النسخة الورقية
  • الارشيف

العدد 11558 الأحد 29 نوفمبر 2020 الموافق 14 ربيع الآخر 1442
بحث متقدم

الكلمات الاكثر استخداما

  • 30%
  • الفجر
    4:42AM
  • الظهر
    11:26AM
  • العصر
    2:25PM
  • المغرب
    4:45PM
  • العشاء
    6:15PM

في أمسية الوفاء الأهلاوية

العدد 11550 السبت 21 نوفمبر 2020 الموافق 6 ربيع الآخر 1442

تكريم اللاعب والمدرّب القدير عدنان أيوب

رابط مختصر

في أمسية تعني الكثير من التقدير وتأكيد الولاء والانتماء للقلعة الصفراء أقام مجلس إدارة النادي الأهلي حفلاً تكريميًا مبسطًا لأحد أبنائه المخلصين العاشقين لهذا الكيان، لاعب من الجيل الثاني للمؤسسين، ومدرب فيما بعد حقق خلال سنوات عمله وحبه وعشقه للنسور والنادي الأهلي العديد من الإنجازات التي يفتخر بها طيلة مشواره الرياضي الذي امتد لأكثر من ستين عامًا، إنه النجم والجوكر الرياضي القدير الكابتن عدنان أيوب، الاسم الذي سيظل شامخًا في هذه القلعة، فهو الابن الذي تربّى ولعب للنسور أولاً، ثم المدرب الذي قاد الأهلي عدّة سنوات، وأعدّ أجيال الأهلاوية الذين يكنّون له كل المحبة والتقدير.
عدنان أيوب حظي بحفاوة مجلس الإدارة برئاسة خالد كانو ومن معه من إخوانه أعضاء المجلس، وعدد من جيل عدنان في الملاعب، منهم محمد تقي وصاروخ النسور حسن زليخ وصخرة الدفاع جمعة بشير، وحسن حسين وعدنان إبراهيم وسامي زباري، ومجموعة من لاعبي كرة اليد بالنادي تقدّمهم باسم الدرازي، ولاعبو النادي لكرة القدم محمد جمعة بشير ومحمد حسين والزميل الإعلامي الأهلاوي عباس العالي، ومدرب فريق اليرموك سابقًا جاسم الصباغ وغازي المرزوق وأحمد العلوي وعزيز بوخمسين، ومجموعة من روّاد مجلس القدامى بالنادي الأهلي، وغيرهم ممّن رافقوا الكابتن عدنان أيوب.
التقت أجيال من النسور والأهلي في أمسية الوفاء والتقدير للكابتن عدنان أيوب الذي كان متألقًا في ريعان شبابه كلاعب كرة قدم وسلة، إضافة إلى ممارسته كرة الطائرة وألعاب القوى في بداياته، ثم مدربًا في النسور والمنتخبات الوطنية وبعض الأندية التي أشرف عليها مدربًا لفرق الكبار، كما اختير عدّة سنوات مع المنتخب الوطني لكرة القدم فشارك في تمثيله في بطولة كأس العرب الثالثة في بغداد عام 1966، وكانت دورة خليجي (1) آخر محطاته الكروية، إذ أبعدته الإصابة عن المشاركة فيها.
وأعرب خالد كانو رئيس النادي الأهلي عن سعادته ومجلس الإدارة في هذه الأمسية التي تعبّر عمّا يكنّه الأهلاوية لابن بار في قلوب الجميع وجماهير وعشاق النادي، وسيحرصون على تكريم عدد من الرموز التي مثلت النادي، وعدنان أول المشوار الذي عاشر ومارس عشر ألعاب رياضية، ومدربًا فيما بعد قاد الفريق للعديد من البطولات.
من جانبه، أعرب الكابتن عدنان أيوب عن سعادته بالالتقاء بهذه المجموعة من الإخوة والأبناء الذين يفتخر بهم خلال مشواره في هذا النادي العريق، مشيدًا بخطوة المجلس في إقامة هذه الأمسية، متمنيًا للجميع التوفيق والنجاح.

المصدر: ناصر محمد

أبرز النقاط

شــارك بــرأيــك

التعليقات المنشورة لا تعبر عن رأي الايــام وإنما تعبر عن رأي أصحابها