النسخة الورقية
  • الارشيف

العدد 11606 السبت 16 يناير 2021 الموافق 3 جمادى الآخرة 1442
بحث متقدم

الكلمات الاكثر استخداما

  • 30%
  • الفجر
    5:03AM
  • الظهر
    11:47AM
  • العصر
    2:48PM
  • المغرب
    5:08PM
  • العشاء
    6:38PM

تحت رعاية عيسى بن عبدالله وعلى ميدان الاتحاد الرياضي العسكري

العدد 11605 الجمعة 15 يناير 2021 الموافق 2 جمادى الآخرة 1442

بطولة الاتحاد الملكي للقفز اليوم تشهد وصول الارتفاعات إلى 145 سم خلال المسابقة الكبرى لأول مرة

رابط مختصر
تغطية – اللجنة الإعلامية

تحت رعاية سمو الشيخ عيسى بن عبدالله آل خليفة رئيس الاتحاد الملكي للفروسية وسباقات القدرة تنطلق صباح اليوم الجمعة منافسات بطولة الاتحاد الملكي لقفز الحواجز وتقام منافساتها على ميدان الاتحاد الرياضي العسكري بالرفة، حيث ينتظر أن تشهد البطولة الرابعة منافسات مثيرة وشيقة بالميدان بناء على ما شهدته البطولات الثلاث السابقة من تحد كبير بين الفرسان وإثارة وتشويق إلى جانب المشاركة الواسعة وخصوصا مع رفع مستويات الحواجز إلى ارتفاع 145 سم لأول مرة في تاريخ رياضة قفز الحواجز البحرينية.

مسابقات البطولة
وستنطلق فعاليات البطولة عند الساعة 8:10 من صباح اليوم الجمعة بأولى المسابقات وهي المسابقة الأولى لفئة الناشئين المستوى الأول (مسابقة التأهل لمرحلة التمايز) وهي مسابقة جولة مع جولة تمايز ضد الزمن للمتعادلين على المركز الأول وارتفاع الحواجز 105 سم وسرعة المسلك 350 متر/دقيقة، المسابقة الثانية فئة الناشئين المستوى الثاني (مسابقة جمع النقاط مع حاجز الجوكر) وارتفاع الحواجز 115 سم وسرعة المسلك 350 متر/دقيقة، المسابقة الثالثة فئة المبتدئين من العموم المستوى الأول وهي (مسابقة على مرحلتين) وارتفاع حواجزها من 60 وحتى 80 سم وسرعة المسلك 350 متر/دقيقة وستكون هذه المسابقة خاصة للفرسان الجدد الذين لم يشاركوا من قبل وللخيل الجديد للاعتياد على أجواء المسابقات والميدان، المسابقة الرابعة للمتقدمين (مسابقة على مرحلتين) وارتفاع حواجزها 115 سم وسرعة المسلك 350 متر/دقيقة، والمسابقة الخامسة فئة المتقدمين المستوى الثالث - مسابقة السرعة ضد الزمن وارتفاع حواجزها 125 سم وسرعة المسلك 350 متر/دقيقة، والمسابقة السادسة مسابقة جمع النقاط مع حاجز الجوكر وارتفاع حواجزها 135 سم وسرعة المسلك 350 متر/دقيقة، والمسابقة السابعة والتي تقام لأول مرة في تاريخ رياضة القفز في البحرين حيث يصل ارتفاع حواجزها إلى 145 سم وسرعة المسلك 350 متر/دقيقة وهي مسابقة جولتين على مسلكين مختلفين ضد الزمن وستكون أقوى وأهم المسابقات وهي المسابقة الكبرى لهذه البطولة.


تجربة مثالية
الفارس المخضرم سامي غزوان أكد أن بطولة قوية ومهمة جدا خصوصا للفرسان أصحاب الخبرة بحكم أنه لأول مرة في تاريخ رياضة القفز بالمملكة يصل ارتفاع الحواجز إلى 145 مترا في المسابقة الكبرى، وهذا بحد ذاته سيسجل في تاريخ رياضة الخيل والفروسية البحرينية بوصول ارتفاعات هذه الحواجز لهذا المستوى، وقال: «بالنسبة لي وبكل صراحة في الوقت الحالي لا أملك الخيل الذي لديه القدرة لتعدي حواجز الارتفاعات 145 مترا، ومستوى جوادي حاليا من 130 وحتى 135 مترا وبالتالي من الصعب أن أقول إنني سأفوز بالمسابقة الكبرى لعدم جاهزية جوادي لهذه الارتفاعات، ولدي في الوقت الحالي تواصل في أوروبا للحصول على جواد ذي مستوى عال وبإذن الله سيصل الجواد بعد الفترة الثانية من الموسم الحالي، حيث سيكون جوادا ذا مستوى وكفاءة عالية جدا ليس فقط من أجل المسابقات المحلية وإنما للمشاركات والبطولات الخارجية باسم مملكة البحرين».
وأضاف غزوان: «إن ارفاع 145 مترا هو ارتفاع على المستوى الدولي وجميع الدول وصلت لهذا الارتفاع خلال بطولاتها ذي النجمة واحدة ونجمتين، وهذا إن دل فقد دال على شيء فدل على أن الاتحاد الملكي للفروسية وسباقات القدرة حريص على تطوير مستويات الفرسان وجيادهم، وأعتقد أنه سيكون تحديا كبيرا للفرسان الذين سيشاركون في المسابقة الكبرى، وهناك مجموعة من الفرسان الذين سيشاركون في هذه المسابقة سيكون صعبا عليهم التعامل مع هذه الارتفاعات لأنها جديدة، ولكن هناك عدد قليل من الفرسان الذين يمتلكون خبرة في التعامل مع هذه الارتفاعات، ولذا أنا انصح الفرسان بعدم الاستعجال للمشاركة في مسابقات ذي ارتفاعات عالية ويخسر إمكانات الجواد، وأتمنى للجميع التوفيق وتحقيق ما يطمحون إليه».

بطولة قوية
الفارس المخضرم الآخر سلمان فرج أكد أنها ستكون بطولة قوية، وقال: «في بداية الحديث أود أن أوجه جزيل الشك والامتنان للاتحاد الملكي للفروسية وسباقات القدرة وعلى رأسه سمو الشيخ عيسى بن عبدالله آل خليفة واللجنة المنظمة على الجهود الكبيرة التي يبذلونها من أجل تسخير جميع عوامل النجاح في بطولات القفز، وبخصوص بطولة هذا اليوم التي لا شك أنها ستكون بطولة قوية ومميزة حيث إن الارتفاعات العالية ترفع من الإثارة والتشويق وتحمل معها المفاجآت، ولأول مرة سنصل لارتفاع 145 سم خلال المسابقة الكبرى التي ستكون مثيرة جدا، لذا فإن مثل هذه الارتفاعات تتطلب من الفارس أخذ الحيطة والحذر وعدم الاستعجال ولا بد من تجهيز الجياد بشكل جيد لمثل هذه الارتفاعات».
وأضاف المخضرم فرج: «موسم مميز، بروز العناصر الناشئة يبشر بمستقبل واعد لرياضة القفز بمملكتنا الحبيبة، أتمنى كل التوفيق لجميع الفرسان خلال مسابقات اليوم».

السعي للأفضل
الفارس المتميز محمد رضي والذي أكد دخوله أجواء البطولة باستعدادات عالية تحدث قائلا: «في بداية حديثي أود أن أوده الشكر والامتنان الجزيلين لسمو رئيس الاتحاد ومجلس الإدارة واللجنة المنظمة وكل العاملين من أجل إخراج بطولات ومسابقات القفز بأفضل صورة وتحقيق طموحات الفرسان والمشاركين، إن البطولات المقبلة ترتفع الصعوبة معها، والتطور واضح على مستويات الفرسان وجيادهم ولا بد من مجاراة هذا التطور، بالنسبة لي سأبذل جهودا أكبر للحاق بالركب والمحافظة على النتائج الطيبة التي تحققت حتى الآن منذ انطلاق الموسم الجديد».

مسابقات مميزة
الفارس الناشئ حسين أصغر أكد استعداداته لبطولة اليوم البطولة الرابعة من عمر الموسم الحالي، وقال: «البطولة الرابعة اليوم من عمر الموسم الجديد ستكون مميزة وقوية، حيث تم رفع مستويات الحواجز، وهو ما سيساهم في رفع مستوى الإثارة والتشويق في الميدان، تدربت جيدا خلال الفترة الماضية وأسعى للظهور المميز كما في البطولات السابقة».

تدريب جيد
الفارسة المتميزة ندى طالب أعربت عن سعادتها لعودة المنافسات على الحواجز وفي الميدان، وقالت: «أعتقد أن هذه البطولة ستكون مميزة حيث إن الجميع مشتاق للعودة للميدان والتنافس، وبعد ثلاث بطولات ناجحة بدأت الصورة تتضح للموسم الحالي ولكن مازال عنصر المفاجأة موجودا في جميع المسابقات، بالنسبة لي حرصت على التدرب جيدا مع فرسان فريق حوار المتميزين، وأتمنى التوفيق للجميع كما أتمنى أن أكون في منصات التتويج مرة أخرى».

نحو تحقيق النجاح
رحب مدير بطولات قفز الحواجز محمد دادالله بعودة المنافسات لميدان القفز ومشاركة الفرسان والفارسات من مختلف الإسطبلات المحلية، وحول استعدادات اللجنة المنظمة قال دادالله: «حرصنا مع الأخوة أعضاء اللجنة المنظمة ومصممي المسالك الدوليين وبالتنسيق مع الأخوة بمجلس إدارة الاتحاد الملكي للفروسية وسباقات القدرة على تهيئة جميع الظروف المثالية للفرسان المشاركين في مسابقات اليوم، واليوم ولأول مرة نصل بارتفاعات الحواجز إلى 145 سم خلال المسابقة الكبرى، لقد وضعنا خطة مسبقة للوصول لهذه الارتفاعات ووجدنا أننا وصلنا للوقت المناسب بعد دراسة مستويات الفرسان والجياد، نتمنى اليوم من جميع المشاركين التركيز وأخذ الحيطة والحذر، وعدم الضغط على جيادهم حتى يظهروا بالشكل المطلوب، لدينا مجموعة مميزة برزت هذا الموسم بشكل رائع سواء من ناشئين أو كبار ولمسنا مدى تطور الجميع، نتمنى لهم جميعهم التوفيق ونؤكد على الجميع أيضا الالتزام بالتدابير والاحترازات الوقائية لمكافحة فيروس كورونا، فسلامة الجميع فوق كل اعتبار».

أبرز النقاط

شــارك بــرأيــك

التعليقات المنشورة لا تعبر عن رأي الايــام وإنما تعبر عن رأي أصحابها