاء على أهبة الاستعداد واتباع البروتوكولات الصحية التي وضعتها الحكومة اليابانية من أجل إقامة ألعاب أولمبية آمنة.
ومضى رئيس المجلس الأولمبي الآسيوي في رسالته: «أود أن أشكر جميع اللجان الأولمبية الآسيوية على تهيئة أفضل الظروف لرياضييها في مثل هذه الأوضاع الصعبة».
وختم: «أخيرًا، أتمنى لرياضيينا كل النجاح.. أنا واثق من أن آسيا ستكون لاعبًا رئيسًا في جميع الألعاب الرياضية ضمن البرنامج، وستخرج بالعديد من الميداليات وبتقدير كبير من طوكيو 2020».
هذا وتنطلق الألعاب الأولمبية طوكيو 2020 اليوم الجمعة وتستمر حتى الثامن من أغسطس المقبل، بمشاركة أكثر من 11 ألف رياضي ورياضية يتنافسون في 339 مسابقة موزعة على 33 لعبة رياضية وتقام في 42 ملعبًا أولمبيًا.

أبرز النقاط

شــارك بــرأيــك

التعليقات المنشورة لا تعبر عن رأي الايــام وإنما تعبر عن رأي أصحابها