النسخة الورقية
  • الارشيف

العدد 11795 السبت 24 يوليو 2021 الموافق 14 ذو الحجة 1442
بحث متقدم

الكلمات الاكثر استخداما

  • 30%
  • الفجر
    3:30AM
  • الظهر
    11:44AM
  • العصر
    3:12PM
  • المغرب
    6:29PM
  • العشاء
    7:59PM

العدد 11755 الإثنين 14 يونيو 2021 الموافق 4 ذو القعدة 1442

النصف: خرّيجو المستوى الرابع للمدرّبين تركوا بصمة كبيرة وأثبتوا كفاءة البرنامج

رابط مختصر
أعرب الأمين العام للجنة الأولمبية البحرينية محمد حسن النصف عن اعتزازه الكبير بالكوادر الفنية الوطنية من خريجي المستوى الرابع ضمن البرنامج الوطني للمدربين، والذين برزوا على الساحة مع فرقهم المحلية وحققوا عددا من البطولات والألقاب في هذا الموسم، الأمر الذي يعكس الفائدة العلمية والعملية الكبيرة للبرنامج الوطني للمدربين الذي يقام بإشراف الأكاديمية الأولمبية البحرينية التابعة للجنة الأولمبية. وأضاف النصف أن اللجنة الأولمبية البحرينية تفخر بالكوادر الوطنية من المدربين خريجي المستوى الرابع الذين تركوا بصمة كبيرة ونجحوا مع فرقهم في تحقيق البطولات المحلية بكل جدارة واقتدار، وهو ما يعكس قيمة البرنامج الوطني للمدربين والمكانة البارزة للمدرب المواطن.
وتابع النصف: «نعتز بالمدربين المواطنين الذين حفروا أسماءهم بأحرف من ذهب مع مختلف الأندية المحلية هذا الموسم، ومن أبرزهم مدرب نادي الرفاع علي عاشور الحائز على بطولتي كأس جلالة الملك لكرة القدم ودوري ناصر بن حمد الممتاز، ومدرب الأهلي أحمد جان الحائز على بطولتي كأس خليفة بن سلمان ودوري زين لكرة السلة، ومدرب النجمة سيد علي الفلاحي الحائز على بطولتي كأس خالد بن حمد لكرة اليد والدوري، والعديد من المدربين الآخرين الذين برزوا خلال الفترة السابقة والحالية».
وأوضح أن شهادة المستوى الرابع للمدربين تُعد واحدة من أعلى الشهادات في عالم التدريب، وأن خريجي هذا المستوى هم من خيرة المدربين الكفوئين، وقد استفادوا كثيرا من الدورة والبرنامج بشكل عام بمستوياته الأربعة، وهو ما أسهم في صقل إمكاناتهم التدريبية وقد استثمروا ما تعلموه في تطوير قدراتهم التدريبية، مشيرا إلى أن البرنامج أسهم في تحقيق نقلة نوعية كبيرة للمدرب البحريني من خلال تخرج أعداد كبيرة من الكوادر الفنية المتسلحة بأحدث العلوم والتطبيقات في عالم التدريب، واعتبر البرنامج الوطني للمدربين بمنزلة الثروة التي يجب أن يستفيد منها كل مدرب. وأكد أن استمرار البرنامج الوطني للمدربين يعكس حرص اللجنة الأولمبية البحرينية في الاهتمام بالمدرب البحريني، عبر تهيئة المدربين وفق أسس علمية صحيحة تتضمن مجموعة من الاختبارات والقياسات والتدريبات الذهنية والنفسية، وإكساب المدرب أساسيات التدريب لتضع المدرب البحريني في أعلى المراتب، معربا عن خالص شكره وتقديره للجهود التي تبذلها الأكاديمية الأولمبية في هذا الصدد.

أبرز النقاط

شــارك بــرأيــك

التعليقات المنشورة لا تعبر عن رأي الايــام وإنما تعبر عن رأي أصحابها